Thursday, December 14, 2006

الحجاب الأول واللا الإلتزام ...الدقن واللا نستنى شوية

الرد ده كتبته عند الأخت غفران ...وبما ان فيا عادة اني ما اراه من ردود بتنفع مواضيع انقلها هنا ...فانا ناقله أهو - لنفسي حتى - وبنفس الضمائر اللي استخدمتها هناك

*******************************************


اخت غفران الموضوع ده ملعبك قوي

من ناحية تحسي ان فيه ناس بتتصيد الأخطاء لمن يظهر عليه سمات التدين .. لحية للرجال او حجاب للفتيات …


تقدري تقولي ان فيه جزئية منها هي حيلة نفسية دفاعية شعورية او لا شعورية …تكبر الفكرة في دماغ من يرى خطا من شخص ملتزم (أهو حتى فلان عمل كذا ) … ويدي نفسه بشكل لا شعوري المبرر لكي يخطئ هو كمان طالما اعمامنا الشيوخ والأخوات بيعملوا هما كمان


لكن ان نظروا للموضوع من زاوية أخرى ممكن نقول أهم على الأقل بيحاولوا ..قد يغلبهم الشيطان مرة …قد تغلبهم انفسهم مرات …لكن بيحاولوا وربنا يتقبل منهم ويغفر لهم أخطائهم…هل يا ترى احنا بنحاول زيهم….وهل احنا معصومين من الزلل( حتى وإن كنا لا نرتكب اخطاء مثلهم ) - انا طبعا لا اوجه كلامي هنا لحضرتك خاااالص وربنا يعلم حتى لا يساء فهم ما ارمي إليه ، أنا بأتلكم بشكل عام تماما
ومن ناحية ثالثة فيه ناس بتحس بالاحباط اما تتعامل مع شخص يبدو عليه سمات التدين والإلتزام ثم ترى منه ما لا يتفق مع هذا … بتحس انها رسمت صورة للشخص ده ثم تحطمت مع موقف ما



على الأغلب الشيطان هنا يجد ارضية خصبة لتحطيم صورة المتدين أو الملتزم وبالتعبير العامي يكبرها في دماغ اللي ادامه .. لكن احيانا بيبقى فيه احباط فعلي


والاحباط ده ان كان حصل لشخص غير قوي وغير ثابت قد يؤدي لنتائج سيئة برضه .. خاصة ان كان هو ايضا في بداية الاتزام - بس ده يختلف عن اول حالة - لانه قد يكون متزن نفسيا لكن نظرا لانه على الابواب فقد تفتر همته



اما الشخص الملتزم والمتزن نفسيا والفاهم فاظن انه مهما حدث فلن تهتز مبادئه لانه يعلم ان كل انسان خطاء .. وإنه نفسه معرض للخطأ…وانه اذا حصل الف موقف مثله فلن تهتز ـمبادئه



افتكر موقف حصل معايا من سنة او اكثر مع واحد مفروض انه داعية مشهور على الانترنت وفي خلاف ما صدر منه تصرف لولا انه والحمد لله ان ربنا اعطى للواحد الثبات والادراك وشئ من قوة العقيدة كان هيبقى احباط عظيم …صحيح الشخص نزل في نظري تماما - كشخص - لكن يبقى المبدأ والايمان والادراك والحمد لله لم يتهز ودي نعمة الانسان يحمد عليها ربنا



ويبقى في النهاية الدعاء : الحمد لله الذي عافانا مما ابتلى كثير من عباده وفضلنا على كثير ممن خلق تفضيلا …….والدعاء : اللهم اجعلنا خيرا مما يظنون واغفر لنا ما لا يعلمون ولا تؤاخذنا بما يقولون….اظن ده الأهم اننا ندعي بيه

3 comments:

Anonymous said...

جزاك الله خيرا ..

فعلا انت لمست نقطة مهمة ..و للاسف اغلبنا بيقع فيها .. لما تيجي تدعو واحد للالتزام .. لازم تخلي وجهته انه يكون مقلدا للنبي .. متمسكا بالسنة .. ومش بس بيقلدك .. او يسمع كلامك .. يعني مش صح ان الداعي يجعل من نفسه رمز يحتذى به .. حتى لو لم يقصد .. بل يجب انه يوجه المدعو نحو القران والسنة كمرجعية واساس

Anonymous said...

جزاك الله خيرا ..

فعلا انت لمست نقطة مهمة ..و للاسف اغلبنا بيقع فيها .. لما تيجي تدعو واحد للالتزام .. لازم تخلي وجهته انه يكون مقلدا للنبي .. متمسكا بالسنة .. ومش بس بيقلدك .. او يسمع كلامك .. يعني مش صح ان الداعي يجعل من نفسه رمز يحتذى به .. حتى لو لم يقصد .. بل يجب انه يوجه المدعو نحو القران والسنة كمرجعية واساس

الصارم الحاسم said...

تمام عليك ... الله ينور