Sunday, September 23, 2007

خاطرة قرآنية

العنوان تقليدي تقليدي تقليدي


اعتذر بشدة عن الانقطاع لعدة اسابيع ....فيه مواضيع كثيرة اهملتها للاسف....وحوارات قفلتها على عجل وكانت تحتاج لكلام اكثر تفصيلا.... خاصة مع الأخ فادي.... ولكن ظروف العمل وارتفاع وتيرته الطبيعي قبل بدء رمضان ونقاط كانت لا بد ان "تتقفل" كالعادة قبل رمضان .....ولم يكن هذا تفضيلا للدنيا على الآخرة لكن كوني المسؤول عن المشروع بشكل عام بجانب كوني الدعم الفني للجزء الخاص بي فيه.......فكان لابد لي من التركيز فيه دون اي شئ آخر


وجزى الله خيرا كل من سأل عني وتذكرني بدعاء او بتهنئة..والله يعلم كم احب في الله هذه المجموعة ممن تعرفت عليهم عن طريق المدونة




كنت اتعجب لماذا لم يبدأ القرآن بالسور الصغيرة...او بترتيب النزول ...او بآيات الجنة والنار والايمان ثم آيات التشريع



مع اول رمضان وضعت السور القرآنية بترتيبها في ذهني....وتذكرت القاعدة ان اسم السورة يرتبط بالفكرة الأساسية التي تدور حولها السورة ...وايضا وجدت فكرة طريقها الى ذهني ان الله يحاول ان يوصل لنا شئ بترتيب السور هكذا


لنرى معا..بالترتيب



فاتحة الكتاب....اساسيات الايمان وصفات الله عز وجل..الطريق المستقيم وسؤال الله الثبات عليه


سورة البقرة...الاتباع الكامل لاوامر الله بحذافيرها...سأجئ لها تفصيلا بعد قليل

آل عمران...مرتبطة بفكرة اعمار الارض..والانسان خليفة الله في ارضه..الفكرة هي الذرية الصالحة والترابط بين المؤمنين

النساء....الحياة والتناسل...طبيعة البشر والحاجة للسكون والمعاشرة النفسية والجسدية...واصول معاملة الناسء وامور الزواج والمعيشة

المائدة...الرزق من الله تعالى...والايمان به الرزاق الوهاب

الأنعام...هبات الله عز وجل لنا وتسخير الكون لنا

الأعراف....الجنة والنار...والقصص للعظة والعبرة

الأنفال..الجهاد في سبيل الله لاقامة شريعته في ارضه



وهكذا


اذن الله سبحانه وتعالى بدأ لنا..بصفاته والتعريف به وتعلمينا الدعاء والرجاء منه ...ثم اساسه وهو اتباع اوامره والتسليم الكامل لها...حتى وان بدت لنا غريبة احيانا....ويكون هذا بالبيئة المؤمنة الصالحة التي عمادها الذرية الصالحة...التي تجئ بالتزواج بين شقي الحياة وهي فطرة طبيعية وضعها الله فينا...ليست بعيبا ولا فسق...وليس جسدية فقط بل ويجب ان تكون علاقة روحية جميلة...ثم بينا ان الرزق من عند الله وان من ينكر نعمته ورزقه فعليه غضب من الله...ويكون هذا بالجهاد في سبيل الله بكل انواعه-بالكلمة - بالدعوة - بالحرب ضد البغاة والظالمين......

وهكذا ان تتبعنا ترتيب السور نجد انها تكون جملة مفيدة


تراني هل أخطأت...الله اعلى واعلم




وفي وقفة مع سورة البقرة


زمان - طبيعي- كنت باقول ايه الاسم ده....بقرة


وليه الاسم ..وليه السورة طويلة كده


ثم قلت..سمعنا واطعنا..الله ادرى والله اعلم


ثم قلت عشان قصة البقرة....وبس دون تفاصيل



طب ماشي وليه
؟

بتطبيق نفس القاعدة..الاسم يرتبط بالموضوع الاساسي للصورة والتي تدور حوله آياتها بشكل او بآخر


يكون السؤال..ما هي قصة البقرة في السورة


قصة البقرة بتعبر بشكل كامل عن وجوب الالتزام التام واتباع اوامر الله واوامر انبياؤه مهما بدت غريبة....ليس تطبيقا اعهمى...ولكن طالما المر واضح وصريح.....لان الله لا ينطبق عليه مقاييس الدنيا التي نفكر بها دائما..... و هو الأدرى بشؤون كونه


وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُواْ بَقَرَةً


ايه علاقة ده بجريمة القتل
؟؟؟؟


قَالُواْ أَتَتَّخِذُنَا هُزُواً قَالَ أَعُوذُ بِاللّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ



ودخلوا في حوار بقى


قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لّنَا مَا هِيَ

يا ترى حرائر ولا اماء بس.....وياترى فرض.....مع ان الموضوع واضح والحمد لله....وياترى لنساء النبي واللا كلهم......


آآآآآآآآآ..بنتكلم عن البقرة..معلش سرحت
(:



قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ فَارِضٌ وَلاَ بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ فَافْعَلُواْ مَا تُؤْمَرونَ


وتاني


قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا لَوْنُهَا


....طيب الظرف التاريخي...واختلاف البيئة..واختلاف الزمان والمكان


آآآآآآ.....بنتكلم عن البقرة يا جدعان...ركزوا شوية


قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاء فَاقِـعٌ لَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ

......................


آآآآآآ...ياجدعان بنتكلم عن البقرة



قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا هِيَ إِنَّ البَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّآ إِن شَاء اللَّهُ لَمُهْتَدُونَ


طب والظروف الدولية والاقليمية...احنا مش قد اسرائيل ولا امريكا...ولنكن عاقلين


قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ ذَلُولٌ تُثِيرُ الأَرْضَ وَلاَ تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لاَّ شِيَةَ فِيهَا قَالُواْ الآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُواْ يَفْعَلُونَ


أخيرا..طب دول ذبحوها أخيرا....واحنا
؟


ترانا يوما هل نعود لدين الله الصحيح.............. ام نظل ندور في حلقات فلسفات بلا نهاية



الخلاصة بتقول...بــــــــــــــــــــــقــــــــــــــــــــــــرة يا بـــــــــــــــــــــشــــــــــــــــــــــــر...اتبعوا ما انزل اليكم من ربكم..واطيعوه وتوكلوا عليه...



اكيد لا تواكلوا...اتقوا الله ما استطعتم


ولكن افعلوا ما تؤمرون..كما تؤمرون



وبعدها هو كون الله يصرفه كيف يشاء متى يشاء


ولهذا فهو ثاني درس لنا من القرآن الكريم...الله يبني به لنا اساسا للبناء باكمله


والله اعلى واعلم

Tuesday, September 11, 2007

أوله رحمة

فلا أوحش الله منك يا شهر الصيام

عبارة سنوية كنت اسمعها من الامام في نهاية رمضان...زمان وانا صغير

تدمع معها العين على فراق رمضان

اكاد اسمعها ترن في اذني من الآن

اوله رحمة

رمضان زمان التغيير على مر العمر القصير

اول مرة صيام رمضان بالكامل...اول رمضان تانية ابتدائي

اول مرة بدء خاتمة قرآن..اول رمضان رابعة ابتدائي

اول انتظام على الصلاة..اول رمضان اولى اعدادي

اول مرة قيام ليل....رمضان تانية اعدادي
اول مرة خاتمة صلاة قيام....رمضان تانية ثانوي

اول مرة صلاة بانتظام في المسجد...رمضان تانية جامعة

كل هذا لم يكن باسبق نية او ترتيب

لكنها نفحات من الله...اسأل الله لها الدوام


اول مرة ختمة قرآن في تراويح منفردا تماما...رمضان اول سنة بعد التخرج


وهـــــــــــــــنا لـــــــــــــــــــــــنا وقـــــــــــــــــــــــــفة

رمضان ده بالذات

هذا العام رمضان قضيته وحيدا بالفعل

في قلب مدينة صغيرة بعيدة..اقرب مسجد 50 كم..والمغرب في وسط وقت العمل فلا مجال

ولكن احلى رمضان مر علي

فيه رأيت رأي العين قول الله تعالى

وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ

اتذكر القيام منفردا في وسط هذا الجو..بأمر الله وبتثبيت الله ..لا شطارة ولا لاني استحق..ولكنه فضل الله

اتذكر الدعاء ....ودعاء العشر الأواخر

اتذكر وكأنها امس الرسالة القصيرة من مصر من انتيمي وصديقي وأخي في الله....احب الأصدقاء لقلبي..القريب البعيد حاليا ...لتوقظني للقيام ليلة السابع والعشرين

اتذكر معنى ان تتحرى ليلة القدر في كل العشر الأواخر ...ولا "تنشن" على واحدة

ورأيت في العام اللاحق معنى ان يصدقنا الله

ولكن.....كان الانسان ظلوما جهولا

من وقتها وانا احاول ان اصدق الله كما صدقني الله.....وحتى الآن فشلت ان افعلها كما يجب

ولكن الفشل الحقيقي..ان يتوقف الانسان عن المحاولة..وان ييأس من روح الله

اللهم اجعلنا جميعا عبادا كما اردت وثبتنا على طاعتك وتوفنا على دينك وتوفنا وانت راض عنا واحشرنا تحت لواء نبيك يوم القيامة

************************

كان في ذهني موضوع انتقاد لابراهيم عيسى

ولا احبه.... وبغضته من وقت ما نشره من هجوم على الصحابة والسيدة عائشة

وبرنامج فهرس على دريم كرهني فيه اكتر...برنامج ضرار..التقاط الجانب الفاسد من بعض منتسبي التاريخ الاسلامي وعرضه

باسلوب سخيف وقمئ...اشعر منه انه زعزعة لدين الناس..ولا استخلاص لعب روالدروس المستفادة كي لا نكرر ذلك ولا لذكر الجانب الصالح والموازنة بينهما كما يفعل د.راغب السرجاني مثلا


لكن ده كوم..وما حدث معه كوم آخر

شئ سخيف وقمئ ان يتم انتقاءه هو فقط في الشائعة

لست بدارس قانون ولكن من معلوماتي القليلة ..من مصر وخارجها ايضا...اقترح عليه ان يقوم بهجوم مضاد

وان يقاضي المحامي صاحب الدعوى بتهمة التشهير ويطلب منه تعويضا ضخما

فان كان هذا المحامي مصدقا لما يقوله ....فليفيق

وان كان منافقا متلمقا..فده اقل واجب معه

وعشان مش كل واحد شايف نفسه لا مؤاخذة يقاضي الناس هكذا

والتهمة على ما ارى-تهمة ابراهيم عيسى - سهل التنصل منها بإذن الله

فهو لم يكن الوحيد..وصيغة ما نشر كما نقل لا تدينه باي حال

حاجة تفقع


video

الكلام السابق كتبته قبل الحكم الخير عليه وعلى ثلاث رؤساء تحرحير آخرين

اما بعد الحكم...فلعنة الله على كل من شارك في ظلمكم ......حتى وان كنا نبغضكم

وعليهم من الله ما يستحقون

Monday, September 03, 2007

يا إلــــــــــــــــهــــي

أعتذر عن الانقطاع ..وخصيصا للأخ مؤيد الرفاعي


هدية مؤقتة بمناسبة رمضان...لنسمعها بقلوبنا





الاصدار الاسلامي "لهاللويا" الشهيرة
(:


لم أجد اصدار منها بدون موسيقى لكن كلماتها جميلة جدا