Wednesday, May 02, 2007

كلام في حد الردة

التدوينة دي تعليق معدل كنت نزلته عند عمرو في الموضوع اللي سخن هناك

هنا معدل شوية هازود عليه شوية حاجات


**********************************************************

الكلام بدأ بحكم المحكمة الادارية بعدم جواز تغيير الديانة في البطاقة لمن اسلم


الحكم مسخرة...لا هما عارفين يطبقوا الحد ..ولا هما عندهمم عقاب واضح...قاموا خربوها وهبلوا وقالوا يفضل في البطاقة


كوميديا مأساوية سوداء


غباء مستحكم..عنده حق الشهيد مالك مصطفى..الكفار كده ليهم الحق يتجوزوا بناتكم




ولكن نقول حد ردة يبدأ التهزئ


اولا انا مش شخص مثالي للدرجة..انا شخص لي اخطاء ..واخطائي علمتني اني ارحم الناس والتمس لهم العذر وارجو فيهم الخير عشان ربنا يرحمني



يا اصحاب حرية الرأي والفكر والتعبير...حنانيكم علينا




اولا حد الردة ثابت بالسنة النبوية الشريفة ...... وبفعل الصحابة والتابعين والخلفاء الراشدين...فيه مقالات قتلت بحثا في الموضوع ده


وفيه برضه من يلوي اعناق الأحاديث وينكر حد الردة...وفيه اللي ممكن يقعد يقول الظرف التاريخي وظروف المكان والزمان وان ده كلام عفا عليه الدهر و و و ....وعلى رأي واحد صاحبي حتى قتلة الأنبياء كان عندهم ما يبرر لهم



هنفترض-هو مش فرض هو حقيقة - بس هتكلم بلغتكم اللي بتقولوا بها وتفهمومها..هنفترض ان حد الردة ثابت في الاسلام



او ليس من حرية رأي وفكر طائفة معينة ان تضع من الشروط للانضمام لها ويكون كل اعضائها ملزمين بها



الاسلام بيضع حد الردة ...من بدل دينه فاقتلوه...ولا يكره احد على الانضمام له...من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ..ولكن من دخل الاسلام يجب ان يكون عالما بهذا الحكم...هو في حل الا يدخله في الدنيا وحسابه في الآخرة التي يؤمن بها المسلمون ...لكن ما ان انضم فهو موافق على هذا الشرط



هتقولوا هناك من لا يعلم..ده يبقى تقصير فيمن عرفه بالاسلام....واظن ان العلماء المسلمين الثقات هنا هياخدوا النقطة دي في الاعتبار ...فيه مدينة كاملة على عهد عمر بن عبدالعزيز تم اخلائها من المسلمين اللي فتحوها ان القائد لم يلتزم بالثلاث ايام مهلة التي حددها الاسلام....فما بالك فيما تقوله


لا تقلقوا ان شاء الله من هذه النقطة



ارجع واقول..اذا أليس من حق المسلمين ان يطبقوا شروطهم طالما لم يجبروا احد على الانضمام لهم


طب ليه كل ده ...هل هو تعطش واستهوان بالدماء كما تقولون


بعضهم هاجمني بشكل شخصي واعتبرت اني مثال للارهابي المسلم..لو قدر لاحد فيهم ان يلقاني في الحياة الحقيقية هسيبه يحكم بنفسه اذا كنت فعلا باستهون بالدماء او بالحقوق ....واذا كنت باستحل وباستهون بدماء غير المسلمين ام لا



مش ده اللي افهمه من الاسلام ومش ده اللي اتعلمته وحبيت بيه المنهج ده كما فهمته....كون انكم مكونين فكرة معينة عن الإسلاميين الاصوليين السلفيين -اسأل الله ان يجعلني منهم وعلى مستوى ان يطلق علي مثل هذا - كما تسمونهم فدي وجهة نظر مبينة على قراءة خاطئة


انا مش شخص مثالي ومحصلتش.... شخص لي اخطاء بالطبيعة اللي حطها ربنا في البشر وله حكمته....واخطائي علمتني اني ارحم الناس والتمس لهم العذر وارجو فيهم الخير عشان ربنا يرحمني



انتم تفكرون من وجهة نظر..المهم انا الانسان يأكل ويشرب ويتزوج او يصاحب او يبقى مثلي حتى ...ويتفسح...ويعمل خير برضه ويحافظ على الحقوق المدنية ويناضل عن الحريات ....ولكن دون قيود اخرى


دي وجهة نظركم



اما الاسلام..فبرضه به ان الانسان يأكل ويشرب ويتزوج ويعيش آمنا على نفسه واهله وماله وكرامته..اون الناس سواسية كاسنان المشط لا تفاضل لعبي على اعجمي ولا ابيض على اسود ولا امير على فقير الا بالتقوى والعمل الصالح


ده الاسلام الذي اعرفه



لكن قبل كل هذا الاسلام ركنه الاساسي ان هناك رب خالق للكون بمخلوقاته جميعا ...خلق الدنيا لعبادته والايمان به


وان بعد الدنيا حساب عسير على الكافر هين على المؤمن ثم اما نعيم دائم لا تساوي امامه هذه الدنيا شئ او عذاب شديد لا يساوي اي تعب في الدنيا امامه اي شئ


وأن اخطر شئ على الناس في الدنيا الا يعرفوا ربهم ولا يعبدونه بما يعرضهم لعقابه غضبه عليهم ...فقد اعطاهم في الدنيلا ما يدلهم عليه ان اعملو عقولهم بحياد تام دون تباه لأهواء النفس وشهواتها


دي وجهة نظر الاسلام..وأن من لا يؤمن يكافأ على عمله الصالح في الدنيا اما في الآخرة فله العقاب



ومن هذا الاساس ولأن الأولوية الأولى في الاسلام هي عبادة الله....فأي شئ خطر على هذا يكون طريقة تعامل معه



ولهذا يكون الصد عن دينه ...يجب عليه الجهاد..ويكون الكذب على نبيه غقوبته كذا...وفعل الفاحشة جهارا تكون عقوبته كذا للحفاظ على صلاح المجتمع مع ان يكون الاساس هو التربية الروحية والدينية...والكلمة الأولى للحوار


اما العنف يكون مع الرعونة او البغي او الطغيان ..لان النتيجة هتكون فساد الدنيا وافساد الآخرة على الناس ومعروف ان معظم الناس ينقادون للاقوى..اذن في فلسفة الاسلام العادل والصالح يجب ان يكون قويا



من كل ما تقدم..اذن اما واحد يخش الدين اما رعونة...لتحقيق مكاسب شخصية او تحايل باسلوب قذر لتحقيق مأرب ما..او واحد داخل الدين مضمر في نفسه الخروج عليه والطعن فيه او ادعاء الدين ثم تغيير احكامه والتشكيك فيها ..ده يسمى ايه


هو داخل وعارف الشروط.....دين ربنا مش كوبري او سجادة كل واحد يركبها شوية عشان يعمل اللي على مزاجه وبعدين يطلع..طب والناس اللي مش فاهمة من بره هتقول ايه...ويخرب الدنيا وتفسد على الناس آخرتهم عشان واحد واطي بيحقق مآرب ما


اذا حطينا في دماغنا الأولويات السابقة وقارناها بفعل هؤلاء مش هنستهول الموضوع..والله هي دي شروط الاسلام اللي عايز يخش اهلا وسهلا واللي مش عايز اهلا وسهلا لكن اللي يخش يلتزم



الموضوع مش قتل وخلاص....والله يقدر يسيب ارض المسلمين ويعيش اينما يشاء



وفيه حاجة اسمها استتابة ومناقشة...وممكن تطول حتى عن الثلاث ايام ان رأى ولي الأمر ايا من كان انه الأفضل ان تطول....يا إما يغلب الناس في الحجة..يا اما يقتنع...لكن ماحدش ييجي يقول آه هو كلامهم صح بس مزاجي عايز اخرج....هو عارف الشروط ودي الرعونة والبغي والطغيان اللي بيحاربهم الاسلام..وماحدش اجبره من البداية


*****************************************************************


طب فيه ناس هتقول ... افرض دخل وما اقتنعش بعد ما دخل.وعايز يخرج


هاقول..مافيش حد بيخرج من الاسلام الا انه يرى تقييدا له في هوى ما....مافيش واتحدى


يحكي لنا التاريخ عن ملك من ملوك كندة اسمه جبلة بن الأيهم ...جبلة بن الأيهم ده كان ملك ثم دخل الاسلام ظنا منه انه بملكه وبقوة الاسلام في الجزيرة العربية سيكون له شأن....داخل عشان مصلحة ...ما كانش واخد باله ان في الاسلام الواحد بيبدأ السلم من اوله فان اثبت كفاءة يترقى طبيعي


اضمرها في نفسه بعد ما اكتشف هذا ثم في احد مواسم الحج ...داس اعرابي على ازاره بدون قصد فسبه جبلة وضربه ونال منه..اشتكى الاعرابي لعمر بن الخطاب الخليفة فجاب جبلة وامر الاعرابي ان يقتص منه -الناس سواسية كاسنان المشط-غضب جبلة ان يقتص منه الاعرابي الحقير من وجهة نظره والاعرابي عفا عنه فغضب اكثر واخذته العزة بالاثم وارتد ولحق بالروم في قصر هرقل وتنصر


بقية القصة...تزوج ابنة هرقل...كانت تخونه مع عشاقها في مخدعه وبعلمه دون ان يستطيع ان يفعل شيئا...عرض عليه حذيفة الاسير المسلم عندما كان مغادرا ان يتوب و يتوسط له عند عمر بن الخطاب وان عمر سيقبله وأن يعود لارض العرب والمسلمين......كما فعلها رسول الله من قبل مع من هو اشد جرما منه لكن ابى ان يعود الا كملك وليس مسلم عادي



ليته فعل مثل طليحة بن خويلد الاسدي مدعي النبوة الذي تاب...ثم ان من الله عليه ومات شهيدا في معركة نهاوند بعد رحلة جهاد طويلة في سبيل الله



لاحظوا ان حذيفة كان ممكن ان يقتله أو أن يبعث عمر احد وراءه كي يقتله لكن لم يفعل..ومات جبلة على نصرانيته



*******************************************************


وماذا عن التفكير...


والله الاسلام لا يعاقب على التفكير ..ده اللي افهمه...وده اللي ثابت بالسنة وبتاريخ الراشدين..اللي فاهم غير كده دي مشكلته...وقلت كذا مرة ما نريده هو خلافة على منهاج النبوة وتالخلفاء الراشدين وليس نموذج لاخطاء من سبقوا



لا اتخيل مثلا اني اشيل سكينة واروح لواحد في بيته واتخانق معاه عشان أناقشة واموته....ده مش قرار شخص ومش اعتباطا ومش لاي خلاف فكري يبقى دم


والكلام ينطبق مخالف واي عاصي نفس الكلام



الأفكار عرضة للتغيير لكن فيه اساس المفروض الا يتغير بتغير اهواء النفس والمزاجات...ممكن حاجة اقول عليها حرام في مرحلة ما......لكن فيما بعد ارى ان فيها تخفيف...لكن لا اجتهاد مع النص..فيه سماحيةولفترات محجدودة مرتبطة بظروف معينة ولكن عدم تغيير لنص والغاء لحكم


لكن الرعونة والكبر والافساد المتعمد ليهم احكام تانية في الدين



*********************************************************

فيه ناس هتقول طب ما كل شريعة ممكن تحط الحد ده


نقول الإسلام بس هو اللي وضع حد ردة...النصرانية واليهودية مفهومش...بس ممكن يتحط حسب المزاج طالما كل حاجة عندهم ممكن تتعدل


المفروض اننا بقى مش اللي نحذف حسب المزاج


والموضوع مش موضوع فرض سطوة..الموضوع موضوع عدالة تحميها القوة وقوامها الرحمة..لان عدالة برحمة فقط ما بتنفعش ..راجع التاريخ ...بل وراجع الحاضر ...بين حماس وفتح وتوازن القوى بينهما وبين المعارضة المصرية بكل طوائفها والحكومة مثلا



******************************************************************


اتمنى من الملتزمين انهم ما يتكسفوش من حد الردة واحكام دينهم ويحاولوا يجدوا ثغرات تتيح لهم من وجهة نظرهم الدفاع عن دينهم..وليثقوا في ربهم ونبيهم واحكام دينهم




تحديث:اتفضلوا

يعني هما يهرجوا وياخدوا الدين كوبري عشان اللي مش لاقيينه في دينهم وما به من قصور وتحريف....وبعدين يقولوا لك مواطنة ومش عاجبهم

61 comments:

ma_3alina said...

موضوع جريء ..

فيه فقرة في البوست اختصرت كلام كتير كنت عايز اثبته من التدوين .. لكن انت اختصرته في فقرة فمش عارف بقى كده الواحد يروح بقى ولا إيه ... ههههههههه

في حكم الردة أنا مش مكسوف منه .. انا بصراحة اللي مضايقني منا قشة فئة من الناس اللي قرات الكتب عشان تبحث فيها عن تأصيل لرغباتها وآرائها ...

واحد ابتداءا مش عاجبه حكم أو مسألة .. فيقعد يقرا الكتب عشان يدور على عبارة ذات أوجه او حاشية ولا جملة بثبت بيها إن هو صح ..

الناس دي بتضايقني جدا وترهقني لأنها مش حتقبل أي رأي تاني لأنها بتقابل اراء الآخرين باستعلاء العلم المزيف ..

وبعد كده يسموهم أصحاب رؤى ومفكرين ..

والكل بيدعي إنه بيحمي الإسلام

سلمت يمينك ولكني أشك في قبول مقالتك لدى المتعلمين ليقال عالم ..

labido said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أولا احييك علي غيرتك علي الدين .. واتفق معك في كل ما قلت ..
واقول الي من ينكر حدود الله لست من الله في شيء..
وان اظهرها فهو مرتد .. وعليه الحد .. ويوكل امره لولي الامر.. ليقيم عليه الحد بعد الاستتابه .. كما فعل سيدنا عمر ..
وان اضمرها في نفسه فهو الي الله مرجعة ..
..
انا اقول هذا الكلام وكلي فخر اننيي مؤمن به تمام الايمان .. ومش مكسوف ..
.. هو ده الدين واللي مش عاجبه يشوفله مكان يتاويه..
واذا لقي مكان ياريت يتاكد ان ربنا مش شايفة ..
ولو انها مستحيلة .. في الحالة دي يتلهي علي عينه ويقعد ساكت...
والسلام علي من اتبع الهدى

Mohamed A. Ghaffar said...

حد الردة فى الأسلام قتل المرتد بعد استتابته ثلاث مرات وهذا هو الأسلام

ومن شاء فاليؤمن ومن شاء فاليكفر

وكفى

الصارم الحاسم said...

تعليق هناك على كلامي يتبعه رد مني


**********************


منطك ظريف أوي يا صارم بيه معرفش بصراحة ينتمي لأي منطق بس مش مشكلة

بص يا أخ صارم

أنا بقوللك الكلام ده دلوقتي مش عشان تقتنع لأني عارف تماما إني لو بضتلك هنا وكلامك كان منطقي جدا مش هتقتنع أصلا

لأنك ببساطة حوارك مع كل الناس المخالفة دي ليس حوارا منطقيا خالصا يهدف لعرض الأفكار كلها وإبراز الأكثر إقناعا وإنما أنت تمارس هنا نوعا من الدعوة الدينية لذلك نحن في نظرك أتباع هوى وجهلاء أو فساق مثلا

ولكنني يا عزيزي لا أجهد نفسي بالكتابة على الكيبورد لإقناعك فلا أمل من ذلك كما وضحت ولكن لإبراز تهافت منطك الساذج الذي لا يعدو كونه تبريرا تريح به نفسك وتحافظ به على سلامك النفسي وثوابتك الهشة

أنت أيها العبقري قلت في محاضرتك العصماء تلك أنك تتحدى أن يدخل أحدهم الغسلام ويخرج منه عن عدم اقتناع وإنما هو يخرج عن هوى

طيب ياسيدي ولو أنني لا أحب أن يتطرق الحوار لعرض الشبهات والثغرات في الدين الإسلامي إلا أنني مضطر لأن أضرب مثلا بسيطا جدا

ماذا لو أن أحد الأوروبيين أسلم في لحظة ما وحينما تعمق في فقه الإسلام والقرآن وجد شيئا يخالف ثوابته الإنسانية فارتد بعد قرار بأن هذا الدين دموي إقصائي لا يحترم الإنسان؟

مثلا لو وجد آية كتلك الآية العصماء الفظيعة

فاهجروهن في المضاجع واضربوهن

هذه الآية العجيبة بالطبع ستصدمه إن كان ما زال يتمتع ببعض الثوابت الإنسانية

سيصدمة كيف أن هذا الدين الذي يتشدق أصحابه بأنه أطى المرأة حقوقها كيف أنه يعطي الرجل حقا في أن يضرب امرأته وكأنها مثلا داية اشتراها من السوق وكيف أن هذا القرآان العظيم يتحدث عن المرأة وكأنها حيوان أو شئ مهمل لا قيمة له إذ أن الخطاب هنا إقصائي لأقصى درجة وموجه للرجل وحده وكأن الله خلق الأرض له ثم إنه خلق له المرأة التي يركبها وتخدمه ويباح له ضربها كأية ناقة أو حمار

لماذا تفترض يا عزيزي أن دينك الذي ورثته وراثة لا تعب فيها عن آبائك وأجدادك هو الدين الحقيقي الذي يمثل النجاة للبشرية مع أنك لم ترهق نفسك لحظة في البحث عن ثغراته؟ بل إنك أصلا كونت مبادئك بناء عليه ولذلك أصبحت أحادي الرؤية لا ترى إلا ما يوافقك تكوينك المعتل المبني على وراثة ورثتها كمثل الأنعام ترث أباءها في كل شئ؟

وإذا أنت من حقك هذا وأنا لست من يمنح ويعطي الحقوق فلماذا ترى أنه ليس من حق أحد غيرك أن يتنقل كيفما شاء من دين لدين بحثا عن الحقيقة وعن ما يريح عقله وروحه؟

الهوى الهوى الهوى أراك ترددها كثيرا جدا دون أن تضع حسابك لشئ مهم جدا وهو أن عقلك لن يرضى وحده دون نفسك وروحك هذا أمر أراه انا مفروغا منه

إذ أن الحقيقة تمنح صاحبها السكينة المرء الذي يرى نفسه يمتلك الحقيقة لا يشعر للحظة بغضاض في كل تعاليمها

ما تقصده أنت هو الشكوك والكبت الذي يقع على أصحاب عقيدة ما ليسوا أصلا مقتنعين بها تماما ولم يصلوا لها بعد عناء البحث والتنقيح لكنهم ورثوها على أنها الحقيقة المطلقة ويؤرقهم أن بها ثغرات أو أشياء مبهمة تسلب جزءا من سلامهم النفسي ولكن لأنهم لم يتعلموا التفكير والجرأة في البحث فإنهم يعيشون في شكوكهم وأرقهم هذا للأبد أو إلى أن يستطيعوا التفكير الحقيقي

كلامك وأدلتك الشرعية لا تعني لي شيئا أبدا يا عزيزي

باختصار أستطيع أن أقول لك طظ في كل الأحاديث الحمقاء التي أوردتها لأنها تحمل أفكارا إرهابية تدعو للقتل وكأنه قتل دجاجة وليس إنسانا له حياته وطموحاته وأهله وأحباؤه ومخاوفه وكأنه جاء من تحت الأرض وكأنه ليس شريكا لك في هذا العالم وكأنه يؤرقك في شئ أصلا

يا عزيزي أنا من حقي أن أرتد أن أختار اين الذي أرتاح فيه تماما هذا أمر بسيط لا يخصك في شئ هذا يخصني أنا وحدي فقط ولا يخصك لا أنت ولا أتباع دينك الإرهابيين أنا وحدي الذي أختار على أي دين أموت دخلت عندك مرة أو خرجت هذا لا يخصك هذه ليست حدود بلد أخترقها فتعاقبني هذا دين مباح للكل وليس ملكا لك ولا للمسلمين وحدهم وليس من حقك أن تحل دمي أو تهدره أبدا أبدا فأنت لست أفضل مني في شئ أنت إنسان مثلي على أي دين كنت

يا عزيزي أكرر لك مرة أخرى أنت إرهابي هذا حقيقي ليس على سبيل السب ولكنه هو الوصف الوحيد الذي يليق بكل من يحمل هذا الفكر الدموي حتى ول كان محمدا النبي نفسه



نقطة كمان

إيه الحكم في حالة الناس اللي زينا دول؟

يعني اللي اتولدوا لقوا نفسهم مسلمين وبعدين بعد فترة تعب وتفكير لقوا الإسلام مش عاجبهم فارتدوا لدين آخر وليكن حتى البوذية ما حكمهم؟

هل يقتلوا برضه؟

وهل دول اختاروا أصلا الدخول في الإسلام عشان لما يخرجوا نقول هما اللي اختاروا ووافقوا على الشروط

إيه رأيك يا سعادة الصارم الحاسم في هذه الحالة وما رأي فقهائك؟

مستني رد سعادتك ويا ريت يكون مباشر تماما ومفيهوش أي تحوير

مرتضى

الصارم الحاسم said...

ردي

*************************


مرتضى

اول عبارة بتقولها بتنطبق تماما على كل تعليقك

لو جبت لك لك الف دليل والف آية والف تفسير مش هتقتنع لان مش عايز تقتنع وحاطط في دماغك مسبقا اننا ارهابيين



ماتفتكرش انك هتخوفني بكلمة ارهابي.....او هتحطني بيها في موقف دفاع...ابثلوتلي (:..اذا كان ده تعريف كلمة ارهاب عندك فاهلا وسهلا وافخر ان اكون ارهابيا

بس تعريف المجرم والارهابي عندي مختلف

المجرم...هو اللي ما عندوش ثوابت لا اخلاقية ولا دينية


المجرم الارهابي هو اللي بيضمر الشر في نفسه وعنده استعداد ان تمكن ان يغدر بمخالفيه...ولا يبني نيته واضحة...يكون جارهم وصديقهم..لكن ان احس بقوة ينقلب لئيما طاغيا

المجرم الارهابي هو اللي معندوش مشكلة يتعاون مع عدوك وعدو بلدك لمصلحته هو

المجرم الارهابي هو اللي بيكيل بمكياليين ومعندوش هدف داخل نفسه إلا رغباته وقبليته

المجرم الارهابي هو اللي زمان كان بيقتل ويعذب ويحرق الناس ويمنع الابداع والتفكير العلمي باسم الدين...وتسبب في ان العالم كله كره كلمة دين واقصاها...ودلوقت بيرمي بلاه على غيره ويقولهم انتم اللي نحوا الدين


في حين انه معندوش مانع ان عادت الكرة ان يحرقهم مرة تانية باسم الدين


انا مش بهاجم...بس زي ما بتطالبني ابص من وجهة نظر المخالفين...ارجع انت كمان واقرأ التاريخ واحكم بنفسك من وجهة نظر مخالفيك برضه


كل ده كان اولا


ثانيا

ارجع اقرأ كلامي كويس..انا لا اقصي المخالفين ولا اتحدث من برج عالي..انا قلت بالنص..
انا شخص لي اخطاء ..واخطائي علمتني اني ارحم الناس والتمس لهم العذر وارجو فيهم الخير عشان ربنا يرحمني



لو انا الاوربي ده قرأ دينه وفهمه كويس ورجع لاولي العلم..هيقولوه ان النبي اللي انت شايفه دموي -صلى الله عليه وسلم-ما استعملش الحق ده ولا مرة

مش لانه غير معترف بيه ولكن لانه يفهم انه يرتبط به وبشخصيته وبالطورف حوله..ولانه لم يجد في نفسه الحاجة لاستعماله..مع ثبوت الحق

لو اناالاوربي رجع وقرأ وناقش..والحمد لله احنا عندنا مناقشة وتناقش اكبر راس في الدين واكبر راس في الاسلام زيك زيه

لا عندنا اسراا كهنوتية ولا سر مقدس ولا طبقات عليا...العلم متاح للجميع

اقول لو رجع وناقش هيجد ان فيه خطوتين قبل الحكم ده ...عظوهن..يعني الكلمة الأولى للنقاش يا بيه ياللي بتتهمنا باستعمال السيف عند اي كلمة...عظوهن..ثم الهجر في المضاجع لعل الناس تهدا وتعقل وتفكر...ثم الضرب لفئة معينة من البشر اللواتي لا بد ان تزجرهن

الضرب مش بالشومة عندنا ولا بالوضع على الخوازيق كما كان يفعل البعض في اوروبا زمان..الضرب اجمع العلماء ضربا خفيفا غير مبرح لا يصيب بجرح ولا يقبح وليس اماكن حساسة او مواضع الحسن...ضربا غير مؤذي للزجر

زي ما عندنا جهاد في سبيل الله وقتال لفئة لا ينفع معها غير القتال ...الخطوة التالية هي الطلاق وهدم الاسرة


نسيت تقول يا بيه الاية بتاعة ابعثوا حكما من اهله وحكما من اهلها ..ان يريدا اصلاحا يوفق الله بينهما ..الأوروبي هياخد باله انت لأ

نسيت الأية بتاعة وأتمروا بينكم بمعروف ..الأوروبي هياخد باله انت لأ


بس بنقع على الكلمةونقول اهه غلطة وارهاب



مش ده برضه منهج اقصائي


مش احنا اللي بنعامل المرأة كدابة...انتم بتعاملوها كعاهرة ..احنا بنحترمها وبنحطها في عيننا معززة مكرمة...ملتزمة هي اختنا...غير ملتزمة نقول هداها الله..واختنا برضه


ومين قال انه ميراث..اسأل عمرو يقولك كنت ايه وبفكر ازاي

بس الحمد لله ربنا مديني نعمة التفكير والميل مع الحق

الاوروبي لن يرتد وإن رأى حماقات من بعض المسلمين لان الأوروبي تربى على ان يكون ايجابيا وليس معنى خطأ البعض ان يكون امعة يقول ان احسن الناس احسنت وان اساءوا اسأت

ولم يدخل الاسلام الا اقتناعا


الأوروبي عنده الحق في الإختيار من البداية..انت هنا في مصر بتشرب كره المسلمين الدمويين من الصغر...وبتهدد بالقتل وبتعيش مطارد ان التحقت بهم في الكبر...مع انك في شريعتك الحكم ده ىغير موجود وبيتحط وبيتشال بجرة قلم


اما احنا فعندنا احكام ثابتة ...بتطوع لخير البشر في حدود وبقواعد...وليس بجرة قلم او رغبة شخص


مين بقى الاقصائي والارهابي




رأيي تجده هنا
http://alsarem-alhasem.blogspot.com/2006/12/blog-post_17.html




وهنا

http://alsarem-alhasem.blogspot.com/2007/02/blog-post_25.html



ويبقى هات الآيات كاملة وصحيحة

وَلاَ تَتَمَنَّوْاْ مَا فَضَّلَ اللّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ لِّلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبُواْ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبْنَ وَاسْأَلُواْ اللّهَ مِن فَضْلِهِ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا *وَلِكُلٍّ جَعَلْنَا مَوَالِيَ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَالَّذِينَ عَقَدَتْ أَيْمَانُكُمْ فَآتُوهُمْ نَصِيبَهُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدًا *الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا *وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَابْعَثُواْ حَكَمًا مِّنْ أَهْلِهِ وَحَكَمًا مِّنْ أَهْلِهَا إِن يُرِيدَا إِصْلاَحًا يُوَفِّقِ اللّهُ بَيْنَهُمَا إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيمًا خَبِيرًا


احنا بنقرأها كده..مش بـ"نقصي" الآيات اللي مش عجبانا..والاوروبي بيعمل كده برضه

لعلك تقتدي بيه


الاسلام دين واقعي مش خيالي وهلامي


في حرب العراق...امريكا صاحبة القوة غزت العراق...فرنسا صاحبة العصمة قالت انا مش راضية عن حرب العراق..لكن مش قادرة اعمل حاجة توقفها..ومش عايزة


يا ترى لو العراق هي كمان كان عندها قوة ....كان ارميكا تغزوهم

واللي وقف الامريكان في العراق هم "الارهابيين"...... مش العملاء اللي بيسموهم القاعدة بتوع القنابل في الاسواق...لكن اللي بيقعوا كل اسبوع طائرة هليكوبتر

bluestone said...

اولا معلش على ان الرد هيكون طويل حبتين لكن خليني اناقش كل موضوع على حدى وارد في نقطة نقطة ...

لكن أولا قبل اي رد احب اوضح حاجة مهمة جدا وعن قناعة شخصية..
انا لا اقبل اي دين يؤمن بالدم أو القتل او العنف ....
الدين الذي لا يسمو بطبيعة الانسان يبقى مالوش لازمة .. ويبقى مش دين أساسا ..
والدفاع عن النفس أو الوطن أمر آخر
والله ليس بحاجة لندافع نحن عنه ...
اي دين يؤمن بالموت والقتل الدم لا يلزمني
وهناك فارق كبير بين ما ينص عليه الدين وبين تصرفات اتباعه

عشان محدش يتفزلك وييجي يقول لي الغزوات الاسلامية أو الحروب الصليبية ولا الارهاب أو التطرف .. دي تصرفات ابتاع الدين وليس ما نص عليه الدين
----
اولا حد الردة ثابت بالسنة النبوية الشريفة. وبفعل الصحابة والتابعين والخلفاء الراشدين)
بما ان انت قلت ان فيه مقالات قتلت هذا الموضوع بحثا يبقى لازم تكون قريت الكثير منها يؤكد ان احد الحديثين المستند عليهم هذا الحكم أو حد الردة هو حديث يراه بعض الدارسين ضعيفا نقله الاوزاعي ثم نقله عنه مسلم في صحيحه والتاريخ يروى الكثير عن الاوزاعي الذي عاش في عهد الدولة الاموية ثم العباسية ايضا وكان مقربا من حكامها. وما يعرف عنهم بانهم كانوا يفصلون احكاما لتناسب سياساتهم وظهر في عهدهم ما اطلق عليه فقهاء السلطة
الاوزاعي الذي سأكتفي بقوله تلك الرواية عن نفسه لينسب لنفسه الكرامات وهو كلام ان قيل اليوم لعوقب بالسجن للعيب في الذات الالهية إذ قال (فيقول "رأيت رب العزة فى المنام فقال أنت الذى تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر؟ فقلت بفضلك يا رب، ثم قلت: يا رب أمتنى على الإسلام، فقال: وعلى السنة")

وان هناك الكثير والكثير من الايات والاحاديث التي تتحدث عن حرية العقيدة وان الكافر حسابه عند ربه وليس عند البشر.
ولا اعتقد انك لا تعرف الاية التي تقول (لا اكراه في الدين) اي لا اكراه في العبادات ولا اكراه في الدخول إلى الدين أو الخروج منه

وفي السنة يروي النيسابوري عن رسول الاسلام محمد انه نهى عن قتل المنافق وليس فقط المرتد بل المنافق المرتد
في نفسير لسبب نزول الاية الآتية ﴿يَا أَيّهَا الّذِينَ آمَنُواْ إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَتَبَيّنُواْ وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ أَلْقَىَ إِلَيْكُمُ السّلاَمَ لَسْتَ مُؤْمِناً تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيَاةِ الدّنْيَا فَعِنْدَ اللّهِ مَغَانِمُ كَثِيرَةٌ كَذَلِكَ كُنْتُمْ مّن قَبْلُ فَمَنّ اللّهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيّنُواْ إِنّ اللّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيراً﴾.
أنها نزلت فى معركة انهزم فيها المشركون وهرب منهم رجل فتبعه رجل من المسلمين فلما غشيه بالسلاح قال الهارب: إنى مسلم إنى مسلم، فكذبه وقتله وأخذ متاعه فقال له النبى: قتلته بعد ما زعم أنه مسلم، فقال: يا رسول الله إنما قالها متعوذاً من القتل، فقال له الرسول: فهلا شققت عن قلبه فتنظر أصادق هو أم كاذب؟!!
---
وعلى فكرة كلمة الحد لا تعني العقاب فهي في اللغة العربية تعني شريعة أو سنة كما ورد في القرآن ايضا.

--
(ولا يكره احد على الانضمام له...)
اي انك تقول ان الحديث ناقص ولا يشمل كل الدين. وان دخول الدين مش زي الخروج منه ؟؟
------
وافرض يا سيدي واحد دخل الاسلام عن اقتناع ثم درس وتبحر وقرأ ما قرأ واكتشف ان هناك بعض الامور لا تناسبه او حتى اساء تفسيرها أو اي شيء آخر واراد العودة لعقيدته السابقة ايا كانت .. ايصبح شرع الله قتله؟؟؟؟
ازاي يعني ؟؟؟؟
هل يحرم الانسان من البحث والدراسة وحرية الاختيار إلى هذا المستوى الاحمق.؟؟؟

أمال فين حرية الاعتقاد ومن شاء فليؤمن ومن شاء فيلكفر؟

(هو في حل الا يدخله في الدنيا وحسابه في الآخرة التي يؤمن بها المسلمون ...لكن ما ان انضم فهو موافق على هذا الشرط)
اذا كان حساب من لا يدخل الاسلام في الآخرة .. لماذا لا يكون حساب من ارتد أو غير رأيه لاي سبب من الاسباب في الاخرة برضه؟؟؟؟

ثم افرض ان شخصا دخل الاسلام عن غير اقتناع مثلا لطمع في مال او في زواج او غيره ثم فشل في الحصول على اطماعه واراد العودة مرة أخرى إلى ما كان عليه أليس من الافضل على مثل هذا المنافق الذي يغير دينه لاجل المطامع الدنيا أن يفعل ما يشاء وليحاسبه الله في الاخرة بدلا من ان يبقى مسلما مرغما

-----------------
(هتقولوا هناك من لا يعلم..ده يبقى تقصير فيمن عرفه بالاسلام..)
وفي شرع مين بقى ان شاء الله ان المقصر يكون عقابه القتل؟؟؟؟
هو دم الناس رخيص عندكو للدرجة دي

الكلام شيء والفعل شيء آخر...
-----

أما كلامك عن ايمانك بالاسلام كما تعرفه فلا تعليق لي عليه واحترمه طالما هو ما تعتقد انت به طالما لم تحاول فرضه علي مثلا.
----
(وان بعد الدنيا حساب عسير على الكافر هين على المؤمن ثم اما نعيم دائم)
طيب يعني الكافر ده حسابه في الاخرة عند ربه وليس في الدنيا على يد عبد آخر.

--------
جينا بقى للكلام عن العنف:

(اما العنف يكون مع الرعونة او البغي او الطغيان)
مع البغي او الطغيان ماشي لان فيهم الشخص بيأثر على آخرين ويكرههم أو يطغى عليهم ويضلهم أي انه يعيث فسادا في الارض
ولكن الرعونة؟؟؟؟؟
هل هناك نص في القرآن والسنة يفيد بان من يتسرع في قرار يجب قتله؟؟؟؟
ارجو افادتي لاني لم اقرأه من قبل

يعني شخص يأخذ قرار ولطبيعته البشرية الضعيفة وعدم قدرته وحكمته على تقييم الامور بعقله القاصر يأخذ قرار متسرع ثم يعدل عنه لاي سبب يجب قتله؟؟؟
يانهار اسود ومنيل... لو كان الكلام ده صح .. كنا كلنا يا متنا من زمان يا اصبحنا آلهة لا نخطئ ولا نتسرع في الحكم ... :)
---

ممكن افهم ان البغي والطغيان هو افساد في الدنيا لكن الرعونة إفساد ازاي يعني؟؟؟

----
وبعدين فيه حاجة لا افهمها ابدا .. كيف سيؤثر مرتد ولا كافر على دين بحاله .. ولو حتى مليون مرتد ومليون كافر ... فهو في النهاية ""لن يضر الله شيئا" ولا ايه؟؟؟
بماذا سيضر دين اتباعه بالملايين بواحد او مية قرروا يسيبوه؟؟؟

(هو داخل وعارف الشروط)
شروط ايه يا عم هي مسابقة؟؟
مسألة الايمان دراسة وبحث واجتهاد دائم من الانسان للوصول لما يراه مناسبا او ما يراه يقينا له.

(طب والناس اللي مش فاهمة من بره هتقول ايه...ويخرب الدنيا وتفسد على الناس آخرتهم عشان واحد واطي بيحقق مآرب ما)
يا سلام؟؟؟
وهل الدين ضعيف إلى هذه الدرجة ؟
وهل إيمان الناس بهذا الضعف والهشاشة؟
لا ارى كيف سيتأثر إيماني وتفسد آخرتي وتخرب دنيتي ان رأيت شخصا من ديني يغير دينه مثلا؟؟؟؟؟؟
واحد ولا عشرة ولا مية .. وانا مالي

المفروض ان إيماني ثابت مصدره ثقتي بما اعتقده وبصحته وليس بعدد أتباعه ..
يعني لو اتباع البوذية بكره بقوا اتنين مليار يبقوا صح .. ولا لو 2 مليون بني آدم بكره قرراو يبقوا بوذيين هل ده هيجعلني اتشكك بعقيدتي مثلا؟؟؟؟
--------
(هاقول..مافيش حد بيخرج من الاسلام الا انه يرى تقييدا له في هوى ما....مافيش واتحدى)
يا سيدي وانت مالك؟؟
ده رأيك الشخصي اللي مش من حقك تفرضه على الناس؟؟
انت شايف كده ده رأيك لكن هو انت دخلت في نفوس الناس ؟؟؟ ولا هاتفرض رأيك عليهم؟؟؟
-----


--------------------------
(النصرانية واليهودية مفهومش...بس ممكن يتحط حسب المزاج طالما كل حاجة عندهم ممكن تتعدل)
دي إساءة سخيفة وحمقاء منك جدا وفيها تحيز اعمى ..
وبرضه رأيك مش رأيهم
يعني انت تعتقد أو ترى ان كل ما في العقيدة المسيحية أو اليهودية قابل للتعديل ولكن المسيحيين واليهود لا يرون ذلك ...
وكل حر فيما يعتقد وربنا بيحاسب في النهاية ..مش ساعدتك
وليس من اللائق أو من الاحترام في شيء اصدار الاحكام جزافا بهذه الطريقة التي تحمل اساءة لك قبل ان تكون لهم.


(يعني هما يهرجوا وياخدوا الدين كوبري عشان اللي مش لاقيينه في دينهم وما به من قصور وتحريف....وبعدين يقولوا لك مواطنة ومش عاجبهم)

نفس اسلوب الاساءة السخيف
في الدول المتحضرة اللي بيتكلوا بالتحيز ده بيتسجنوا

على العموم لن انزل لمستوى الرد على كلام زي ده بس وجب الرد على بعض الامور والنقاط الواردة بالبوست ده
اما الاساءة فهي تنبع من أخلاق صاحبها

bluestone said...

ونقطة أخرى وكلامي خلاف كلامك للاسف اورده دائما بأدلة أو أقوال حتى لا اتكلم جزافا

ما ذكرته انت عن التاريخ يجب تصحيحه .. فحد الردة حينما طبق لم يطبق حتى عهد ابو بكر خلال حروب الردة
(وهي غير حد الردة) وظهرت في ايام ابو بكر في بداية الدولة الاسلامية الجديدة وكانت لاسباب سياسية قوية وان اختلفنا معها حيث كان ابو بكر يواجه خطر الاعراب والقبائل التي ارتدت وحملت السلاح ضده واصبحت الدولة الوليدة في خطر.
وكما هو واضح هناك فارق واسع بين حد الردة وحرب الردة فحد الردة يتحدث عن شخص مسالم لا يرفع سلاحاً، دخل فى الإسلام، أو عاش مسلماً ثم أراد أن يخرج منه، دون أن يحارب المسلمين.

-----------------------------
وفي النهاية بعد الاساءة التي وجهتها بكلامك باستهزاء عن معتقدات الغير اود لو اذكرك بان نبيكم نبي الاسلام نهى عن الجدال إلا بالتي هي أحسن وليس بالاستهزاء والاساءة
﴿فَمَنْ حَآجّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَآءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَآءَكُمْ وَنِسَآءَنَا وَنِسَآءَكُمْ وَأَنْفُسَنَا وأَنْفُسَكُمْ ثُمّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لّعْنَةُ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ﴾

وجادلهم بالتي هي أحسن وليس بالاستهزاء والاساءة كما فعلت

تحياتي
لمن يستحقونها

الصارم الحاسم said...

بلو ستون عندنا...يا مرحبا يا مرحبا...
بجد مش تهريج

اهلا وسهلا اولا

وإزي حضرتك
(:
والله ما بهرج



نخش على التقطيع بقى
(:


اولا اتمنى ان تقرأي قراءة المحاور مش اللي بيحاول يطلع ثغرات في الكلامعشان يرد


المسألة اراها ايديولوجية بحتة وانت ايضا تتكلمين من ايديولجيتك...احترم هذا ولكن اظنك لم تتمعني في كلامي كما تطالبوني انتم جميعا ان اتمعن في وجهة نظركم


انا كمان هرد عبارة عبارة ان شاء الله


انت تقولين انك لا تقبلين بأي دين يدعو للعنف


معنى كده ان حضرتك لا تؤمني بنصف الكتاب المقدس عندكم-العهد القديم


انتم لا تؤمنون بمحمد صلى الله عليه وسلم..لكن تؤمنون بموسى عليه السلام وسليمان ويوشع بن نون و و و و

اوليس عندك في الكتاب المقدس سيرة موسى عليه السلام وحروبه وسليمان ويوشع بن نون وغيرهم


الأهم من هذا

مش هقولك اننا نؤمن ان الله لا يأمر بشئ الا ويعمل في علم الغيب عنده انه افضل للبشر

لانك لا تؤمني بالله من وجهة نظرنا ولكن من وجهة نظرك

لكن التجربة القديمة والحديثة اثبتت ان النوايا الطيبة والسمو الروحي وحدهما لا تكفي للدفاع عن حق او نشر عدالة او خير

كم من اتباع المسيح عليه السلام ماتوا شهداء..على حد قول زميل نصراني في المكتب اللي امامي كلهم تقريبا ماتوا شهداء


كم من النا خافوا من قسطنطين ومن قبله ولم يتبعوا دين المسيح عليه السلام

الناس بتنقاد للاقوى يا عزيزتي بلوستون وبتخاف منه
لكن في الاسلام الذي اعرفه قوة رحيمة بتستخدم لتوصيل الحق وليس لفرض الدين على الناس...آه فيها فرض للعدالة على الأقل في المعاملات لكن ده الأفضل

سلي تاريخ عائلتك هنا في مصر هيقولك كيف كانت معاناة نصارى مصر قبل الاسلام والاضطهاد المذهبي..آه المسلمين دخلوا حكم البلد لكن لم يبخسوا اهل مصر حقوقهم...بدليل ان حضرتك محتفظة بنصرانيتك حتى الآن ولو ارادوا ابادة جد جد جد حضرتك لفعلوا لوما استطاع احد منعهم


وحديثا ...راجعي مثال امريكا كمثال وحيد من ألاف المثلة وهتعرفي ان الحق لابد له من قوة تحميه

بل وراجعي حال مصر الآن...وليه الحكومة مبرطعة على الشعب
وماذا كانت النتيجة في النهاية...مزج الديانة المسيحية بالديانة الوثنية على عهد قسطنطين

سمعتي عن كسرى انوشروان

كسرى انوشروان بعت له نبينا محمد البدوي كما تقولون عليه رسالة لدعوته وقومه للاسلام مقدمتها "من محمد رسول الله الى كسرى عظيم الفرس..." فلم يكمل قراءتها وكاد ان يقتل من اوصل له الرسالة بل وبعث اثنين من مقاتليه لقتل النبي-ظانا ان اثنين يكفون لقتل النبي وسط الصحابة في المدينة


نبينا لم يقتلهم...كما هو متوقع بل بلغتنا "خدهم على قد عقلهم" وقال لهم غدا اذهب معكم ..اكن يستطيع ان يأمر عمر او علي او قيس بن سعد بن عبادة ان يقتلوهم بمنتهى السهولة

في الغد قال لهم ان ربي قد كفانيه او شئ من هذا القبيل ...وفعلا وصلت الأخبار ان ابن كسرى قتله واستولى على العرش..وآمن الرجلان...صدقي القصة او لا تصدقيها

الشاهد منها..لمجرد ان اسم النبي سبق اسم كسرى بعث بمن يقتله فما بالك ان طلب اليهم تبليغ الرسالة

راجعي قصة النجاشي الملك الذي اسلم..لكن خاف قومه ولم يستطع دعوتهم للاسلام...مجرد دعوتهم

كفار قريش كانوا يؤذون النبي واصحابه...كثير كمن القبائل لم تسمع للنبي الا بعد حلفه مع قريش..اللي اثبت لهم قوته وحيد-بتشديد الياء - قريش عنهم..فكان هنا وقت النقاش والحوار والاقناع اللي انتي بتقولي انه مش موجود في ديننا ...بس الحوار ده كان مبني على قوة...وهي دي طبيعة معظم البشر


عشان العقليات دي ربنا انزل في ديننا القتال والجهاد...عشان الناس اللي تحتهم مش هتجيلهم فرصة مجرد يسمعوا عن الدين الا بهذا


دهى ديني كما افهمه وكما اعرفه..ان وصلك شئ آخر فمش ذنبنا


كل دي كانت النقطة الأولى...يتبع

الصارم الحاسم said...

تكلمتي عن الوزاعي وحد الردة وعدم ثبات الحديث


صراحة لم اتعمق في دراسة تاريخ حياة الاوزاعي للدرجة دي واسمحي لي آخد غطس في الموضوع ده وارجع لسعادتك بالنتيجة عشان بعد اذنك آخر مرة واحد قال لي كلام زي ده عن شخص آخر اما دورت وراه لقيته ناقل من كتب مجهولة منها كتب لبعض الشيعة او شخصيات ليست فوق مستوى الشبهات ولم اجد في الكتب الصحيحة الثقات اي اثر لكلامه

واستأذنك تذكري لي مصادرك في الكلام ده واللينكات ان ماكنتش هاتعب حضرتك

لكن الثابت الاساسي الذي لم يختلف احد عليه ان ابوبكر الصديق نفسه اهم شخص في الأمة بعد النبي حارب المرتدين...هتكلم فيها تفصيليا بعد شوية


ده اقوى من اي حديث هنختلف على صحته


تتكلمي عن حرية العقيدة وعدم جواز اجبار الكاف على السلام و و و و

وهل خرجت في كلامي عن هذا بشبر
؟!!!!!
يا جماعة احضرونا..هل قلت انا ما يخالف ذلك


انا كل كلامي عن واحد اسلم وأقر بالاسلام ثم قال انه كافر...لكن قلت كذا مرة اللي مش عايز يخش اهلا وسهلا وحسابه عند ربه في الاخرة اللي بنؤمن بها نحن المسلمين من وجهة نظرنا


نفس الكلام عن المنافق..المنافق لم يشكك ولم يطعن في ثوابت الدين...ممكن يكون مقصر وعاصي لكن لم يظهر الكفر..يعني الموضوع ظني بحت

وعشان هو ظني....وعشان مايجيش حد زي حضرتك -مع احترامي - يقول ان الدين بيقتل بالظن...لم يمس احد المنافقين ..وزي ما حضرتك قلتي بكيبوردك...ان النبي قال للصحابي..هلا شققت قلبه
؟


اقول لحضرتك اكتر من كده

مش هاتكلم عن عبدالله ابن ابي بن سلول


تسمعي عن ثعلبة بن زهير

ثعلبة بن زهير شخص سأل النبي ان يدعو له ان يكون غنيا كي يتصدق على الفقراء


الخلاصة انه بعد ما اغتنى لم يتصدق وترك صلاة الجماعة وطرد عامل النبي على الزكاة

لم يبعث النبي من يقتله....امرهم الا تؤخذ منه زكاة..ونزلت فيه اية ومات في خلافة عثمان ولم تؤخذ منه زكاة


بالمناسبة الزكاة ماكانتش بتتحط في جيب النبي..واتكلمت عن موضوع الفلوس -الزكاة والجزية في تدوينة سابقة


لكن الشاهد ان كل دول لم يطعن احد منهم في ثوابت الدين ولم يصد عن دين الله..لم يكن خطرا


لكن عند التعميم هناك وقفة وده اللي فعله ابوبكر


اتكلمتي عن ابوبكر وقلتي انه فعل كده سياسة

معلش - حضرتك مش هتعلمينا ديننا وتاريخنا - مع كل الاحترام

الم يصلك قولة ابوبكر عندما راجعه عمر في هذا

"أجبار في الجاهلية خوار في الاسلام يا عمر..والله لو منعوني عقال بعير كان يؤدونه لرسول الله لقاتلتهم عليه..أينقص الدين وانا حي
"

الموضوع ماكنش فلوس...ابوبكر مات فقير وكان يستطيع ان يملك من المال ما يشاء ..وكان مع خلافته حالب الشاه لايتام وارامل وعجائز المدينة

المهم..الموضوع هنا كان مبدأ....كان الاسلام هينفرط عقده..الدين قائم على الجماعة..لم يهادن ويقول ظرف تاريخ وظرف مستحدث..فيه دين وفيه فروض وفيه ثوابت....ان ترك هذا فبعد خمس سنين سيكون دين آخر تتغير كل اركانه غير ما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم


يتبع ان شاء الله

الصارم الحاسم said...

بالمناسبة

منهاج اهل السنة والجماعة - او منيسمون انفسهم كذلك - لا يكفر مرتكب الكبيرة عندنا

دي ملاحظة عابرة


نكمل


تتكلمي عن حرية البحث والاختيار وان الانسان بعد الدخول قد يجد ما لايناسه

هنقول البحث والاختيار

عنده كل الوقت قبل ان يسلم ...كل الوقت...يقدر يبح براحته تماما ويناقش براحته تماما لغاية أكبر راس وفي اي موضوع- بالمناسبة هل ده في دين حضرتك..تقدري تروحي تناقشي القس في اي حاجة- سؤال عابر


مفيش استعجال..هتقولي يخاف الموت على غير الاسلام..يبقى واحد زي ده لن يترك الاسلام ان شاء الله

وحتى ان أخر...عندنا حديث عن واحد سافر من بلد لبلد طلبا للتوبة فمات في الطريق...ربنا امر الارض ان تقترب من مكانه كي تأخذه ملائكة الرحمة ويحسب ميتا

الشاهد من هذا ..ربنا عندنا ارحم من كده بكثير...فيه حمة في الحديث بالاسراع في التبوة لكن ربنا رحمته واسعة..تفتكري اذا واحد دور باخلاص وبحث ولم يتهاون او يتراخى او يتلكع ومات اثناء ذلك... ربنا يعذبه او يعاقبه


انا الارهابي المتطرف المتعطش للدماء اقول لا يمكن..

وبملء فمي وليحاسبني ربي عليها يوم القيامة..لا يمكن لا يمكن لا يمكن


اقول لك بقى امتى يرجع..اما يكون بيتلكك..اما يرى في الاسلام تقييد لحريته...وقتها يرتد


هتقولي براحته برضه..اوكي..بره ارض المسلمين ..غير مسموح له بالاقامة فيها ونشر ترهاته

ليه...لانه مهما ناظره احد وقعد معاه هيبقى لسان حاله انتوا صح بس مزاجي


بقتولي افرض واحد فعلا دخل بدون اقتناع ولتحقيق مكسب سخصي ثم خرج

اولا هاقول لحضرتك حاجة..انا مش مفتي....انا باتكلم بفهمي للاسلام..مبني على قراءات وتعمق ان شاء الله وارجو فيه اخلاص نية الوصول للحق


بعد المقدمة دي ....هو الدين كوبري..

اذا عممتي الموضوع ...هل يصح هذا

كل واحد يخش ياخد فلوس ويتزوج او عشان يطلق وبعدين يطلع ويقول اصلي لقيت الاسلام زبالة ومااقتنعتش بيه
يبقى لازم عقاب رادع ..ده دين ربنا مش تهريج


فيه في مناطق تانية من العالم ناس بتخش ديانات عشان فلوس او فرصة عمل او زواج..الاسلام بيحترم نفسه وما بينزلش للمستوى ده ....وده اكبر دليل على غنى الاسلام عن الغثاء

صحيح ..نفسي اسمع رأي حضرتك في موضوع الطلاق واهمية وجوده




بتتريقي على ان كلمة دي شروط وبتقولي مسابقة


في حاجة في القانون الوضعي حتى بتقول ايه..العقد شريعة المتعاقدين ..احنا مش في 0900 هنا
(:


فيه دين وشرط من شروط كذا..للمرة الألف اهلا وسهلا لمن اراد ان يدخل واهلا وسهلا لم لم يدخل..لكن داخل..فيه كلام هنا


بتقولي


(هتقولوا هناك من لا يعلم..ده يبقى تقصير فيمن عرفه بالاسلام..)
وفي شرع مين بقى ان شاء الله ان المقصر يكون عقابه القتل؟؟؟؟
هو دم الناس رخيص عندكو للدرجة دي

الكلام شيء والفعل شيء آخر...


واقول لك..مش بقولك لا تقرأين الكلام كاملا

مقرأتيش دي

هتقولوا هناك من لا يعلم..ده يبقى تقصير فيمن عرفه بالاسلام....واظن ان العلماء المسلمين الثقات هنا هياخدوا النقطة دي في الاعتبار ...فيه مدينة كاملة على عهد عمر بن عبدالعزيز تم اخلائها من المسلمين اللي فتحوها ان القائد لم يلتزم بالثلاث ايام مهلة التي حددها الاسلام....فما بالك فيما تقوله


لا تقلقوا ان شاء الله من هذه النقطة

ده اللي انا قلته..اظنه واضح...الاسلام لا يعاقب على التقصير ...وفي الاسلام تدرأ الحدود لا تنفذ- بالجهل بها


اتمنى تكون وضحت


وانا لا افرض ارائي على احد..كام فهمتيها..لكن هناك موقف حدث معي اريد ان احيكه لك

واقسم بالله ربي الذي اؤمن به انه كما اقول لك

زميل نصراني آخر في مناقشة مشابهة ...وكانت عن تطبيق الشريعة...تكلمت فيها بوضوح تام وبلا مواربة

قال لي في وسط الكلام..انا برضه لو جت لي الفرصة افرض رأيي بالقوة على من يخالفني لفعلت

ده انا لم اقصده ولم اقوله..انا كنت باتكلم عن اهمية الشريعة في حفظ آداب المجتمع وكان كلامي واضح تماما وليس فرض الدين على الناس وهو ندت منه هذه الكلمة التي تعبر عن سريرته


يتبع ان شاء الله

الصارم الحاسم said...

تتكلمي عن الرعونة والتسرع



دي اقول لك فيها لا اعلم بملء فمي ..ووقتها تترك للعلماء والقضاة اما انا فلا اعلم ...لو واحد ارعن وتسرع فعلا وليس عن خبث طوية



تتكلمي كيف سيضر كافر او مليون كافر على الدين

اوا ...تاني انا اتكلم عن مرتد وليس كافر

ثانيا....ارجعي لتعليقاتي السابقة .وضحت فيها هذه النقطة

تتكلمي عن العدد..ارجعي لكلامي ايضا...وارجعي لحديث النبي بما انك مطلعة.."انتم يومئذ كثير ولكن غثاء كغثاء السيل


بتقولي على


(النصرانية واليهودية مفهومش...بس ممكن يتحط حسب المزاج طالما كل حاجة عندهم ممكن تتعدل)
دي إساءة سخيفة وحمقاء منك جدا وفيها تحيز اعمى ..
وبرضه رأيك مش رأيهم
يعني انت تعتقد أو ترى ان كل ما في العقيدة المسيحية أو اليهودية قابل للتعديل ولكن المسيحيين واليهود لا يرون ذلك ...


معلش ..يبقى حضرتك جاهلة او عمياء..معذرة

مفيش كتاب قرآن بيطلع الا وبيمر مراحل مراجعة..وان حصل وفلتت نسخ غير صحيحة الدنيا بتتقلب في العالم كله


لكن هاتلي نسخة انجيل -عهدقديم وعهد جديد - موحدة على مستوى العالم كله

هتتكلمي عن الترجمة

شوفي انا شفت في المسجد الكبير بأبوجا -نيجيريا-مجموعة مصاحف مترجمة وقرات فيها القرآن ....كان مكتوب في المقدمة بلغتي الهوسا والعربية ان المصحف ده عشان يجاز بلغة الهوسا خد سبع سنين مراجعة وكاتبين صفحة كاملة على ما اذكر اسماء الناس المشاركين

اما عندكم فاي كنيسة مركزية تقدر تحط وتشيل براحتها ...يبقى اسألي ان كنتي لا تعرفي


تتكلمي عن الدول المتحضرة

في الدول اللي بستميها المتحضرة بيصوروا افلام السكس في الشوارع....هتقولي لي عرفت ازاي..هقولك شفت بعيني ماحدش قالي


كان ناقص يعرضوا عليا البطولة

هما مش عارفين انا مين وابن مين
(:

الصارم الحاسم said...

آخر حاجة بتتكلمي عن الاساءة لمعتقدات الغير


ما احنا نيجي نناقش تقولوا اساءة وخلينا نحترم بعض..انا بناقش ..اعملي زي ما عملتي من شوية...ردي عليا الحجة بالحجة


بس بشرطين..ولنجتمع على كلمة سواء

ان كل منا يضمر في نفسه انه سيتبع الحق

ان كل منا ما يقراش الكلام من منطلق عايز اطلع فيه الثغرات


اسلوبي اللي مش عاجب حضرتك بيطلع اما بناقش من يتكلم بلا عقلانية وبمنطلق نفسي هوائي شهواني بحت..اظن اني لم اسئ لك في شئ ...مش باتمسح او باستعرض

اظن واضح اني متابعك...وعارف كتاباتك..وربنا يهدي عباده اجمعين


ومعملتش زي ناس تانية ...ناس تانية خالص ...قليلي الذوق...لا يردون على من يعلق عندهم ويتجاهلونه..لمجرد انهم يختلفون معه في افكاره



اما تحياتي لمن يستحقونها...فارد عليكي بحديث ..في دين الذي اعرفه وافهمه

من ارضى الناس بسخط الله سخط الله عليه واسخط عله من ارضاه في سخطه...ومن اسخط الناس في رضا الله رضي الله عنه وارضى عنه من اسخطه في رضاه


اظن كلام عقلاني جدا...حتى بعيدا عن ديننا الارهابي كما تسمونه


تحياتي لكل متبع للحق باحث جاد عن الحقيقة وربنا يهدينا جميعا لما يحب ويرضى

الصارم الحاسم said...

بقية الاصدقاء

كيفكم

ماعلينا

يا باشا لازم وحتما ولابد تنزل البوست بتاعك وتفصل فيه..مستنيه بجد

لابيدو

ربنا يحفظنا ويثبتنا جميعا..وربنا يكتر من امثالك


محمد باشا عبدالغفار

الله يا سي محمد...لافض كيبوردك
(:

الصارم الحاسم said...

نقطة كمان للاستاذة بلوستون



على حد علمي القانون المصري عند اختلاف الطوائف عند اهل الديانات الأخرى بيحيل الموضوع للشريعة الاسلامية


بمعنى ان ممكن الناس دي تغير الطائفة -الملة عندكم-وبكده ينطبق عليهم موضوع الطلاق الاسلامي ان ارادوا


زي ما عملت هالة صدقي الممثلة منذ 10 سنوات تقريبا

ويبقة افضل من الاسلام الكخة الارهابي
(:


وطالما الحل ده موجود..ارجع واتسائل ...ليه بقى بيسيبوه ويخشوا الاسلام يتطلقوا وبعدين يرتدوا


هل يا ترى ده متعمد ام انها تعليمات من شخص ما


مجرد تساؤل

bluestone said...

لا تقطيع ولا حاجة انا بس حبيت ارد على الكلام اللي شفته مش مظبوط تماما من وجهة نظر مسلمين كتير سألتهم وتحدثنا كثيرا عن الموضوع.
وثانيا انا قرأت جميع محاول المقال ومش بطلع ثغرات لان انت لو قريت الكلام اللي كتبته تاني واللي علقت عليه هتلاقي اني الجانب الوحيد اللي لم اتناوله بالتعليق عن حديثك عن ايمانك بالاسلام وليس عندي اعتراض على ذلك ولم يكن داعي للتعليق فالكل حر فيما يعتقد.

(معنى كده ان حضرتك لا تؤمني بنصف الكتاب المقدس عندكم-العهد القديم)

برغم من انزعاجي الشديد للاساءات التي توجهها بطريقة تلقائية كما لو انها جزء من شخصيتك للاسف. فالتحيز احيانا ما يكون من التركيبة النفسية للبعض .. أعاننا الله واياهم ورحمنا منهم

للاسف الشديد اغلب كلامك بلا اي ادلة وده دليل على ضعف حجة الكلام وصاحبه .. ماعلينا .. ليس صحيحا على الاطلاق ان نصف الكتاب المقدس مليء بالعنف .. ولكن وان لم تكن تعرف فان التاريخ المسجل في الكتب المقدسة هو تاريخ بشري اي انه به عنف لان العنف جزء من طبيعة البشر التي تحاول الاديان السمو بها.

بل ان الكتاب المقدس يدعو لنبذ العنف
ويقول (احبوا لاعنيكم أحسنوا الي مبغضيكم صلوا لأجل الذين يسيئون اليكم )


وده برضه مش موضوعنا

انا قلت ان الدين اللي يحض على العنف أو يحرض عليه دين لا اقبله ... وارجو تكون فهمت ولا تحب اترجم كلامي انجليزي ؟
العنف ده جزء من تاريخ البشر لكن الدين لا يجب ان يحض او يشجع على العنف



لانك لا تؤمني بالله من وجهة نظرنا ولكن من وجهة نظرك
مرة تانية التعميم الاعمى .. دي سياسة الحمقى .. اتكلم عن نفسك بس محدش عينك متحدث باسم المسلمين اللي الكثير منهم يختلف مع وجهة النظر المتخلفة دي

--
ماعنديش اعتراض على انقياد الناس للاقوى
لكن الدين المفروض انه يكون اسمى وانضف من كده
الناس تنجذب للدين وتتبعه لانه من الله وليس لانهم خايفين لانه الاقوى بل لانهم مقتنعين ومؤمنين وعندهم استعداد يضحوا عشانه.


سلي تاريخ عائلتك هنا في مصر هيقولك كيف كانت معاناة نصارى مصر قبل الاسلام والاضطهاد المذهبي..آه المسلمين دخلوا حكم البلد لكن لم يبخسوا اهل مصر حقوقهم
من غير ما ندخل في فرعيات مالهاش علاقة بالموضوع تاريخ المصرييين قبل دخول العرب لمصر يروى من جانب واحد .. والتاريخ فيه روايتين مختلفتين ... لا يوجد ثوابت ولا امور مؤكدة بشأن هذه القصة فدعك منها

...بدليل ان حضرتك محتفظة بنصرانيتك حتى الآن ولو ارادوا ابادة جد جد جد حضرتك لفعلوا لوما استطاع احد منعهم
احتفاظي بمسيحيتي مش من أو منحة من جدود سعادتك .. وبلاش الاستعلاء البايخ لانه برضه لغة الضعفاء


وحديثا ...راجعي مثال امريكا كمثال وحيد من ألاف المثلة وهتعرفي ان الحق لابد له من قوة تحميه
امريكا قوية مفهوم .. لكن هي على حق ؟؟؟ ده رأيك ؟؟؟

وماذا كانت النتيجة في النهاية...مزج الديانة المسيحية بالديانة الوثنية على عهد قسطنطين
ايه يا بني انت التخريف ده ... ما تبطلوا كتب الرصيف اللي ملت عقول الغلابة زبالة

هو كل القصص اللي انت عمال تحكيها دي لزمتها ايه؟؟؟؟؟
مافتكرش ان ليها اي علاقة بالموضوع ... احنا كنا بنناقش حد الردة ولا نسيت؟؟

واللي قلته ان الخطر اللي واجهته الدولة الاسلامية الحديثة بعد موت النبي كان بيستدعي ما اطلق عليه حروب الردة لان من كان يرتد كان ينضم للاعداء .. يبقى ساعتها كان ليها سبب قوي لان اللي بيرتد بيبقى عدو ....
اترجم دي كمان ولا ايه؟؟؟؟


-طيب ادرس حياة الأوزاعي كويس براحتك .. على الفكرة الكلام ده انا مش جايباه من عندي ده كلام اكتر من باحث اسلامي مرموق وهما كلهم مصريين على فكرة وياريت تدور الاول قبل ما ترميني بكلام باطل
وعامة تقدر تدور على مقالات الدكتور سيد القمني في الموضوع ولا اعرف ان كانت موجودة عل الانترنت ولا لأ... وكتاب الدكتور ااحمد صبحي منصور (حد الردة المزعوم)




نفس الكلام عن المنافق..المنافق لم يشكك ولم يطعن في ثوابت الدين...ممكن يكون مقصر وعاصي لكن لم يظهر الكفر..يعني الموضوع ظني بحت
خلي بالك انا اتكلمت عن المرتدين المنافقين واللي وردوا في الحادثة اللي ذكرتها بتاعة الرجل المشرك اللي قتله مسلم ... نهاه النبي عن ذلك.؟؟؟
ليه ؟؟؟ الراجل كان مرتد ومنافق وقال انا مسلم عشان مايتقتلش؟؟؟؟؟
وهو ده اللي بقولوه ..
يعني نبي الاسلام يقول لتابعه لا تقتل رجلا منافق ومرتد كمان لا وكمان يحارب المسلمين

وانت تقول لا نقتله ... أليس في هذا مخالفة لما نهى عنه النبي .... الراجل قال بنفسه لا تقتلوا بالظن .. يقوم يجي واحد زي حضرتك – مع احترامي – نقول نقتله



معلش - حضرتك مش هتعلمينا ديننا وتاريخنا - مع كل الاحترام
معلش يظهر ان انت اللي ما تعرفش .. اقروا صح .. وابعدوا عن الرصيف الرصيف فيه سم قاتل

(عنده كل الوقت قبل ان يسلم ...كل الوقت...يقدر يبح براحته تماما ويناقش براحته تماما لغاية أكبر راس وفي اي موضوع- بالمناسبة هل ده في دين حضرتك..تقدري تروحي تناقشي القس في اي حاجة- سؤال عابر)
مع انه مش موضوعنا .. ايوة تقدر تروح لاي قسيس .. وانت كمان لو عايز واي حد مسلم يقدر يروح لاي قسيس يسأله اي حاجة..
الاجابة على سؤالك الاولاني .. وانت مالك؟؟؟ كل واحد حر يدور على الايمان زي ما هو عايز .. وانت مالك؟
ربنا اعطاه الحرية دي انت تاخدها منه؟؟؟؟


هتقولي براحته برضه..اوكي..بره ارض المسلمين ..غير مسموح له بالاقامة فيها ونشر ترهاته
دلوقتي انت قلت حاجتين مالهومش اي علاقة ببعض ..
ان يرتد شخص دخل في اي دين واراد ان يخرج منه .. حاجة
وانه ينشر او يروج كلام يسيء لهذا الدين او ذاك حاجة تانية خاااااااالص

يعني لو مسلم اعتنق المسيحية .. ماشي . هو حر .. لكن يكتب ما يسيء للاسلام يبقى يعاقب على ما نشره او كتبه بتهمة الاساءة للاديان.
والعكس صحيح .. لو مسيحي اسلم .. براحته برضه.. لكن يكتب ما يسيء للمسيحية يبقى لازم يتحاسب بتهمة الاساءة للاديان مش بتهمة تغيير الدين



كل واحد يخش ياخد فلوس ويتزوج او عشان يطلق وبعدين يطلع ويقول اصلي لقيت الاسلام زبالة ومااقتنعتش بيه يبقى لازم عقاب رادع ..ده دين ربنا مش تهريج
انت كده دخلت في نفوس الناس .. وخمنت سبب دخوله لاي دين وحاسبته وحاكمته وقررت قتله ... يعني حضرته بقيت نبي واله في وقت واحد .. يا بلاش .... يعني سيادتك عممت وكشفت عن نيته كمان ..
مش هارد عليك غير بقول نبي الاسلام (فهلا شققت عن قلبه فتنظر أصادق هو أم كاذب)
-

ده اللي انا قلته..اظنه واضح...الاسلام لا يعاقب على التقصير ...وفي الاسلام تدرأ الحدود لا تنفذ- بالجهل بها
لا مش واضح .. اذا كان الاسلام لا يعاقب على التقصير .. انت بقى لوحدك قررت ان المقصر في البحث يعاقب بالقتل .... ده كلامك .. ياريت تقراه تاني


سؤالي لك كان فعلا عن الرعونة... ياريت تسأل وانا كمان هسأل اصدقائي المسلمين المتبحرين في القراءة او الدارسين




معلش ..يبقى حضرتك جاهلة او عمياء..معذرة
لا مؤدب ... انت بتثبت فعلا ان الاساءة تصدر من اخلاق صاحبها وتنم عنه

لا .. والادهى .. ان من ضعف حجتك رحت تناقش أمور لا علاقة لها بالموضوع ... لماذا تفرعت .؟؟؟ هل انتهى كلامك ؟؟؟ ولا لا تريد الرد فقررت بأسلوب الصغار .. تغيير المناقشة وتفريعها لموضوعات اخرى لا علاقة لها بالموضوع




ما احنا نيجي نناقش تقولوا اساءة وخلينا نحترم بعض..انا بناقش ..اعملي زي ما عملتي من شوية...ردي عليا الحجة بالحجة
انت بتناقش ؟؟؟؟ انت بتلقي خطبه .. وضعيفة كمان .. بلا ادلة ولا اسانيد.. وقررت في النهاية تتفرع عن موضوع المناقشة تماما .. وتتكلم في حاجات مالهاش اي علاقة بالموضوع

انا دخلت ارد على وجهة نظر بعض الباحثين المسلمين في حد الردة ..
سيادتك قررت قلبها لمناظرة دينية ....



اظن كلام عقلاني جدا...حتى بعيدا عن ديننا الارهابي كما تسمونه
مين دول يا بني ... انت فاهم انت بتتكلم ازاي ؟؟؟؟ انت فاكر نفسك المتحدث باسم شعب مصر ولا ايه ؟؟؟
احنا مين وانتم مين؟؟؟؟ بلاش شغل الاهلاوية والزملكاوية ده
انا بتكلم عن نفسي .. ولم اتكلم باسم حد
ولم اقل اصلا ان الاسلام دين ارهابي وكخة؟؟؟؟.. جبت الكلام ده منين؟؟؟؟؟

عيب .... الكلام عن الاديان يكون باسوب مهذب اكتر من كده
واكرر هات من كلامي ما افاد ان الاسلام دين ارهابي ؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟

اقرا الكلام تااااااااااااااني ........ ولا
تتخيل كلام من خيالك

وفي النهاية
احب اؤكد اني دخلت اذكر رأي باحثين اسلاميين في مسألة حد الردة

ولا يشرفني ابدا ان اخوض حوارا يسيء لاديان واتباعها ايا كانت هذه الاديان

كما اني لا احب الدخول في مهاترات كلامية بطريقة الصبية والمراهقين لمجرد استعراض العضلات ....

كلامي كان واضح ومشاركتي واضحة ...
والنقاش يبقى مع من لديهم قدرة على احترام هذا النقاش .... او يعرفون معناه على الاقل

الصارم الحاسم said...

ياااااااه

واضح ان كلامي جه على الجرح اوي

(:

اسلوبك العصبي جدا في الرد والتجريح بشكل شخصي كده يدل على ضعف حجتك انتي مش انا


هارجع ان شاء الله وأرد عليكي سطر بسطر كالعادة بس احب اسجل كام نقطة على السريع


هو سيد القمني بقى من المفكرين الاسلاميين المعتبرين..وأحمد صبحي منصور..وتقولي لي الرصيف فيه سم قاتل

كل يغني على ليلاه....احيلك لقول اخونا قلم جاف على هذه النوعية من المفكرين...دكتور مين يا زلابية...(مش حضرتك اللي زلابية طبعا
(


كلامي عن الكتاب المقدس كان واضح ..وعن سيدنا موسى وسليمان وداوود ويوشع بن نون..يا ترى حروبهم ماكانتش مذكورة عندكم برضه..ان شاء الله هارجع لحضرتك بالنصوص وبالصفحات..و اكيد طبعا مش الكتاب كله ملحمة حربية..احنا -انا وحضرتك على الأقل- اكبر من اننا نفهم بالسطحية دي


وده ينطبق برضه على موضوع التقصير


يا هانم بقول ان الحدود عندنا بتدرأ- اي لا تنفذ اذا كان مرتكب الذنب لا يعلم الحد

كلامي كان واضح.مش معقول ما بتقرأيش الكلام كويس للدرجة دي
!!!!!؟


وهارجع لحضرتك بكلمة من الكتاب المقدس يقول فيها الله لموسى ان النبي الآخر سيكون مثلك واوجه التشابه بين موسى ومحمد صلى الله عليهما وسلم


والأمثلة اللي اوردتها ردود مباشرة على النقاط اللي انتي اثرتيها

انا مشغول جدا في اللحظة دي بس راجع اكيد ان شاء


كباية لمون يا جمـــــــــــاعة



نفس العقلية اللي بشوفها علطول....اول ما نبدا نتكلم والطرف التاني يتزنق....يبدأ يغلط او يطلع يجري من المناقشة


اتوسم فيكي انك تكوني اكبر من كده


ومسمعتش رأيك في موضوع هالة صدقي

الا صحيح..مش الأفضل ان يبقى فيه طلاق عندكم ...بدل ما نخش في الدائرة دي من البداية

طالما بتطالبونا بتحديث الخطاب الديني عندنا والتخلص من ميراث الماضي...طب ما تحدثوه انتم كمان



راجع ان شاء الله حتى ان لم تكوني موجودة...وهربتي كالآخرين

الصارم الحاسم said...

تم حذف تعليق واحد قليل الأدب

eldoctor said...

اعانك الله
انا حارد على الموضوع فى تدوينة بس متابع معاك

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.
الصارم الحاسم said...

مش بقولك يا دكتور الدم للركب

ما تقلقش عليا..قدها وقدود إن شاء الله
(:

الصارم الحاسم said...

بقية المناقشات هناك مع الأستاذ مرتضى


هو يقول


بصراحة كده يا أخ صارم تتبعت الروابط ولا أجد لها علاقة مباشرة بسؤالي

لماذا لا تتعب نفسك وتجيب هنا بتعليق؟

معلش دوس على نفسك شويتين

الرابطين واحد فيهما عن البهائية والآخر عن الأقصى

مفيهومش كلام مباشر أقدر أرد عليه ولا حكم قاطع أناقشه ولا رأي واضح في السؤال اللي سألته ليك

ياريت يعني تجاوبه هنا على طول هما كلهم كلمتين مش أكتر

المسلم بالوراثة إذا ارتد

يقتل وللا لا يقتل

اتعب نفسك وقوللي الإجابة رقم واحد وللا اتنين؟

الصارم الحاسم said...

ردي


At 5/04/2007 12:09:00 PM, الصارم الحاسم ...
آدي هنا اقتباس من هناك

اتفضل يا سيد مرتضى



ولكن ماذا ان تسلل أحد منهم وادعى كذبا انه مسلم ...ثم بعد ذلك استغل هذا مثلا في التشكيك في ثوابت الدين او خرج علينا بفتاوى غريبة.. هنا تظهر اهمية حد الردة الذي يشمئز منه البعض للأسف


طالما انك اقررت بالاسلام وانت بالغ راشد تعي وتعقل ووثقت ذلك في الأوراق الرسمية فأنت ملزم بأحكامه كاملة وبما اجمع عليه العلماء على مر السنين وبما ثبت في الكتاب والسنة بما هو معلوم من الدين بالضرورة...بمعنى طالما انك في سن الاختيار والرشد اقررت انك مسلم ...فانت ملزم بالايمان بكل ما تقدم ..وإن انكرت معلوما من الدين بالضرورة فانت مرتد تستتاب وان لم تتب تقتل


سيصرخ البعض ويقول وحشية وهمجية ... ونشمئز و و و و و ...نقول ان هذا هو حكم الله ورسوله من بداية هذا الدين وثابت بالكتاب والسنة...فمن آمن بالإسلام فيجب عليه قبل ذلك ان يكون عالما بهذه القاعدة قابلا لها ..ان اراد فاهلا وسهلا وان لم يرد فلا بأس ولكن لا يقول على نفسه مسلما



انا هنا لا اتكلم عن حالات الخلاف الفقهي والفروع وما إلى ذلك...وكل حالة ايضا يقررها العلماء بذاتها في وقتها ..ولكن اتكلم عن الخطوط العريضة


هذا والله أعلى وأعلم..ده رأيي


At 5/04/2007 12:12:00 PM, الصارم الحاسم ...
واضح يا استاذ مرتضى انك بتقرأ قراءة من يبحث عن نقاط يرد بها او تنتقي ما تريد...معذرة


اظن الأفضل لكلانا انه يقرأ كلام الآخر كاملا ... حتى لا ينظر واحد منا من جانب احادي كما تقول



خدت بالك من كلمة قلتها فيما قبل





انتم تفكرون من وجهة نظر..المهم انا الانسان يأكل ويشرب ويتزوج او يصاحب او يبقى مثلي حتى ...ويتفسح...ويعمل خير برضه ويحافظ على الحقوق المدنية ويناضل عن الحريات ....ولكن دون قيود اخرى

دي وجهة نظركم

اما الاسلام..فبرضه به ان الانسان يأكل ويشرب ويتزوج ويعيش آمنا على نفسه واهله وماله وكرامته..اون الناس سواسية كاسنان المشط لا تفاضل لعبي على اعجمي ولا ابيض على اسود ولا امير على فقير الا بالتقوى والعمل الصالح

ده الاسلام الذي اعرفه

لكن قبل كل هذا الاسلام ركنه الاساسي ان ىهناك رب خالق للكون بمخلوقاته جميعا ...خلق الدنيا لعبادته والايمان به

الصارم الحاسم said...

بقية من المناقشات





At 5/04/2007 12:22:00 PM, أحمدعبد اللطيف ...
يا جماعة القواعد اللي انتوا عايزين تحطوها لتغيير الديانة تقريبا هي هي قواعد تغيير البيجامه أو الشبشب

يا جماعة ده دين ...... مستقبل و ماضي و فكر و حاجات تانيه كتير

تغيير الدين يعني تحول من موت إلى حياة

من جهل إلى علم


................

علاقة الإنسان بالدين هي علاقته الإنسان بالمعبود

يعني حاجات التغيير فيها عادة مابيكونش كتير

و غالبا الواحد ما بيغيرش دينه لإنه بيكون وراثة فبيُرَبَّى على فكر معين و فهم معين و يعتنقه حتى لو كان خطأ

لذا فمن الصعب أن تجد من يحول دينه من العوام إلا إذا رأى أن هناك ما يُبطِل دينه وذلك ليس بيسير

و قليل جدا من هم يغيرون دينهم مرة واحدة

و نسبة أقل أقل أقل من القليل هي التي تقع تحت مناقشتكم المبجلة

و إذا نظرنا إلى معدلات تغيير الديانة في العالم فسنعرف أي الأديان أكثر إقناع و منطقية

و إذا نظرنا إلى وسائل الإقناع لدخول أي ديانة فماذا سيكون رأينا فيمن يعتمدون على الفقر كعامل أساسي في الدعوة إلى ديانتهم ؟

و بالنسبة للناس اللي بيتحولوا عن الإسلام مقتنعين بالديانات الأخرى غير متقبلي الاستتابة

فده شيء في رأيي ممكن يحصل بل هو طبيعي
مصداقا لقول الشاعر

لكل ساقطة في الأرض لاقطة و كل نافقة يوما لها سوق

( لامؤاخذه يا عمرو و الله العظيم أنا ما قصدي حاجة بس هو ده مكانها .... و أكرر اعتذاري )

و لكن أمثال هؤلاء لابد أن يقتلوا

لا للنصوص الواردة فقط

و لكن أيضا يُقتلوا بتهمة الغباء .

يعني لو جه واحد و غير دينه نظرا لكلام الكابتن مرتضى بتاع ضرب الزوجة و الكلام ده دون أن يبحث أو يتأمل في كلام المفسرين و الفقهاء . فده بالتأكيد لازم يعدم ضربا بالبلغ لإنه اعتبر الدين زي البيجامة

و السلام


At 5/04/2007 12:35:00 PM, الصارم الحاسم ...
أخي احمد عبداللطيف

انا باتكلم بس بلغتهم...لكن اكيد كلامك ده صحيح ..ما عدا موضوع ضرب البلغ
(:


At 5/04/2007 02:06:00 PM, Anonymous ...
طالما انك اقررت بالاسلام وانت بالغ راشد تعي وتعقل ووثقت ذلك في الأوراق الرسمية فأنت ملزم بأحكامه كاملة وبما اجمع عليه العلماء على مر السنين وبما ثبت في الكتاب والسنة بما هو معلوم من الدين بالضرورة...بمعنى طالما انك في سن الاختيار والرشد اقررت انك مسلم ...فانت ملزم بالايمان بكل ما تقدم ..وإن انكرت معلوما من الدين بالضرورة فانت مرتد تستتاب وان لم تتب تقتل

انت مصمم برضه متبقاش مباشر

طيب ماشي

أفهم إيه أنا بقى من الكلام ده؟

استحملني معلش عشان فهمي تقيل

أنا يا سيدي واحد مش مؤطر بأي فكر معين والكلام اللي انت قلته ده عن انتوا يهمكوا مش عارف إيه وإيه ده مالوش لازمة

أنا مش ده اللي يهمني

أنا اللي يهمني الحقيقة اللي ترتاح ليها نفسي عشان كده ببساطة مش فارق معايا حد ولا فكر أنا مستعد ببساطة أخرج من النقاش ده إخوان مش أزمة يعني محدش يقدر يقرر أنا هفضل في اتجاه معين وكمان الكلام عن الواحد يستمتع ويصاحب ومش عارف إيه ده مالوش لازمة برضه وخارج الموضوع وفيه تعميم

أنا واحد من الناس مؤمن جدا بحقوق الإنسان وحرية الفرد بس رافض للشذوذ بشدة مش قصدي نقتلهم مثلا يعني لكن رافض مبدأ التصنيف ده طبيعي وده مثلي ومش عارف إيه أنا شايف ببساطة ده مرض ومخالف للطبيعة بعيدا حتى عن أي دين

عموما عشان منبعدش كتير عن موضوعنا

واحد مثلا قرر وهو في الخامسة والعشرين يرتد عن الإسلام اللي ورثه من أبيه ده حكمه إيه؟

هل ده يمشي عليه كلامك عن إنه بالغ عاقل وراشد ومش عارف إيه؟

ده اسمحلي كده يبقى كلام فارغ بعيد عن المنطق

الواحد أصلا مش ببساطة كده بييجي أول ما يرشد ويبلغ يقعد يفكر يفضل على دين آبائه وللا يسيبه

أنا مثلا الموضوع ده ما أخدش اهتمامي إللا بعد العشرين

أقصد موضوع البحث الجاد والفلسفة والأنثروبولوجي ومقانة الأديان والكلام ده كله مش أي حد بلغ ورشد بيقعد يفر فيه

فيه ناس بتعيش وتموت من غير ما تفكر أصلا في الحوار ده كله

يا ترى لو بدأ متأخر بقى حكمه إيه؟

مرتضى


At 5/04/2007 02:56:00 PM, أحمد عبد اللطيف ...
أنا باسحب من كلامي موضوع البلغ ده


At 5/04/2007 03:13:00 PM, الصارم الحاسم ...
مرتضى


اذا كان فعلا غرضك من الكلام الحقيقة اللي ترتاح لها نفسك ...يبقى ان شاء الله هنوصل لحاجة


بس خليني اسألك..انت مؤمن بالله...طيب مؤمن انك عايز ترضي ربنا...سيبك من الاسلام او غيره دلوقت...مجرد اسئلة


هفترض الأسوأ ان لا انك غير مؤمن..والله ما بكفرك انا بقول بفرض الأسوأ


لكن زي ما انت قلت عاوز توصل للحقيقة اللي ترتاح لها نفسك


هي دي اهم منطقة يشتغل فيها الدعاة..اللي زي حضرتك الكلمة الاولى معاهم الحوار مهما طال


90% كلامي السابق كان عن اللي بيستعبط...وعايز يعيش بمزاجه وبدماغه وكمان عايز يفرض وينشر دماغه البايظة بين الناس ويقولك مالكش دعوة دي حريتي ومزاجي وده الأخطر


هو عايز كده..براحته..لكن محاصرة دائه ده وقصره عليه هو في اضيق نطاق...ده الإسلام اللي انا فاهمه


وضحت


نخش في الموضوع

انت بتقول - ملخص كلامك ايه اللي يحدد سن الرشد وافرض واحد بدأ متأخر

ماشي هو عياز يوصل لحقيقة واللا الموضوع مصالح ورغبات


فاكر موضوع زينب بتاعة حلوان اللي تنصرت ثم عادت للاسلام واتنشرت الحكاية في جريدة الأسبوع

اهو موضوع زينب ده نموذج لتصوري في الحالة اللي حضرتك بتتكلم عنها

زينب تم خداعها بكلام مش صحيح مستغلين عدم معرفتها الكثيرة بالدين..وده حال اغلب الناس دلوقت بسبب سيف تهمة تهديد السلام الاجتماعي بتاعة امن الدولة+التعليم الفاسد بتاعنا اللي ما بيفهمش حد حاجة عن دينه


بس زينب كانت عاوزة توصل للحقيقة ...رجعت لاهلها وهي على نصرانيتها..استقبلوها دون ان يمسها أحد بسوء..وادوها وقتها تماما مش مجرد ثلاثة ايام


جاء هنا دور من يعلم..الداعية ابوسلام الله يكرمه ويمسيه بالخير مطرح ماهو موجود..عمل مناظرة علنية على الشات اللي هي تنصرت منه وبحضورها مع زكريا بطرس...دحض فيه كل المزاعم اللي اتصبت في ودان زينب

زكريا بطرس انهزم وهرب وقفل المناقشة..وزينب رجعت للاسلام تاني بدون ما حد يهددها بكلمة

ورجعت لحياتها الطبيعية برضه


قارن بينها وبين وفاء قسطنطين..اللي كانت المناظرات تتم في الدير مش في بيتها او في مكان محايد زي ما حتى القانون بينص وحتى بعد ما رجعت للنصرانية بشكل مشكوك جدا فيه وقيل باوامر عليا الله يجحمهم...اتاخدت على الدير واتحبست هناك وانقطعت اخبارها




الخلاصة

في الحالة اللي بتقولها حضرتك..توصري وفهمي ان ياخد وقته تماما حتى ولو تعدى الثلاث ايام ويسأل كل من يريد ان يسأله والناس تقعد معاه وتشوف هو ايه اللي شاكك فيه ويناظر اكبر راس لو عايز...بشرط يكون فعلا عايز يوصل للحقيقة مش موضوع مزاجات


بالمقاييس الدنيوية العادية هتقول برضه الاحتمالات متساوية..ماشي ..بس ما تنساش انك بتتكلم عن دين ربنا هنا...نمشي في الخطوات دي وشوف النتيجة


حاجة زي كده عارف طلعتلنا مين من المشاهير...مصطفى محمود و عبدالوهاب المسيري و الشيخ الغزالي نفسه...لان دي ناس كانت عايزة توصل للحقيقة بجد


هتقول ماشي...واحد بعد كل ده بقى عايز يركب دماغه..هو حر...اوكيه حر على نفسه


يسيب ارض المسلمين.....ولا يقيم بها .... اظن طالما هو بيركب دماغه وهو حر..المسلمين برضه احرار انهم ما يعيشوش وسطهم الا بشروطهم..اما ان اصر فيكون الحد عليه


والله اعلى وأعلم


At 5/04/2007 03:16:00 PM, الصارم الحاسم ...
أحمد عبداللطيف

منتهى الشجاعة والقوة ان الواحد يرجع للحق دون خجل


ربنا يكرمك ويعزك

الصارم الحاسم said...

الاستاذ مرتضى


At 5/04/2007 11:27:00 PM, Anonymous ...
الكلام اللي قلته يا صارم يدل ببساطة على اللي أنا كنت عاوز أوصلله

انت لما اتكلمت عن حد الردة قلت إن المرتدين دول بتوع الموضوع الاساسي أصلا تلاعبوا بالدين ودخلوا الإسلام وهما عارفين حكم الردة

لكن يا عزيزي المسلم بالوراثة لو حتى ترك الإسلام استعباط وهوى زي ما انت قلت هيبقى مش من حقك تقتله ولا تعاقبه أصلا لأنه هيبقى زيه زي أي بني آدم غير مسلم في المجتمع الإسلامي هو اختار يخرج خمن الدين اللي دخلوا مجبرا ومالناش دعوة بغرضه ولا دوافعه لأن احنا بنتكلم في مبدأ عام

بالنسبة لطرده من البلاد فانت كده بتتكلم بطريقة عجيبة جدا

فرقت إيه يعني عن القتل؟

أنا بتكلم إن مش من حقك تعاقبه أصلا بأي شكل من الأشكال لأنه اختار دينه بكامل إرادته ومن حقه يعيش في وطنه زيه زيك وزيه زي أي حد غير مسلم في وطنه الوطن ده مش ملك لطائفة معينة وإللا كان العالم اتقسم دول على أساس الأديان ومكانش واحد يقدر يسلم في أي بلد غير مسلم طالما البلد دي محصورة على أصحاب دين واحد

اللي انت قلته حاسس كده كأنك لسه مرتجه دلوقتي لأني أول مرة أسمع حكم زي ده يعني ده كده يا عزيزي نوع من أنواع الإكراه الواضح جدا لا يقبل جدالا واحد اتولد مسلم غصب عنه وبعدين مقتنعش بالإسلام فسابه إيه مشكلتك أصلا في الموضوع ده

طرده ده نوع من أنواع الإقصاء والإكراه يعني انت بتخيره يا إما يفضل على دين آبائه بالغصب يا إما يسيب وطنه إللي هو مش ملكك أصلا

طب سيبك دلوقتي من مفهومنا للوطن لأنيي عارف إن مفهوم الأصوليين مختلف تماما عما أتكلم عنه

ولكن رد علي في نقطة أن تخييره بين أن يبقى أو أن يطرد هو نعو واضح جدا من الإكراه حتى لو كانوا قد حاولوا إقناعه ولم يقتنع من حقه يا أخي أن لا يقتنع وسيبك من حالة زينب تماما متهمنيش لكن يهمني مبدأ

إنت كده ساويت ببساطة بين من ورث الإسلام ثم ارتد عنه عن عدم اقتناع وبين من دخله مختارا وهو يعلم هذه العقوبة ثم خرج أو تلاعب به كما تحب أن تسميه

أنا أخاطبك بمبادئك أنت يعني لا قلتلك لا حقوق إنسان ولا حرية عقيدة عشان عارف أرتيكاريا الأصوليين من هذه المصطلحات

أنا أكلمك في الإكراه في الدين

مرتضى

الصارم الحاسم said...

ردي


At 5/05/2007 09:19:00 AM, الصارم الحاسم ...
مرتضى

انا مقلتش اي حاجة من اللي حضرتك بتقولها خالص


نقول كمان

مين قالك ان من تسمونهم الأصوليين عندهم ارتيكاريا من موضوع حقوق الإنسان..الفرق بس ان حدود الحقوق دي الخارجية مختلف قليلا لكن المفترض والأصل ان حقوق النسان داخل الاسلام افضل كثيرا

عموما مش موضوعنا دلوقت


موضوع زينب اللي انت بتقصيه في سطر هو بالضبط المثال اللي بدلل بيه على كلامي


من ينشأ في مجتمع اسلامي بتربية اسلامية اكيد هيختار الاسلام...هتقولي لانه ما شفش غيره...هقولك مافيش مشكلة يتحط في التعليم مقارنات بل ومناظرات مصورة بس ماحدش يرجع يعيط بعد كده ويقول اساءة لباقي الديانات

هتقولي وليه اشعال الفتن...هارجع واقول لسعادتك الموضوع مش موضوع رغبة في الفتن...الموضوع هو اختلاف الأولويات اللي كلمتك عليها مرتين ..وان البعض بيقصي الدين من الأولويات دي بحجة انها حاجة بين الواحد وبين نفسه في حين ان الاسلام بيضع ده في اول مرتبة من الأولويات

الموضوع مش فرض عقيدة عشان البلد نظامه اسلامي ...ومش ان الناس هتتربى على كده فتفضل كده...عيزين مقارنات وناس عايزة تسأل وتناظر اهلا وسهلا...الي عاوز اوصله اللي عاوز فعلا الحقيقة هيوصل فعلا لان الاسلام هو الأفضل..وزي ما قال اخونا احمد عبداللطيف شوف نسب التحول ف الأديان في العالم واسبابه وهي تقولك


وعشان كده في موضوع زينب كمثال..اما فهمت وعرفت وشافت بعينيها ....رجعت للصح..ده مثال حي ومباشر

خلصنا من دي

بتقول حتى اللي بيترك الاسلام استعباط وهوى مش من حقك تعاقبه....هارجع واقولك مش بنقول العقد شريعة المتعاقدين.....هو كان عارف الشرط قبل دخوله


بس فيه نقطة راجعتني فيه بلوستون وهي نقطة الحمق والرعونة بجد خاصة ان كانت حالة فردية لا تتكرر كثيرا وان عنف اوي انه يقتل وقتها...ودي قلت لها هناك في مدونتي اني لا اعلم ودي حاجة يحكم فيها العلماء وانا معندجيش العلم الكافي عشان ارد وقتها


بس انا بأفرق في كلامي بين الأحمق وبين متبع الهوى


بتتكلم عن نقطة الطرد...علىى فكرة في موضوع الطرد انت فهمتني غلط..انا لا اقول طرد..انا بقول يسيب هو قبل ما يكتشفوه-اظن هتديني باقرب طوبة دلوقت (:- لكن ان اكتشفوه هيطبق عليه الحد

ليه..لكل ما تقدم


والله الموضوع مش موضوع عدد عايزين نكتره او اجبار خالص..اللي مش عايز يخش من البداية اهلا وسهلا...لكن في عرف ربنا اللي احنا بنفهمه ان من دخل الاسلام وتعلمه وذاق حلاوة الايمان بربنا مع كل الحقوق والحريةالمعطاة له ثم بعد كل ده يقول لأ هسيبه عشان بيقيد رغباتي يبقى شخص لا يستحق الحياة..ده حكم ربنا مش حكمنا الشخصي...على الأقل هذا ماة نؤمن به

اللي من بره شايف الكلام ده تخريف..ما يخشش..وقبل ما يدخل يكون عارف النقطة دي


At 5/05/2007 09:27:00 AM, الصارم الحاسم ...
كلمة بس


انا لااتعالى هنا على حد...ده اللي يهمني الناس تفهمه

اللي عايز يصدق يصدق .... انا بقول ما أؤمن به ما أفهمه


واسمي اللي مش عاجب البعض..والله ده اسمي اللي اختارته وانا حر..واللي مش عاجبه مش مشكلتي ...زي ما كل واحد فيكم حر يختار اسمه

..بس بفكر جديا اغيره دلوقت للـ"إلارهابي

(:

الصارم الحاسم said...

عودة لبلوستون


السلام على من اتبع الهدى اولا


وإزي حضرتك


اتمنى تشوفي اولا الرد المبدئي اللي حطيته لحضرتك بعد تعليقك التاني مباشرة ...عشان مش هاقوله هنا

نيجي للموضوع


كل ده مش تقطيع
(:




برغم من انزعاجي الشديد للاساءات التي توجهها بطريقة تلقائية كما لو انها جزء من شخصيتك للاسف. فالتحيز احيانا ما يكون من التركيبة النفسية للبعض .. أعاننا الله واياهم ورحمنا منهم


اي اساءات..احنا بنتناقش...فين الغلط هنا..

انتي قلتي انك لا تؤمني بالعنف واي دين يدعو له..اون بقولك سيدنا موسى وسيدنا سليمان وسيدنا داوود وانبياء آخرين من بني اسرائيل كانوا قادة حربيين وفتحوا الأرض المقدسة وسيطروا على العالم-زي سيدنا سليمان- وده عندكم في في الكتاب المقدس...ازاي بتؤمني بالكتاب المقدس وبتقولي لا تؤمني بأي دين يدعو للعنف


بتعيبي على الأمثلة اللي انا جبتها وبتقولي ايه علاقتها بالموضوع

انتي اتكلمتي في نقطة العنف وانا شرحت لك النظرية وجضربت ليكي امثلة عشان ماتقوليش كلام نظري

زي ما علمونا زمان..اشرح القاعدة واضرب عليها امثلة كي توضح

اذا كان قصدك عن الدو المتحضرة...متهيألي حضرتك مثقفة بما فيه الكفاية لتقرأي ما اردت ان اكتبه ما بين السطور وان من تسميهم متحضرين لا يقيمون اي وازع ديني او اخلاقي بدعوى الحرية


تتكلمي عن الاساءة للأديان


أحيلك للأولويات اللي ذكرتها للأخ مرتضى

هو احنا نتناقش تقولولا اساءة..هل انتي اما بتنتقدي حاجات في السالم او بتناقشيها..او اي حد غير حضرتك بقوله اساءة.واللا بناقشه


يعني تقعدوا تقولوا يا ريت ننحي الدين ويا ريت وياريت وياريت..زنقول لكن ان ديننا ما ينفعش يتنحى بنصه هو...تناقشونا في ديننا نناقشكم....واما نقارن مقارنة علمية تقولوا اساءة...هو سيف اسمه اساءة


يبقى راجعي رابط موضوع الأقصى اللي كنت حاطه للاستاذ مرتضى


بتقولي

العنف ده جزء من تاريخ البشر لكن الدين لا يجب ان يحض او يشجع على العنف

ارجعي لما شرحته لك في تعليق منفصل بخصوص النقطة دي..ويارتي تقولي لي حلولك البديلة ايه


بتقولي

وحديثا ...راجعي مثال امريكا كمثال وحيد من ألاف المثلة وهتعرفي ان الحق لابد له من قوة تحميه
امريكا قوية مفهوم .. لكن هي على حق ؟؟؟ ده رأيك ؟؟؟


متهيألي انك ما بتفكريش بالسطحية دي..اظن وااااااضح اني بضرب مثال على ضرورة توازن القوى..امريكا دولة طاغية ما فيش جدال

بس فيه ناس كتير من عندكم بتشجع امريكا وبتحلم انها تيجي مصر..واللا انا غلطان



وماذا كانت النتيجة في النهاية...مزج الديانة المسيحية بالديانة الوثنية على عهد قسطنطين
ايه يا بني انت التخريف ده ... ما تبطلوا كتب الرصيف اللي ملت عقول الغلابة زبالة


ده كلام مفكرين غربيين حتى مش كلامي لوحدي ولا كلام المؤرخين الاسلاميين فقط...تحبي نبدأ نقارن بين الديانة الوثنية والمسيحية الحالية



بتقولي

واللي قلته ان الخطر اللي واجهته الدولة الاسلامية الحديثة بعد موت النبي كان بيستدعي ما اطلق عليه حروب الردة لان من كان يرتد كان ينضم للاعداء .. يبقى ساعتها كان ليها سبب قوي لان اللي بيرتد بيبقى عدو ....
اترجم دي كمان ولا ايه؟؟؟؟


مش بقولك ما تعليمناش تاريخنا....ماوصلكيش ن مر بن الخطاب وعدد كبير من الصحابة كانوا يميولون لمصالحة القبائل دي بدون حروب..وكان هيحصل

كلهم اقروا بخطئهم فيما بعد وبصحة وجهة نظر ابوبكر وإن بعد خمس سنين كان هيبقى دين تاني غير الدين اللي جاء به محمد صلى الله عليه وسلم




انتي عارفة سيد القمني وجمال البنا بيفكروني بايه

مثال كوميدي على قدهم..فاكرة فيلم ليلة سقوط بغداد..كان فيه واحد كوميدي كده طول الفيلم مستني امريكا تيجي مصر ويقول ..والله هينضفونا
(:


ممكن تقرأي لابن كثير او ابن سعد او تاريخ الطبري..او حديثا عندك الدكتور علي محمد الصلابي وراغب السرجاني كمحللين للاحداث وليس مجرد السرد ...وجهة نظر اخرى هتفيدك


الراجل اللي في الرواية اللي بقتلويها ما كانش مرتد...كان منافق يمكن ..دي كانت حرب بين مسلمين وكفار...ماكانش فيه مرتدين وقتها


الحبة اللي بعد كده..رديت عليهم فيما قبل وهانزل هنا كلام بيني وبين الخ مرتضى ..عشان الوقت بس




يا ريت تسألي برضه ناس ممن يصنوفون ارهابيين او إخوان على الأقل...يعني مش لازم تسألي بس ناس من عينة سيد القمني وجمال البنا او ممن يقراون لهم


بتقولي

انت بتناقش ؟؟؟؟ انت بتلقي خطبه .. وضعيفة كمان .. بلا ادلة ولا اسانيد.. وقررت في النهاية تتفرع عن موضوع المناقشة تماما .. وتتكلم في حاجات مالهاش اي علاقة بالموضوع


فين الخطبة اللي انا بلقيها...اناتي بتعترضي اوانا بجيب لك اصل الموضوع من الأول


بتقولي

الاجابة على سؤالك الاولاني .. وانت مالك؟؟؟ كل واحد حر يدور على الايمان زي ما هو عايز .. وانت مالك؟
ربنا اعطاه الحرية دي انت تاخدها منه؟؟؟؟


يبقى شوفي ردي على مرتضى اللي هانوله هنا بخصوص النقطة دي

وراجعي موضوع القدس مرة اخرى اللي حطيت رابطه قبل كده لو احببتي


بتقولي


لانك لا تؤمني بالله من وجهة نظرنا ولكن من وجهة نظرك
مرة تانية التعميم الاعمى .. دي سياسة الحمقى .. اتكلم عن نفسك بس محدش عينك متحدث باسم المسلمين اللي الكثير منهم يختلف مع وجهة النظر المتخلفة دي

مش بقولك مش هتعلمينا ديننا

عندنا في الاسلام...يجير ادناهم على اعلاه...كلنا مسئولين عنالدين..لا كهنة ولارهبان..كل واحد يقدر يتكلم اون اخطا اخوانه يبنوا له الصواب

يا ريت لو حد من الاخوة شايف اني باتكلم غلط يقول لي



بتقولي

ماعنديش اعتراض على انقياد الناس للاقوى
لكن الدين المفروض انه يكون اسمى وانضف من كده
الناس تنجذب للدين وتتبعه لانه من الله وليس لانهم خايفين لانه الاقوى بل لانهم مقتنعين ومؤمنين وعندهم استعداد يضحوا عشانه.

وانا شرحت قبل كده..القوة هنا لاعطاء الناس حرية الاختيار مش اجبارهم على الاختيار



يتبع ان شاء الله

Anonymous said...

نفسي أفهم أنهي تعليمات اللي تقصدها

المجهول الوسخ الثاني

الصارم الحاسم said...

بتقولي


سلي تاريخ عائلتك هنا في مصر هيقولك كيف كانت معاناة نصارى مصر قبل الاسلام والاضطهاد المذهبي..آه المسلمين دخلوا حكم البلد لكن لم يبخسوا اهل مصر حقوقهم
من غير ما ندخل في فرعيات مالهاش علاقة بالموضوع تاريخ المصرييين قبل دخول العرب لمصر يروى من جانب واحد .. والتاريخ فيه روايتين مختلفتين ... لا يوجد ثوابت ولا امور مؤكدة بشأن هذه القصة فدعك منها


لا ياهانم..الرواية التانية دي ظهرت في آخر 30 سنة لاسباب سياسية وهي اللي مالهاش اساس ولا سند....الثابت في كتب التاريخ طلها ان المسلمين الأوائل لم يضطهدوا المصريين بل انقذوهم من الاضطهاد




بتقولي


...بدليل ان حضرتك محتفظة بنصرانيتك حتى الآن ولو ارادوا ابادة جد جد جد حضرتك لفعلوا لوما استطاع احد منعهم
احتفاظي بمسيحيتي مش من أو منحة من جدود سعادتك .. وبلاش الاستعلاء البايخ لانه برضه لغة الضعفاء


ده مش استعلاء..ده اقرار لحقيقة..ولو فعل المسلمين الأوائل هذا لعاقبهم الله



بالمناسبة وعشان ما تقوليش اجدادك ومش اجدادك...انا اصلي من جنوب مصر ..من اصل اصل مصر يعني .....واحد فرعي من الطائفة التانية اللي عايزين يعملوها كعب اخيل بدعوى الاضطهاد


آه فيه عدم اهتمام بهم بس ده زيهم زي باقي طوائف الشعب المصري....اما الحال يتعدل على الكل يتعدل عليهم هما كمان ان شاء الله



وبحمد ربنا كل يوم على نعمة الاسلام



بتقولي

ايوة تقدر تروح لاي قسيس .. وانت كمان لو عايز واي حد مسلم يقدر يروح لاي قسيس يسأله اي حاجة..


طيب

خدي عندك وياريت تفيدينا وتفيد الناس هنا وتجاوبي لي على سؤال عمري ما سألته لحد ورد عليا..ايه رايك في الكلام ده

سفر التثنية 18 : 18-19

خطاب الرب لموسى

"أقيم لهم نبيا من وسط اخوتهم مثلك -خللي بالك من مثلك دي-واجعل كلامي في فمه فيكلمهم بكل ما اوحيه به..ويكون ان الانسان لا يسمع لكلامي الذي يتكلم به..باسمي انا اطالبه "

النبي الخاتم ايا من كان مثل سيدنا موسى


نقارن بين التلاتة ..مموسى وعيس ومحمد صلى الله عليهم وسلم اجمعين


موسى

ولادة طبيعية
تزوج وله ذرية
موته طبيعي
هاجر الى مدين
امر بالجهاد
كتب الوحي في حياته
قبلت دعوته بعد الرفض


محمد

ولادة طبيعية
تزوج وله ذرية
موته طبيعي
هاجر الى المدينة
امر بالجهاد
كتب الوحي في حياته
قبلت دعوته بعد الرفض

كوبي بيست من اللي فوق مع تغيير مدين بالمدينة


عيسى

ولادة غير طبيعية
لم يتزوج
لم يمت بعد
لم يهاجر بنفسه-هاجرت عائلته وهو رضيع
لم يؤمر بالجهاد
كتب الوحي بعد رفعه بخمسين عاما على الاقل
رفضت دعوته تماما من قبل المرسل اليهم -بني اسرائيل


مستني الرد

وتعريف كلمة الفارقليط باللاتينية

وياريت ايضا سر الزواج المقدس الذي لا ينفع معه الطلاق

يا ريت تفيدينا


بس نصيحة...بلغي اهلك قبل ما تروحي الكنيسة تسألي انك رايحة الكنيسة ..معذرة-عشان ابقى برئ من ذنبك


والله العظيم الذي اؤمن به لا اقصد اهانة ولا اقصد سخرية



اتمنى ما اكونش نسيت حاجة

الصارم الحاسم said...

بقية المناقشة مع الأستاذ مرتضى


At 5/05/2007 10:12:00 AM, Anonymous ...
بتقول حتى اللي بيترك الاسلام استعباط وهوى مش من حقك تعاقبه....هارجع واقولك مش بنقول العقد شريعة المتعاقدين.....هو كان عارف الشرط قبل دخوله
.................
عقد مين يابا

أنا بتكلم عن المسلم بالوراثة

فين العقد هنا؟

وشرط إيه اللي كان عارفه؟

هو اتولد مسلم غصب عنه أساسا

مرتضى


At 5/05/2007 11:42:00 AM, الصارم الحاسم ...
يا عمي ما انا قلت لك ده في الحالة دي هيتربى في بيئة هتعرفه الاسلام صح..ومش لان البيئة..لأ..لان الاسلام هيوصله صح


الإسلام مش كيميا عشان الناس تفهمه...العقول اما تهدى وتقرأ بعيدا عن اي خوف وعن اي منغصات..وتناقش وقتها براحتها ساعتها الفطرة البشرية السليمة هتختاره...والتجربة هي اللي بتقول كده

هضرب لك مثل


المسلمين اللي مانوا طالعين عمرة الحديبية كانوا 3 الاف


عدد المسلمين اللي راحوا بعيدها لفتح مكة 10 الاف


لان في السنتين دول...اما تم تحييد قريش من الصراع بكل قوتها الحربية وسيطرتها الإقتصادية الحج - بقى فيه فرصة ان الناس تسمع وتفهم..وقتها الناس اختارت الاسلام

مثال تاني...جنوب شرق اسيا....كل دول اسلموا مش عن طريق الفتوحات..عن طريق التجار اللي كانوا بيتاجروا وينشروا الاسلام

بعد كل ده اما واحد يتولد مسلم ويعيش في بيئة زي كده وعنده الحق يعترض ويناقش مش هيختار غير الاسلام


بعد كوووول الكلام ده ان اختار غير الاسلام يبقى مايعيش في وسطهم- حقهم بقى

في الحالة اللي انا ذاكرها فوق دي اما يبلغ سن الرشد والاوراق الرسمية هيقى راجل بجد ومسئول عن اختياراته

اما كلام عن دلوقت وان الواحد ما بيفركرش قبل سن العشرينات...ماشي عشان تعليمنا متخلف وقاصر...بس هو انت شايف حد بيطبق حد الردة

وفي نفس الوقت..يقدر لو هو انسان جاد يدور ويسأل براحته برده


هترجع وتقول طب وفي ظروفنا يبقى بقى ما تنفعش تطبق الحد...هقول جزئيا آه

لكن الصح وقتها انك تطبق نفس الخطوات اللي قلتها لك فوق في تعليق آخر...ياخد وقته تماما في المناقشات...زي ما عملوا مع زينب كمثال


اتمنى تكون وصلت


At 5/05/2007 11:45:00 AM, الصارم الحاسم ...
حاجة تانية

هتقول يا عم وانت مالك ...سيبه يختار..هو حر...انت تنصحه ليه..واللا تتناقش معاه ليه


هقول لأ لأ لأ....المفروض ما أسيبوش يضيع

ده اتولد في مجتمع المفروض مسلم...يبقى مش عشان خرافة الحقوق المدنية اسيبه يضيع....ارجع للاوليات اللي ذكرتها لك عن الاسلام

الصارم الحاسم said...

متهيألي تقريبا غطينا في الكلام مع الاساتذة كل النقط الممكنة...فاعذروني ان ما رديتش مستقبلا او تاخرت في الرد

او على الارجح هتستريحوا مني
(:


الأستاذ مرتضى هنا وبلوستون عندي هناك مكمل معاكم ان شاء الله


تحياتي للجميع بلا استثناء

الصارم الحاسم said...

واعتذر لاي حد يعتبر كلامي هجوم او اساءة لدينه..بجد...لم ارد الا المناقشة وتوضيح بعض الأمور كما افهمها....والله اعلى واعلم


اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه..وارنا الباطل باطلا ووفقنا اجتنابه

bluerose said...

التعليق دا حطيته عند عمرو و قلت اجيبه هنا كمان

أعتذر عن عدم قراءة جميع التعليقات عشان عندي امتحان الصبح و لو فيه في كلامي حاجة مكررة اعتذر مقدما, هاقراها بكرة بعد الامتحان و اعلق عليها

""اولا حد الردة ثابت بالسنة النبوية الشريفة ...... وبفعل الصحابة والتابعين والخلفاء الراشدين...فيه مقالات قتلت بحثا في الموضوع ده""




بفعل الصحابة و التابعين و الخلفاء الراشدين ازاي يافندم ؟؟؟؟

عمر بن الخطاب حين سئل عما هو فاعل بنفر من بني بكر بن وائل ارتدوا عن الاسلام و لحقوا بالمشركين (لاحظ انهم لم يرتدوا عقائديا فقط لكنهم لحقوا بالمشركين) لو وصل اليهم قال : كنت عارضا عليهم الباب الذي خرجوا منه أن يدخلوا فيه، فإن فعلوا ذلك قبلت منهم، وإلا استودعتهم السجن.

يعني عمر "ر" فهم أن ما تسميه حد الردة هو عقوبة تعزيرية يمكن تغييرها

و ميمون بن مهران كتب إلى عمر بن عبد العزيز أن قوما أسلموا ثم لم يمكثوا إلا قليلا حتى ارتدوا، فكتب إليه عمر أن رد عليهم الجزية ودعهم.


ومن آراء التابعين : رأي إبراهيم النخعي في المرتد أنه يستتاب أبدا. وقد رواه عنه سفيان الثوري وقال: هذا الذي نأخذ به



على فكرة ما تسميه حد الردة ليس ثابتا بل هو مختلف فيه

هناك من يرى مثلك أن من يغير دينه عن الاسلام يقتل

و هناك من يرى أن القتل هنا هو عقوبة للحرابة و ليس للردة العقائدية , و أن الردة العقدية لا عقوبة لها

و هناك من يرى أن تغيير الديانة عقوبة تعزيرية قابلة للتغيير


في تفسير حديث : "لا يحل دم امرئ مسلم إلا بإحدى ثلاث: النفس بالنفس، والثيب الزاني، والمارق من الدين المفارق للجماعة" يقول ابن تيمية : أن المروق من الدين والمفارقة للجماعة لا يكون بمجرد الردة ولكن بالمحاربة وقطع الطريق (و لو عدنا لنفس الحديث برواية أبو داود لوجدنا الصيغة "رجل خرج محاربا الله و رسوله" بدلا من "المارق من الدين المفارق للجماعة")



هل حدث في عهد الرسول أن غير مسلم دينه فلم يوقع عليه "حد الردة" ؟؟؟ الاجابة نعم


‏"أن أعرابيا بايع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على الإسلام فأصاب الأعرابي ‏ ‏وعك ‏ ‏بالمدينة ‏ ‏فجاء الأعرابي إلى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقال يا رسول الله ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ثم جاءه فقال ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى ثم جاءه فقال ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى فخرج الأعرابي فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إنما ‏ ‏المدينة ‏ ‏كالكير ‏ ‏تنفي ‏ ‏خبثها ‏ ‏وينصع ‏ ‏طيبها." رواه البخاري و مسلم

وقد ذكر الحافظ ابن حجر والإمام النووي نقلا عن القاضي عياض وغيره من العلماء أن الأعرابي كان يطلب إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إقالته من الإسلام. فهي حالة ردة ظاهرة، ومع ذلك لم يعاقب رسول الله (صلى الله عليه وسلم) الرجل ولا أمر بعقابه، بل ترك يخرج من المدينة دون أن يعرض له أحد


"‏كان رجل نصرانيا فأسلم وقرأ ‏ ‏البقرة ‏ ‏وآل ‏ ‏عمران ‏ ‏فكان يكتب للنبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فعاد نصرانيا فكان يقول ما يدري ‏ ‏محمد ‏ ‏إلا ما كتبت له ‏ ‏فأماته الله فدفنوه فأصبح وقد ‏ ‏لفظته ‏ ‏الأرض.." رواه البخاري عن أنس "ر"
ففي هذا الحديث أن الرجل تنصر بعد أن أسلم وتعلم سورتي البقرة وآل عمران ومع ذلك فلم يعاقبه النبي (صلى الله عليه وسلم) على ردته

ما وردت حكايته في القرآن الكريم عن اليهود الذين كانوا يترددون بين الإسلام والكفر ليفتنوا المؤمنين عن دينهم ويردوهم عن الإسلام، قال تعالى: {وَقَالَتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ آمِنُوا بِالَّذِي أُنْزِلَ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَجْهَ النَّهَارِ وَاكْفُرُوا آخِرَهُ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ} (آل عمران:72) وقد كانت هذه الردة الجماعية في المدينة والدولة الإسلامية قائمة ورسول الله (صلى الله عليه وسلم) حاكمها، ومع ذلك فلم يعاقب هؤلاء المرتدين الذين يرمون – بنص القرآن الكريم – إلى فتنة المؤمنين عن دينهم وصدهم عنه.

طيب ماهو تفسير حديث "من بدل دينه فاقتلوه" ؟؟؟؟ (صحيح لا يوجد نص قرآني واحد ذكر فيه ما يمكن تفسيره على ان للردة حد بالعكس , هناك آيات كثيرة تشير الى سوء عافقبة المرتد في الآخرة ولا يوجد نص يشير الى عقوبة دنيوية)

متى تم قتل المرتد على عهد الرسول؟؟؟
لم يثبت مطلقا عن الرسول "ص" أنه قتل مرتدا (انت بنفسك قلت الكلام دا في احدى المشاركات و لم تلاحظ التناقض بينها و بين قولك أن حد الردة ثابت من السنة و فعل الصحابة) , توجد أحاديث ضعيفة تشير لقتل مرتدين و لكن حتى هذه كان المرتدون فيها قد جمعوا لبين الردة و الحرابة و قطع الطريق و بالتالي هو حد الحرابة مثل حديث المحاربين من عكل و عرينة

حاجة اخيرة : لماذا لم يطبق عمر بن الخطاب و عمر بن عبد العزيز حد الردة ؟؟ في رأيي أنهما فهما أنها عقوبة سياسية و ليست دينية (الفقهاء قد قسموا تصرفات الرسول (صلى الله عليه وسلم) وأوامره إلى قسمين: قسم بالرسالة والفتيا، وقسم بالحكم والإمامة. فقسم الرسالة والفتيا وجب فيه اتباع تصرفات الرسول (صلى الله عليه وسلم) وأوامره اتباعا دينيا ينبع من كون الرسول (صلى الله عليه وسلم) مبلغا عن ربه. أما قسم الحكم والإمامة فقد كان تصرف الرسول (صلى الله عليه وسلم) وأمره مما يندرج تحت ذلك القسم هو ما فعله بصفته حاكما سياسيا للدولة وليس كرسول مبلغ عن ربه عن طريق الوحي. وفي هذا القسم فلا يجب الاتباع ولا أخذ الأوامر أو النواهي الواردة تحته على سبيل الإلزام. ومن أشهر الكتب التي تحدثت في هذا الموضوع هو كتاب الإمام القرافي المالكي "الإحكام في الفرق بين الفتاوى والأحكام وتصرفات القاضي "والإمام)

و يعضد هذا رأي الأحناف , حيث يرون أن القتل للمرتد دون المرتدة و يفسرون هذا بأن المرأة ليست من اهل القتال فلا تقتل و هو ما يعزز القول بأن قتل المرتد ليس لمجرد تغيير العقيدة و لكن للحرابة و الا لما فرق بين الرجل و اامرأة في الحد , و وقتها كان الوضع أن هناك حربا على أساس الدين






بي اس : رأيي مستمد من كتاب في "أصول النظام الجنائي الإسلامي" للدكتور محمد سليم العوا

bluerose said...

أستاذ ماعلينا
""انا بصراحة اللي مضايقني منا قشة فئة من الناس اللي قرات الكتب عشان تبحث فيها عن تأصيل لرغباتها وآرائها ...

واحد ابتداءا مش عاجبه حكم أو مسألة .. فيقعد يقرا الكتب عشان يدور على عبارة ذات أوجه او حاشية ولا جملة بثبت بيها إن هو صح ..

الناس دي بتضايقني جدا وترهقني لأنها مش حتقبل أي رأي تاني لأنها بتقابل اراء الآخرين باستعلاء العلم المزيف .. ""

لطيف جدا , بس حضرتك مش ملاحظ ان كلامك معناه : ان رؤيتك و تفسيرك هو الوحيد الصح و أي مناقش لرأيك يبقى يبدور على اللي عاجبه؟؟؟ نفس الاتهام ممكن اوجه لحضرتك انك مش هاتقبل رأي غير رأيك (لأنك وصفته استباقيا انه مستعلي)

و الكل بيدعي انه بيحمي الاسلام؟؟ ماهو حضرتك و صاحب المدونة كمان تدعون ذلك , اشمعنى مش من حق من له رؤية مختلفة؟؟؟

bluerose said...

بلو ستون

كويس انك ذكرت واقعة حرب أبو بكر "ر" للمرتدين لأنها في رأيي تعزز ما قلت

فهم لم يرتدوا عن الاسلام كعقيدة لكنهم منعوا الزكاة و ادعوا توزيعها فيما بينهم (التي تعتبر وقتها حق للدولة) , بمعنى أعلنوا انفصالهم عن الدولة , يعني بردو ماحدث كان حرابة

الصارم الحاسم said...

وبلو روز كمان..لأ كده كثير



الصراحة اول ما شفت تعليق حضرتك عندي هنا.....كنت عايز أحذفه - بأهزر


فاهماني طبعا أيتها الدكتورة الحكيمة المحترمة لآراء الآخرين جدا كما يسمونك


الصراحة علمتيني من موقفك السابق اياه معايا اني لا احذف رأي حد - طالما التزم عفة اللسان- ولم اكن لأشعر به الا بعد ما فعلتيه معي ساعتها ....وعرفت ما سيكون احساسه....جزاك الله خيرا
(:


عموما مش أخلاقي ...هرد عليكي وبعد كده أحذفه ان شاء الله - بهزر برضه
(:


اهلا بيكي اولا والسلام عليكم


بالتوفيق في امتحاناتك ان شاء الله ....بس ربنا ما يحكمك في حد
(:


ردك قوي جدا الصراحة.... ما شاء الله...بس عندي ردود عليه راجع بيها ان شاء الله


سؤال قبل ما ابدأ


انا عندي استعداد ان ثبت خطأي ان أرجع في رايي...ان ثبت


عندك استعداد ان ثبت خطاك ان تعودي للحق..او انك ستتبعي ما يقوله الأستاذ علاء وتضربي بالصحيح وامر الله وأمر الرسول ان ثبت عرض الحائط


راجع ان شاء الله

bluerose said...

الأستاذ الفاضل
انا هاستكمل الحوار في مدونة عمرو عزت فقط

حضرتك عارف ان الحوار معاك مش من الحاجات اللي بافضلها

يمكنك حذف كل التعليقات السابقة لو أردت , مدونتك و انت حر فيها ماعنديش مشاكل , في كل الأحوال أنا يهمني أوضح رأيي و مش فارقة معايا انه يكون هنا أو هناك و مش فارقة معايا الطرف الآخر يرد ولا لأ , يعهمني فقط عرض وجهة نظري

الصارم الحاسم said...

القلوب عند بعضها يا دكتور
(:


براحتك
(:


واضح ان الحقيقة زعلتك
(:


ربنا يصلح الحال

الصارم الحاسم said...

باقي الزوار الأعزاء


مرحب بيكم طبعا في اي وقت


عشان الناس بس تفهم انا اتكلمت كده ليه


دي كانت ترسيبات موقف خاص بيني وبين الدكتورة ....حصل منذ فترة...حذفت لي الدكتورة الديموقراطية رأيا في منتدى حواري بحت لأنه لم يعجبهاولم يكن فيه ما هو ابيح مثلا....وحتى لم تهتم بالرد علي في الرسائل الخاصة



ارجو ماحدش يكون وصل له انطباع تاني


تحياتي للدكتورة نفسها وللجميع
(:

الصارم الحاسم said...

بس الصراحة يا دكتور

كنت اتوقع رد
professional
عن كده كثير


شايف انه رد انفعالي لا يليق بدكتورة
(:

الصارم الحاسم said...

مناقشاااااااااااااااات



عزت ...
أعتقد أن تساؤلات علاء و مرتضي و بلوستون في محلها
و هي التي يمكن أن تضبط الحوار فعلا في مستوي ما
و طبعا كلام بلوروز مهم جدا لضبطه في مستوي آخر

هناك دائما مستوي الحوار بين من يحملون مرجعية واحدة يعتبرونها مصدرا لتوليد الأفكار الجزئية
الأديان كذلك
لذا نجد دائما النزاع في الإسلام و حول الإسلام
و في الماركسية و علي الماركسية
فكل طرف يقول أنه وفقا للإسلام أو للماركسية , أو وفق أصولهما فهذا الفعل صحيح او خاطيء أو ضروري
و هناك نزاع آخر يدور عندما يتم تفريع أفكار مرجعية عن المباديء الأساسية البسيطة لتشكل افكار تيار ينتسب للاسلام او للماركسية
فتجد بناء علي هذا التأصيل نزاع آخر حول الأسلام الحقيقي او الصحيح او الماركسية الحقة و الماركسية الزائفة

و هنا نجد انه لا وجود في الحقيقة لمركز ما يمكن ان يسمي الاسلام الصحيح او الماركسية الحقة
و انما يتغلب تيار ما علي الاخر و يفرض صورته نتيجة الكثرة او السلطة او غيرهما

هنا أرد علي الصارم الحاسم الذي يؤمن باسلام ما و بالتالي يفترض ان كل المسلمين مخطئون لو لم يعتقدوا نفس ما يعتقد
و يقول ان في اسلامه هذا شرط ان المرتد يقتل
رغم ان المسلم الذي اسلم حديثا او هو مسلم بحكم الوراثة ليس بالضرورة مسلما وفق اسلام الصارم الحاسم
و لا معني هنا للشروط و الضوابط التي يعتقد الصارم الحاسم انها ضرورية
هذا فضلا عن عدم غياب " الاسلام الواحد الموحد " و بالتالي الاسلام يس جمعية يستأذن من يريد الدخول فيها و هناك شروط لدخوله و خروجه كما يوهم كلام الصارم الحاسم
الاسلام فكرة و ليس جمعية و لا جماعة واحدة , و لا سلطان لمسلم علي مسلم
فكرة الجماعة التي تضع شروطا للدخول اليها و تضع عقابا للخروج منها هي فكرة متخيلة وهمية و تستدعي فكرة الخلافة الغائبة
و التي هي ايضا ممارسة من ممارسات المسلمين الاوائل و ليست من اصول الدين
فكرة ان الاسلام مقنع فيستحيل ان يخرج منه حد الا متآمر تشبه ان يضع محل ملابس عقوبات علي كل من يخرج دون ان يشتري , لان صاحب المحل يعتقد ان الملابس مستحيل الا تعجب احدا, لذا من لم يشتري فهو يهدر وقت المحل و بيهرج
صاحب المحل - مثل الصارم الحاسم - لا يفرق بين نفسه و بين الاخرين , فما لا يستطبع هو تخيله هو غير موجود , و ما يقر به حتما هو عقيدة ايضا عند الاخرين و لو انكروا فهم متلاعبون متآمرون

أعتقد أن التحليل الشرعي لحكم الردة الذي نقلته بلو روز وجيه جدا و عليك ان تقرأه بعناية يا صارم
فقول للنبي نقل بالمعني و ليس بالضرورة بلفظه , و نقل لنا منفصلا عن سياقه و سياق الحوار الذي قيل فيه ينبغي ان يراجع جيدا في سياق الافكار التي تمثل مباديء أساسية ساقها القرآن بصيغة عامة و مطلقة مثل " لا إكراه في الدين " كما أن أفعال الصحابة و اقوال العلماء اجتهاد بشر يراجع و يفند و يرد عليه و هي اقوال مرجعها النصوص الاساسية التي يمكننا الرجوع اليها , بالاضافة لثقافة عصرهم و نظرهم و تقديرهم الشخصي

ما سبق فيه رد علي كلام علاء من ان الاسلام هو اسلام الصارم الحاسم و علي انا و جمال البنا ان نبحث عن اسم اخر للفكرة التي ندين بها

ففي الحقيقة انا و جمال البنا ربما لن نتفق علي اسلام واحد , لذا يمكن ان نقول ان الاسلام المطلق هذا لا يعرفه الا الله
أما الرسول نفسه فأحيانا كان يجتهد ليصيب الموقف الاسلامي فيخطيء
و الصحابة من بعده تفرقوا و اقتتلوا و نشات الفرق و المذاهب و التيارات و المدارس

بالمثل يمكننا ان نقول ان الماركسية الصحيحة غير متفق عليها - الا في القليل من المباديء الاساسية التي تشبه في الاسلام ان هنك اله ما و انه واحد بشكل ما - حتي في هذا المتصوفه لهم كلام في وحدة الوجود
و لكن لدينا الان اللينينة و الستالينية و التروتسكية و الفوضوية و...و ...

-----

علي مستوي آخر من الحوار
منطق الصارم الحاسم يفترض ان هناك غلبة ما للمسلمين علي من سواهم
و هو يفترض ان الاسلام يتطلب ذلك التغلب ليطبق العدل و الفضيلة
و هو يفترض اصلا ان مصر هنا و الان فيها هذا التغلب
الصارم الحاسم و كل من يتحدث عن حد الردة يتحدث من منطق السلطة
فيمصر الامر ملتبس بالفعل بفضل النظام السياسي الهلامي الذي يحكم مصر

و لكن لنتحدث عما أراه
في رأيي أنه حتي بافتراض ان الاسلام الذي أؤمن به يري وجود قتل المرتد
فانا كإنسان أري أن التعايش الإنساني أمر ضروري بين المختلفين من اهل الديانات و الافكار و المذاهب المختلفة
أري أن هذا التعايش يتطلي صفقة انسانية للتعايش سويا تقر انه لا غلبة لفرقة او دين او مذهب علي الاخر
و ان المجتمعات الانسانية تقوم علي اجتماع الافراد المتساوين
هذه الصفقة التي تنحي التغلب جانبا ينمحي فيها كل التشريعات و الافكار السلطوية عند اي فريق , لان هذا يهدد مبدأ الاحتماع ذاته
و ينشيء مبدأ آخر و هو الحياة تحت سلطة فريق و قهره للآخرين
و هذا هو منطق الصارم عندما يري القتل ضروري حتي لا ينشر المرتدون افكارا تشكك في الاسلام

في المجتمعات الانسانية التي يتمتع فيها الافراد بالمساواة الانسانية باعتبارهم افرادا اولا , أفكار أديانهم تطبق داخل المجتمعات الفرعية الدينية التي يدخلها الفرد او يخرج منها طوعا و لكن نظاق نفوذ هذه الافكار لا يطبق بشكل سلطوي حتي علي الافراد المنضويين داخله , كما انه لا سلطان له علي باقي افراد المجتمع , و منهم من خرجوا منه , و الا صار هذا المجتمع ساحة بربرية لصراع الاديان , او استقر تحت سطوة دين واحد ,و هي صورة البشرية في العصور الوسطي و الدول و الامبراطوريات الدينية و الحروب العقائدية .
صحيح ان العالم حتي الان لم يتخلص من اسباب اخري للاقتتال و التسلط , رغم انه قطع اشواطا واسعة في سبيل التعايش الانساني السلمي
و لكن الافكار التي رددها الصارم الحاسم و السلفيين تعيد البشرية الي ما قبل هذه الخطوات , و هو ما لا ينكرونه بل يرونه " عودة " لمجد لإسلام و دولة الخلافة . و لكن عليهم ان يفكروا ان العودة اما لمجد الاسلام او لمجد اخرين - من اي دين اخر - و هذا يعني حالا أسوأ كثيرا للمسلمين .
إما قاتل أو مقتول , هو منطق التفكير السلفي الانتحاري . إما أقهر أو أصير مقهوا ,و لذا فان الايمان يفكرة التعايش الانساني السلمي لانقاذ البشر من المعاناة و الصراع الدموي و التسلط المتبادل تظل في النهاية الفكرة الاساسية للنقاش .
و هي فكرة أخلاقية إما نؤمن بها كاختيار إنساني أولي , أو نجدها في الأديان جميعا بلا استنثاء و لكن تحت ركام من الكلام الكثير و اللغط العقدي و الفقهي في كل دين.


At 5/05/2007 08:17:00 PM, الصارم الحاسم ...
أستاذ علاء ..انا مش دموي للدرجة دي..ولا الاسلام دموي كده كما تتخيله


سيئة اوي عبارة..نتسلى بقتل المرتدين..

ما تقلقش..عندنا ما هو اهم.......قتل الكفار اللي زي سعادتك...بهزر طبعا
(:


وده بيعزز الفرضية اللي عندي من ان البعض لا يفهم الاسلام وعشان كده لا يقبله


ربنا يصلح الحال ..وربنا يهدي عباده..ما ارجوه ان كنت باحث عن الحق فعلا ان يهديك الله يوما


راجع لبلوروز..احتمال اتأخر ...بس هحاول ارد غدا باكرا ان شاء الله...الردود جاهزة عندي بس محتاجة تنسيق ان شاء الله...وآدينا هنتناقش


تحياتي


At 5/05/2007 08:18:00 PM, عمرو عزت ...
لأكون واضحا أكثر
إما هذه الصفقة التي يضطر فيها كل فريق لتنحية بعض ما يؤمن انه الافضل مطلقا

و إما نعيش تحت حكم الصارم الحاسم و رفاقه و هنا لن يجد علاء و مرتضي مثلا - بصفتهم ولدوا مسلمين و لم يعودوا كذلك - , إلا حمل السلاح دفاعا عن حياتهم في مواجهة أحكام الردة

و ربما يري أخرون ان عليهم قتل الاصوليين اعداء البشرية امثال الصارم الحاسم فان صارت لهم الغلبة , فعلي الصارم الحاسم حمل السلاح و الدفاع عن نفسه و هكذا


At 5/05/2007 09:14:00 PM, الصارم الحاسم ...
عمرو وبلوستون ومرتضى وعلاء وبلوروز


السهرة معاكم انهاردة ان شاء الله ..مش هينفع استى لبكرة

قبل ما ابدا طالما دخلت في الحوار يا عمرو...نفس السؤال اللي سألته لبلوروز..وان كنت اعلم انك هتلاقي الف مخرج للسؤال يا صديقي الفيلسوف...وان اللي سأل السؤال هو الصارم ..ام انه ظل الصارم القادم من العالم المادي الحقيقي
(:



نبدأ بعون الله



خلينا نرتب الأمور ونفكر تفكير متسلسل


بداية ..ما افهمه اننا نبدأ بسرد الحكم الموجود...والثابت والأصل..ثم بعد ذلك نتفرع للفروع ودراسة كل حالة على حدة...هكذا كان نهج صحابة النبي صلى الله عليه وسلم والتابعين ومن جاءوا من بعدهم

بمعنى اننا عندنا حكم هو حكم الردة...وعندنا افعال ايجابية او سلبية للنبي والصحابة ...ثم ظهرت حالة من حالات الردة...فنبحث الحكم ونبحث الفعل ونبحث الحالة وعلى اساسها نحدد مصيرها


ويضاف اليها عامل تاني هنا..ان ما اقوله هنا كل ما قلته هو نظري بحت ..فلا توجد دولة اسلامية مركزية ولا حكومة اسلامية عادلة اعطت كل ذي حق حقه -في حالتنا علمت الناس الاسلام بالشكل الصحيح ومن البداية - بحيث اصبح من حقها ان تطبق الحدود..

هل معنى هذا ان نلغي الحكم..الحكم لا يلغى ..قد يؤجل لظرف ما ولوقت محدد وليس مطلقا ....لكن هذا لا يعني حذفه بالكلية...وايضا مع عدم وجود حكومة اسلامية شرعية من حقها التنفيذ قد نجد حالات يجب تطبيق الحدود عليها


عندنا الآن مناقشتين

بلوروز..تستنبط من فعل النبي والصحابة..وهو وجهة النظر الأكثر وجاهة


وعمرو اللي لا يعتد بفعل النبي والصحابة بدعوى ان الظرف والمجتمع والبيئة تغيرت...ربنا يشفي
(:
حبيبي يا عمرو
(:


يتبع ان شاء الله


At 5/05/2007 10:08:00 PM, Alaa ...
تعالى نتكلم بصراحة أكثر، مفيش اسلام واحد دي متفقين عليها، و مقدرش أقول أن الغالبية العظمى الساحقة من المسلمين مع حد الردة. لكني متأكد أن الغالبية العظمى الساحقة من المسلمين مش ضد حد الردة

جرب التجربة دي، قول لحد أن نيك أولادك الذكور من الخلف لما يتموا سبع سنوات شرع ربنا و مثبت في الأحاديث و الآيات و سلوك السلف الصالح.

ايه رد فعل أي مسلم؟ لا أظن أنه هيشغل باله بحججك الدينية و لا هيجادلك في الحديث هيعتبر أن ده كلام غير مقبول ولا يتوافق مع الاسلام و خلاص.

لكن كلم أي مسلم مهما كان عن وجوب حد الردة و هتلاقيه مستعد للنقاش و الجدل بالآيات و الأحاديث و السوابق التاريخية و عادي.

أنا ميفرقش معايا خالص النتيجة طالما المسألة ماشية كده. نفس الشيئ لما تتعامل مع فكر عنصري في الغرب، ممكن تقضي وقتك بتثبت منطقيا و علميا أن السود أو اليهود أو العرب أو الصفر أو أي الهنود أو أي حاجة بشر برضه، و زيك زيهم و هكذا، لكن طول ما أنت في مرحلة المناقشة دي أصلا أنت عارف كويس قوي أن فيه مصيبة و خلل شديد في المنظومة الأخلاقية. و قرائتي للتاريخ أن الجدل المنطقي في النوع ده من الحاجات لا يمكن يوصل لأي حاجة لوحده. مش هيحصل أي تقدم في تقبل الآخر بالجدل مهما كان درة حسن النوايا، لازم الناس تمر بتجارب دموية و لازم يحصل تغييرات جذرية في طبيعة تنظيم المجتمعات و الاقتصاد عشان الناس تتربى. هنيئا لنا جميعا الله الرحمن الرحيم

لا زلت مقتنع بوجاهة التخلى عن مسمى الاسلام، أنا شخصيا لا أستخدم كلمة ماركسي أو شيوعي أو اشتراكي لوصف أيديولوجيتي لأني معترف أن التصورات السائدة بل و ربما معتقدات غالبية من يعلنون الانتماء لتلك الأيديولوجيات بعيدة عني بما يستدعي فض الالتباس.

بلاش كلام من نوع علاء الذي ولد مسلم و صار معرفش ايه، أنت لا تعرف أنا اتولدت ايه ولا صرت ايه لكن تعرف خطورة تسمية تلك الأشياء في مجتمعنا.

بالنسبة لي مجرد المناقشة في حق انسان في الحياة بناء على رأي ناس ماتت و شبعت موت بقالها قرون عبث ما بعده عبث و للأسف مش قادر أقتنع أن أي مشاريع اصلاحية موافقة على منهج النقاش ده ممكن توصل لأي شيئ. لكن واضح أن قدرنا في بلادنا أن نمر بكافة مراحل تطور الخطاب و الصراع بتاعت أوروبا العصور الوسطى.


At 5/05/2007 10:34:00 PM, الصارم الحاسم ...
بلو روز


مانتكلم فيه هو عرض لعدة حالات مختلفة,,فمن قال ما حكم من ارتد بعد ان حقق غرضه من الاسلام من طلاق او مال او غيره..ومن قال ما حكم من ولد مسلما ولم يكن له حيلة ثم راى ان يغير دينه ومن قال ما حكم من ارتد-بمزاجه- لانه لم يعجه الاسام

كل ما اوردتيه يعضد ماقلته بوجوب تفريق كل حالة على حدة والنظر فيها..مع عدم تغيير الحكم الاصلي ...لكن ما اوردتيه من كتاب دزالعوا هو بالضبط ما وصفه اخونا "ما علينا"..

واحد ابتداءا مش عاجبه حكم أو مسألة .. فيقعد يقرا الكتب عشان يدور على عبارة ذات أوجه او حاشية ولا جملة بثبت بيها إن هو صح ..


لكن الثابت والصحيح كما ساورد لك بالأدلة ان الأصل في الردة هو القتل وان عمر بن الخطاب الذي تختجين به نفسه طبق حد الردة العقائدية وليست المقترنة بالححرابة فقط


نبدا نرد


انتي قلتي


عمر بن الخطاب حين سئل عما هو فاعل بنفر من بني بكر بن وائل ارتدوا عن الاسلام و لحقوا بالمشركين (لاحظ انهم لم يرتدوا عقائديا فقط لكنهم لحقوا بالمشركين) لو وصل اليهم قال : كنت عارضا عليهم الباب الذي خرجوا منه أن يدخلوا فيه، فإن فعلوا ذلك قبلت منهم، وإلا استودعتهم السجن.

يعني عمر "ر" فهم أن ما تسميه حد الردة هو عقوبة تعزيرية يمكن تغييرها


وانا أرد عليكي بالموقف كاملا
روى عبد الرازق والبيهقي وابن حزم: أن أنسًا عاد من سفر فقدم على عمر، فسأله: ما فعل الستة الرهط من بكر بن وائل الذين ارتدوا عن الإسلام، فلحقوا بالمشركين؟ قال: يا أمير المؤمنين، قوم ارتدوا عن الإسلام، ولحقوا بالمشركين، قتلوا بالمعركة. فاسترجع عمر -أي قال: إنَّا لله وإنا إليه راجعون-، قال أنس: هل كان سبيلهم إلا إلى القتل؟ قال نعم، كنت أعرض عليهم الإسلام فإن أبوا أودعتهم السجن
وهذا هو قول إبراهيم النخعي، وكذلك قال الثوري: وهو الرأي الذي نأخذ به
وفي لفظ له: "يؤجل ما رجيت توبته"

اذا هنا الموضوعه مرتبط بانهم رجيت توبتهم..

هذا لا يخالف ما قلته...فقد قلت عدة مرات...ومن الممكن ان تطول الفترة عن ثلاث ايام لتكون هناك فرصة للنقاش والتناظر طالما هو باحث جاد عن الحق


في حين



روى عبد الرازق - تفس راوي الرواية السابقة: أن ابن مسعود أخذ أقوامًا ارتدوا عن الإسلام من أهل العراق، فكتب فيهم إلى عمر. فكتب إليه أن أعرض عليهم دين الحق، وشهادة أن لا إله إلا الله، فإن قبلوها فخل عنهم وإذا لم يقبلوها فاقتلهم، فقبلها بعضهم فتركه، ولم يقبلها بعضهم فقتله

دلائل اخرى ليست ها علاقة بالحرابة

قال العلامة ابن رجب: والقتل بكل واحدة من هذه الخصال متفق عليه بين المسلمين).

وقد نفذ علي كرم الله وجهه عقوبة الردة في قوم ادعوا ألوهيته فحرقهم بالنار، بعد أن استتابهم وزجرهم فلم يتوبوا ولم يزدجروا، فطرحهم في النار، وهو يقول:

لما رأيت الأمر أمـرًا منكرا *** أججت ناري ودعوت قنبرا

وقنبر هو خادم الإمام علي رضي الله تعالى عنه ).

وقد اعترض عليه ابن عباس بالحديث الآخر "لا تعذبوا بعذاب الله"، ورأى أن الواجب أن يُقتلوا لا أن يُحرقوا. فكان خلاف ابن عباس في الوسيلة لا في المبدأ.

وكذلك نفذ أبو موسى ومعاذ القتل في اليهودي في اليمن، والذي كان قد أسلم ثم ارتد. وقال معاذ: قضاء الله ورسوله (متفق عليه).


وروي عن أبي عمر الشيباني أن المستورد العجلي تنصر بعد إسلامه، فبعث به عتبة بن فرقد إلى علي فاستتابه فلم يتب، فقتله).



يقول الدكتور يوسف القرضاوي



وسر التشديد في مواجهة الردة أن المجتمع المسلم يقوم أول ما يقوم على العقيدة والإيمان. فالعقيدة أساس هويته ومحور حياته وروح وجوده.

ولهذا لا يسمح لأحد أن ينال من هذا الأساس أو يمس هذه الهوية، ومن هنا كانت الردة المعلنة كبرى الجرائم في نظر الإسلام؛ لأنها خطر على شخصية المجتمع وكيانه المعنوي، وخطر على الضرورية الأولى من الضروريات الخمس التي حرص الإسلام على صيانتها عبر كل نسقه التشريعي والأخلاقي، وهي: "الدين والنفس والنسل والعقل والمال"، والدين أولها؛ لأن المؤمن يضحي بنفسه ووطنه وماله من أجل دينه.

والإسلام لا يكره أحدًا على الدخول فيه، ولا على الخروج من دينه إلى دين ما؛ لأن الإيمان المعتد به هو ما كان عن اختيار واقتناع. وقد قال الله تعالى في القرآن المكي: "أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ" (يونس: 99)، وفي القرآن المدني قال تعالى: "لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ" (البقرة: 256).

ولكنه لا يقبل أن يكون الدين ألعوبة يدخل فيها اليوم من يريد الدخول، ثم يخرج منه غدًا على طريقة بعض اليهود الذين قالوا: "آمِنُوا بِالَّذِي أُنْزِلَ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَجْهَ النَّهَارِ وَاكْفُرُوا آخِرَهُ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ" (آل عمران: 72).

ولا يُعاقِب الإسلام بالقتل ذلك المرتد الذي لا يجاهر بردته ولا يدعو إليها غيره، ويدع عقابه إلى الآخرة إذا مات على كفره، كما قال تعالى: "وَمَن يَرْتَدِدْ مِنْكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُولَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالآَخِرَةِ وَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ" (البقرة: 217)، وقد يعاقبه عقوبة تعزيرية مناسبة.

الإسلام يعاقب فقط ذلك المرتد المجاهر، وبخاصة الداعية للردة؛ حماية لهوية المجتمع وحفاظًا على أسسه ووحدته. ولا يوجد مجتمع في الدنيا إلا وعنده أساسيات لا يسمح بالنيل منها مثل: الهوية والانتماء والولاء، فلا يقبل أي عمل لتغيير هوية المجتمع أو تحويل ولائه لأعدائه وما شابه ذلك.

ومن أجل هذا اعتبرت الخيانة للوطن وموالاة أعدائه بالإلقاء بالمودة إليهم وإفضاء الأسرار لهم جريمة كبرى، ولم يقل أحد بجواز إعطاء المواطن حق تغيير ولائه الوطني لمن يشاء ومتى يشاء.

والردة ليست مجرد موقف عقلي، لكي يقتصر الحديث فيها على مناقشة مبدأ حرية الاعتقاد، بل هي أيضًا تغيير للولاء، وتبديل للهوية، وتحويل للانتماء. فالمرتد ينقل ولاءه وانتماءه من أمة إلى أمة أخرى، ومن وطن إلى وطن آخر، أي من دار الإسلام إلى دار أخرى، فهو يخلع نفسه من أمة الإسلام التي كان عضوًا في جسدها، وينضم بعقله وقلبه وإرادته إلى خصومها، ويعبر عن ذلك الحديث النبوي بقوله: "التارك لدينه المفارق للجماعة" كما في حديث ابن مسعود المتفق عليه. وكلمة المفارق للجماعة وصف كاشف لا منشئ؛ فكل مرتد عن دينه مفارق للجماعة.



إن التهاون في عقوبة المرتد المعالن الداعية يعرض المجتمع كله للخطر، ويفتح عليه باب فتنة لا يعلم عواقبها إلا الله سبحانه، فلا يلبث المرتد أن يغرر بغيره وخصوصًا من الضعفاء والبسطاء من الناس، وتتكون جماعة مناوئة للأمة، تستبيح لنفسها الاستعانة بأعداء الأمة عليها، وبذلك تقع الأمة في صراع وتمزق فكري واجتماعي وسياسي قد يتطور إلى صراع دموي، بل إلى حرب أهلية تأكل الأخضر واليابس.

وهذا ما حدث بالفعل في أفغانستان مجموعة محدودة مرقت من دينها واعتنقت العقيدة الشيوعية بعد أن درس أفرادها في روسيا، وجُنِّدوا في صفوف الحزب الشيوعي، وفي غفلة من الزمن وثبوا على الحكم، وطفقوا يغيرون في هوية المجتمع كله بما تحت أيديهم من سلطات وإمكانات. ولم يسلم أبناء الشعب الأفغاني لهم، بل قاوم ثم قاوم، واتسعت المقاومة التي كونت الجهاد الأفغاني الباسل ضد المرتدين الشيوعيين الذين لم يبالوا أن يستنصروا على أهليهم وقومهم بالروس يدكون وطنهم بالدبابات ويقذفونه بالطائرات ويدمرونه بالقنابل والصواريخ، وهكذا كانت الحرب الأهلية التي استمرت عشر سنوات، وكان ضحاياها الملايين من القتلة والمصابين واليتامى والأرامل والثكالى، والخراب الذي أصاب البلاد، وأهلك الزرع والضرع.

كل هذا لم يكن إلا أثرًا للغفلة عن المرتدين، والتهاون في أمرهم والسكوت على جريمتهم في أول الأمر. ولو عُوقب هؤلاء المارقون الخونة قبل أن يستفحل أمرهم لوقى الشعب والوطن شرور هذه الحرب الضروس وآثارها المدمرة على البلاد والعباد.

يتبع


At 5/05/2007 10:38:00 PM, الصارم الحاسم ...
مش شايف في كلام الاستاذ علاء اي حاجة غير استخدام لالفاظ مش كويسة

ومش فاهم الصراحة موضوع نيك الولاد من الخلف....اي احاديث يتكلم عنها ..والمثال اللي هو جايبه عليه مش ليه


اوروبا في العصور الوسطى كانت بتطبق دين محرف ينبع من افكار بشر يحركونه باهوائهم..وداهم في داهية

المسلمين وقتها كانوا بيطبقوا دين سماوي..وان مروا بمراحل صعود وهبوط...كانوا يسودوا العالم


ده يثبت وجهة نظرنا المسلمين مش العكس


ما علينا أكمل مع بلوروز وعمرو


At 5/05/2007 11:16:00 PM, الصارم الحاسم ...
بالمناسبة بكر بن وائل اللي احتجيتي بيهم ..خرج منهم سيف من سيوف الله هو المثنى ين حارثة الشيباني من اعظم القادة المسلمين لولا ان اكرمه الله بالشهادة في موقعة الجسر


بتقولي


في تفسير حديث : "لا يحل دم امرئ مسلم إلا بإحدى ثلاث: النفس بالنفس، والثيب الزاني، والمارق من الدين المفارق للجماعة" يقول ابن تيمية : أن المروق من الدين والمفارقة للجماعة لا يكون بمجرد الردة ولكن بالمحاربة وقطع الطريق (و لو عدنا لنفس الحديث برواية أبو داود لوجدنا الصيغة "رجل خرج محاربا الله و رسوله" بدلا من "المارق من الدين المفارق للجماعة")


انا لا ارى هنا الرسول صلى الله عليه وسلم جاب سيرة النضمام لجماعة اخرى ...معلوم في الاسلام ان من يفارقه فهو تارك لجماعة المسلمين بغض النظر عن انضمامه لجماعة اخرى ام عدمه


وعموما تجدي هنا تفصيل أكثر


"
يوحي هذا الحديث بما نقول: (... والتارك لدينه المفارق للجماعة)، فنص "المفارق للجماعة" يوحي بالانسلاخ من الكيان وإرادة الضرر به، فكان ترك الدين وحده ليس سببًا لحِلِّ الدم، بل يجب مفارقة الجماعة أيضًا، وقد نقل الإمام ابن حجر في "فتح الباري" عن الإمام القرطبيِّ قوله: "ظاهر قوله: (المفارق للجماعة) أنه نعتٌ للتارك لدينه"، أي تارك دينه الموصوف بأنه فارق الجماعة، وليس مجرد تارك دينه فقط." انتهى
والصحيح أن هذا الوصف: (التارك لدينه) وصف كاشف، أي مفسر للتارك لدينه، وليس وصفا مستقلا، وهو الذي رجحه المحققون من العلماء.
فقد قال ابن دقيق العيد: رحمه الله مبينا هذا المعنى ( لا يحل دم امرئ مسلم يشهد أن لا إله، إلا الله وأني رسول الله إلا بإحدى ثلاث، الثيب الزاني والنفس بالنفس، والتارك لدينه المفارق للجماعة) وكذلك المفارق للجماعة كالتفسير لقوله التارك لدينه والمراد بالجماعة جماعة المسلمين وإنما فراقهم بالردة عن الدين وهو سبب لإباحة دمه بالإجماع في حق الرجل..." [إحكام الأحكام (4/83- 84)]
قال الحافظ رحمه الله: "والمراد بالجماعة جماعة المسلمين، أي فارقهم أو تركهم بالارتداد، فهي صفة للتارك أو المفارق لا صفة مستقلة، وإلا لكانت الخصال أربعا، وهو كقوله قبل ذلك: (مسلم يشهد أن لا إله إلا الله) فإنها صفة مفسرة لقوله: مسلم وليست قيدا فيه، إذ لا يكون مسلما إلا بذلك.
ويؤيد ما قلته أنه وقع في حديث عثمان: (أو يكفر بعد إسلامه) أخرجه النسائي بسند صحيح، وفي لفظ له صحيح أيضا: (ارتد بعد إسلامه) وله من طريق عمرو بن غالب عن عائشة: (أو كفر بعد ما أسلم)
وفي حديث بن عباس عند النسائي: (مرتد بعد إيمان)
قال بن دقيق العيد: "الردة سبب لإباحة دم المسلم بالإجماع في الرجل..." [فتح الباري [12/201 -202]
وقال أبو العلاء المبارك فوري رحمه الله: (والتارك لدينه المفارق للجماعة): "أي تَركُ التاركِ، والمفارق للجماعة صفة مولدة للتارك لدينه، أي الذي ترك جماعة المسلمين وخرج من جملتهم، وانفرد عن أمرهم بالردة، التي هي قطع الإسلام قولا أو فعلا أو اعتقادا فيجب قتله إن لم يتب" [تحفة الأحوذي (4/547)]
وقال شمس الحق العظيم آبادي رحمه الله: (المفارق للجماعة): "أي الذي ترك جماعة المسلمين وخرج من جملتهم وانفرد عن أمرهم بالردة" [عون المعبود (12/5)]
وقال البجيرمي الفقيه الشافعي رحمه الله:
"وقوله: (المفارق) صفة مؤكدة للتارك، والمراد بالجماعة جماعة المسلمين، فالتارك لدينه هو المفارق للجماعة".
وقيل هو من باب التأسيس لأن التارك لدينه قد لا يفارق الجماعة، كاليهودي والنصراني إذا أسلم، فهو تارك لدينه غير مفارق بل هو موافق لهم داخل فيهم، والحمل على التأسيس أولى من الحمل على التأكيد "شوبري" وهو بعيد لأن فرض الحديث في المسلم فلا يشمل غيره" [حاشية البجيرمي على كتاب الإقناع للماوردي (4/129)]
ومن العلماء المعاصرين الذين رجحوا أنه وصف كاشف، الدكتور يوسف القرضاوي، حيث قال:
"وكلمة المفارق للجماعة وصف كاشف لا منشئ؛ فكل مرتد عن دينه مفارق للجماعة".



تقولين


متى تم قتل المرتد على عهد الرسول؟؟؟
لم يثبت مطلقا عن الرسول "ص" أنه قتل مرتدا (انت بنفسك قلت الكلام دا في احدى المشاركات و لم تلاحظ التناقض بينها و بين قولك أن حد الردة ثابت من السنة و فعل الصحابة) , توجد أحاديث ضعيفة تشير لقتل مرتدين و لكن حتى هذه كان المرتدون فيها قد جمعوا لبين الردة و الحرابة و قطع الطريق و بالتالي هو حد الحرابة مثل حديث المحاربين من عكل و عرينة


في حين


: حديث: عكرمة أن عليا رضي الله عنه حرق قوما فبلغ بن عباس فقال: "لو كنت أنا لم أحرقهم لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (لا تعذبوا بعذاب الله) ولقتلتهم كما قال النبي صلى الله عليه وسلم (من بدل دينه فاقتلوه) [صحيح البخاري رقم(2854 (3/1098)


ده ابن عباس ..حبر المة...مع احترامي لـ د.العوا


وايضا


ومن أصرح الأدلة في ذلك، التنصيص على قتل الرجل والمرأة المرتدين، كما وقع في بعض الروايات في حديث معاذ عندما أرسله النبي صلى الله عليه وسلم إلى اليمن.. وقال له: ( أيما رجل ارتد عن الإسلام فادعه فإن عاد وإلا فاضرب عنقه، وأيما امرأة ارتدت عن الإسلام فادعها، فإن عادت وإلا فاضرب عنقها).. ذكر هذه الرواية الحافظ في فتح الباري وحسنها. [فتح الباري (12/272)


حديث جابر أن امرأة يقال لها أم مروان ارتدت عن الإسلام، فأمر النبي صلى الله عليه وسلم أن يعرض عليها الإسلام فإن رجعت وإلا قتلت. [سنن الدارقطني (3/118) وسنن البيهقي الكبرى (8/203)]


فعل الصحابيين الجليلين: أبي موسى الأشعري، ومعاذ بن جبل وقد صرح فيه معاذ بن جبل أنه قضاء الله ورسوله.
كما روى ذلك أبو موسى وفيه: (اذهب أنت يا أبا موسى أو يا عبد الله بن قيس إلى اليمن ثم أتبعه معاذ بن جبل فلما قدم عليه ألقى له وسادة قال أنزل وإذا رجل عنده موثق قال ما هذا قال كان يهوديا فأسلم ثم تهود قال اجلس قال لا أجلس حتى يقتل قضاء الله ورسوله ثلاث مرات فأمر به فقتل) [صحيح البخاري (6/ 2537) وصحيح مسلم (صحيح مسلم (3/1456) قال الحافظ رحمه الله: "وبين أبو داود في روايته أنهما كررا القول أبو موسى يقول اجلس ومعاذ يقول لا أجلس. فتح الباري (12/274)]
وتكرار معاذ لأبي موسى أن هذا الحكم هو قضاء الله ثلاث مرات، يدل على أنه علمه من النبي صلى الله عليه وسلم، وليس مجرد اجتهاد منه.
وذكر الدكتور يوسف القرضاوي عشرة من الصحابة رضي الله عنهم، وهم: ابن عباس وأبو موسى ومعاذ وعلي وعثمان وابن مسعود وعائشة وأنس وأبي هريرة ومعاوية بن حيدة .رووا قتل المرتد، ثم قال: "وحديث قتل المرتد رواه جمع غفير من الصحابة، ذكرنا عددًا منهم، فهو من الأحاديث المستفيضة المشهورة."


تقولين


و يعضد هذا رأي الأحناف , حيث يرون أن القتل للمرتد دون المرتدة و يفسرون هذا بأن المرأة ليست من اهل القتال فلا تقتل و هو ما يعزز القول بأن قتل المرتد ليس لمجرد تغيير العقيدة و لكن للحرابة و الا لما فرق بين الرجل و اامرأة في الحد , و وقتها كان الوضع أن هناك حربا على أساس الدين


في حين

ان الدكتور القرضاوي يقول



ومن ثم أجمع فقهاء الإسلام على عقوبة المرتد، وإن اختلفوا في تحديدها، وجمهورهم على أنها القتل وهو رأي المذاهب الأربعة بل الثمانية.

كون المراة خرجت من هذا فهذا رـأي الأحناف اولا ...ثم هم لم يقولوا بعدم قتل المرتد بالكلية



يبقى بلاش نجتزئ الكلام من سياقه..ماشي
(:


ده كان الكلام الاكاديمي


الكلام الحلو السلس في التعليقين الجايين ان شاء الله


At 5/05/2007 11:37:00 PM, الصارم الحاسم ...
تقولين

لم يثبت مطلقا عن الرسول "ص" أنه قتل مرتدا (انت بنفسك قلت الكلام دا في احدى المشاركات و لم تلاحظ التناقض بينها و بين قولك أن حد الردة ثابت من السنة و فعل الصحابة

انا قلت الكلام ده
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


احضرونا يا جماعة..هو انتي وصاحبتك بلوستون ليه بتقولوني كلام ما قلتوش


انا قلت لم يقتل منافقا ولكن لم اقل لم يقتل مرتدا


دي كانت حرب بين مسلمين وكفار ...والراجل ادعى او اسلم حقيقة...لكن لم يكن مرتدا


وبعدين وهو الأهم

انا لم اقل لا تقبل توبة المرتد

ههل قلت غير ذلك
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

انا مش عارف ايه الحكاية..دي كانت في الموضوع الاساسي اللي كاتبه في المدونة..جبت سيرة طليحة بن خويلد الاسدي..افظع حالة ردة في التاريخ..واحد ادعى النبوة..وقلت انه تاب وقاتل وجاهد لفترة طويلة في سبيل الله ثم اكرمه الله بالشهادة

الحكم الشرعي فيه يستتاب ...يعني بعد ما يتمسك

يا ريت تركزوا شوية الله يكرمكوا
(:


At 5/05/2007 11:54:00 PM, الصارم الحاسم ...
بالمناسبة برضه...لاحظي اني اعتمد في معظم ما اقوله على رأي الدكتور القرضاوي..ما جبتش من اراء لا ابن عثيمين ولا ابن باز ولا الشيخ عمر عبدالرحمن ولا ابوالأعلى المودودي




المهم فيما تقولينه


خللي بالك بس في كل اللي جاي احنا لا نعرف التسلسل الزمني..خهل تم ما هو قادم قبل ام بعد حديث النبي -من بدل دينه فاقتلوه- فمعروف ان الحكم يبدأ من وجود النص


بس هفترض- فررررررض انه بعد وجود النص عشان اريحك واريح الناس
(:


بتقولي


و ميمون بن مهران كتب إلى عمر بن عبد العزيز أن قوما أسلموا ثم لم يمكثوا إلا قليلا حتى ارتدوا، فكتب إليه عمر أن رد عليهم الجزية ودعهم.


‏"أن أعرابيا بايع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على الإسلام فأصاب الأعرابي ‏ ‏وعك ‏ ‏بالمدينة ‏ ‏فجاء الأعرابي إلى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقال يا رسول الله ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ثم جاءه فقال ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى ثم جاءه فقال ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى فخرج الأعرابي فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إنما ‏ ‏المدينة ‏ ‏كالكير ‏ ‏تنفي ‏ ‏خبثها ‏ ‏وينصع ‏ ‏طيبها." رواه البخاري و مسلم



وقد ذكر الحافظ ابن حجر والإمام النووي نقلا عن القاضي عياض وغيره من العلماء أن الأعرابي كان يطلب إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إقالته من الإسلام. فهي حالة ردة ظاهرة، ومع ذلك لم يعاقب رسول الله (صلى الله عليه وسلم) الرجل ولا أمر بعقابه، بل ترك يخرج من المدينة دون أن يعرض له أحد

دول ناس اسلموا حديثا ..ما اختلفناش..هاجيلهم بالتفصيل دلوقت


اما ده



"‏كان رجل نصرانيا فأسلم وقرأ ‏ ‏البقرة ‏ ‏وآل ‏ ‏عمران ‏ ‏فكان يكتب للنبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فعاد نصرانيا فكان يقول ما يدري ‏ ‏محمد ‏ ‏إلا ما كتبت له ‏ ‏فأماته الله فدفنوه فأصبح وقد ‏ ‏لفظته ‏ ‏الأرض.." رواه البخاري عن أنس "ر"
ففي هذا الحديث أن الرجل تنصر بعد أن أسلم وتعلم سورتي البقرة وآل عمران ومع ذلك فلم يعاقبه النبي (صلى الله عليه وسلم) على ردته


فده كان يكاتب..يعني لم يكن بأرض النبي...فده لا يتعارض مع ما قلته انه لا يقيم بارض المسلمين...وفي قصة جبلة بن الايهم اللي ذكرتها في اول مشاركة لي عمر لم يبعث ورائه باحد في ارض الروم ولا قتله الصحابي حذيفة عندما رآه


بتقولي

ما وردت حكايته في القرآن الكريم عن اليهود الذين كانوا يترددون بين الإسلام والكفر ليفتنوا المؤمنين عن دينهم ويردوهم عن الإسلام، قال تعالى: {وَقَالَتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ آمِنُوا بِالَّذِي أُنْزِلَ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَجْهَ النَّهَارِ وَاكْفُرُوا آخِرَهُ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ} (آل عمران:72) وقد كانت هذه الردة الجماعية في المدينة والدولة الإسلامية قائمة ورسول الله (صلى الله عليه وسلم) حاكمها، ومع ذلك فلم يعاقب هؤلاء المرتدين الذين يرمون – بنص القرآن الكريم – إلى فتنة المؤمنين عن دينهم وصدهم عنه.



لم يعاقبهم مباشرة...ولم يكن النبي في وضع يسمح بحرب اهلية في المدينة....لكن فيما بعد تمادوا في غيهم فقوتلوا واخرجوا من المدينة في حوادث مختلفة...وارجعي لنقطة التسلسل الزمني اللي قلتها لك في الأول


لاحظي ان بعد يهود بني قريظة -4 هـ- لم يبق الا خيبر خارج المدينة وكانت اول
من قاتلهم المسلمين بعد صلح الحديبية-ان لم تخني الذاكرة


تقولين

(صحيح لا يوجد نص قرآني واحد ذكر فيه ما يمكن تفسيره على ان للردة حد بالعكس , هناك آيات كثيرة تشير الى سوء عافقبة المرتد في الآخرة ولا يوجد نص يشير الى عقوبة دنيوية)


ماشي..بس كتفصيل مواقيت الصلاة تماما نجدها مقترنة بفعل النبي صلى الله عليه وسلم



الآيات دي نزلت في صحابي سب الاسلام ورسوله

يَحْلِفُونَ بِاللّهِ مَا قَالُواْ وَلَقَدْ قَالُواْ كَلِمَةَ الْكُفْرِ وَكَفَرُواْ بَعْدَ إِسْلاَمِهِمْ وَهَمُّواْ بِمَا لَمْ يَنَالُواْ وَمَا نَقَمُواْ إِلاَّ أَنْ أَغْنَاهُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ مِن فَضْلِهِ فَإِن يَتُوبُواْ يَكُ خَيْرًا لَّهُمْ وَإِن يَتَوَلَّوْا يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ عَذَابًا أَلِيمًا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمَا لَهُمْ فِي الأَرْضِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ


صحيح لم يذكر النص واضحا..ولم يكفر الصحابي بكلمة الكفر..لكنه كفر بالفعل والرواية التاريخية توقل انه كان سيطبق عليه حد الردة
وكان هيطبق عليه الحد لولا ان تاب





نيجي للنقطة المهمة في تعليقك


تاني بتقولي



‏"أن أعرابيا بايع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على الإسلام فأصاب الأعرابي ‏ ‏وعك ‏ ‏بالمدينة ‏ ‏فجاء الأعرابي إلى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقال يا رسول الله ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ثم جاءه فقال ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى ثم جاءه فقال ‏‏ أقلني ‏‏ بيعتي فأبى فخرج الأعرابي فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إنما ‏ ‏المدينة ‏ ‏كالكير ‏ ‏تنفي ‏ ‏خبثها ‏ ‏وينصع ‏ ‏طيبها." رواه البخاري و مسلم


تمام كلام جميل ومعلومة جديدة فعلا بالنسبة لي


بس ده واحد اسلم حديثا..ولاحظي ان السياق التريخي هنا غير واضح..لكن فعلا اما خدت غطس اعهمق في النقطة دي لقيت كلامك صحيح اون من اسلم حديثا لا يطبق عليه الحد لانه لم تتح له الفرصة بعد لمعرفة الاسلام


لكن

اولا :لا يترك قبل ان يتم نصحه مرة بعد مرة..مش افتح البا وعدي..لن يحبس ولكن النصح من بابا الخوف عليه واننا خير امة اخرجت للناس

ثانيا:::يفرض عليه الجزية.....مش حكاية فلوس هنا.... اتكلمت عن موضوع الجزية... بالتفصيل من قبل في المدونة عندي..يرجع له من يحب


يتبع ان شاء الله آخر واحدة


At 5/06/2007 12:09:00 AM, الصارم الحاسم ...
الخلاصة بقى


الموضوع يا جماعة مش موضوع قتل وخلاص..ودموية زي ما بيقول الستاذ علاء

زي ما قلت من قبل

فيه حاجة يمكن مكونش وضحتها


من حيث الامكانية كامكانية ان واحد يسيب الاسلام..ممكن...كنظرية احتمالات ممكن طبعا...ونظريا حقه..نظريا


لكن نجد كمسلمين ان هذا نظرا لطبيعة الاسلام مستحيلا



مثال للتوضيح...زي بالضبط ما بنؤمن كمسلمين ان الله ان اراد ان يتخذ ولدا فهو قادر..اذا كان البشر بيعملوها.... فالله قادر على ان يصطفي مما يخلق ما يشاء ولدا كما ورد في القرآن


لكن ...نؤمن ايضا أنه ليس من صفاته كإله ان يتخذ ولدا..او كما قال هو في كتابه الذي نؤمن به..وما ينبغي للرحمن ان يتخذ ولدا


بنفس المنطق...من يؤمن بالاسلام حقا ويفهمه ويفهم احكامه ...مستحيل ان يترك هذا الدين..ان حدث اما يكون سوء تفاهم او هوى نفس او انه كان مسلما اسما فقط ولم تتح له فرصة معرفة الاسلام بجد



الإسلام مش كيميا عشان الناس تفهمه...العقول اما تهدى وتقرأ بعيدا عن اي خوف وعن اي منغصات..وتناقش وقتها براحتها ساعتها الفطرة البشرية السليمة هتختاره...والتجربة هي اللي بتقول كده

هضرب لك مثل


المسلمين اللي مانوا طالعين عمرة الحديبية كانوا 3 الاف


عدد المسلمين اللي راحوا بعيدها لفتح مكة 10 الاف


لان في السنتين دول...اما تم تحييد قريش من الصراع بكل قوتها الحربية وسيطرتها الإقتصادية الحج - بقى فيه فرصة ان الناس تسمع وتفهم..وقتها الناس اختارت الاسلام

مثال تاني...جنوب شرق اسيا....كل دول اسلموا مش عن طريق الفتوحات..عن طريق التجار اللي كانوا بيتاجروا وينشروا الاسلام

بعد كل ده اما واحد يتولد مسلم ويعيش في بيئة زي كده وعنده الحق يعترض ويناقش مش هيختار غير الاسلام


بعد كوووول الكلام ده ان اختار غير الاسلام يبقى مايعيش في وسطهم- حقهم بقى

في الحالة اللي انا ذاكرها فوق دي اما يبلغ سن الرشد والاوراق الرسمية هيقى راجل بجد ومسئول عن اختياراته

اما كلام عن دلوقت وان الواحد ما بيفركرش قبل سن العشرينات...ماشي عشان تعليمنا متخلف وقاصر...بس هو انت شايف حد بيطبق حد الردة

وفي نفس الوقت..يقدر لو هو انسان جاد يدور ويسأل براحته برده


هترجع وتقول طب وفي ظروفنا يبقى بقى ما تنفعش تطبق الحد...هقول جزئيا آه

لكن الصح وقتها انك تطبق نفس الخطوات اللي قلتها لك فوق في تعليق آخر...ياخد وقته تماما في المناقشات...زي ما عملوا مع زينب كمثال



حاجة تانية

هتقول يا عم وانت مالك ...سيبه يختار..هو حر...انت تنصحه ليه..واللا تتناقش معاه ليه


هقول لأ لأ لأ....المفروض ما أسيبوش يضيع

ده اتولد في مجتمع المفروض مسلم...يبقى مش عشان خرافة الحقوق المدنية اسيبه يضيع....ارجع للاولويات اللي ذكرتها لك عن الاسلام

وهي



انتم تفكرون من وجهة نظر..المهم انا الانسان يأكل ويشرب ويتزوج او يصاحب او يبقى مثلي حتى ...ويتفسح...ويعمل خير برضه ويحافظ على الحقوق المدنية ويناضل عن الحريات ....ولكن دون قيود اخرى

دي وجهة نظركم

اما الاسلام..فبرضه به ان الانسان يأكل ويشرب ويتزوج ويعيش آمنا على نفسه واهله وماله وكرامته..اون الناس سواسية كاسنان المشط لا تفاضل لعبي على اعجمي ولا ابيض على اسود ولا امير على فقير الا بالتقوى والعمل الصالح

ده الاسلام الذي اعرفه

لكن قبل كل هذا الاسلام ركنه الاساسي ان هناك رب خالق للكون بمخلوقاته جميعا ...خلق الدنيا لعبادته والايمان به




نلخص الحالات


واحد مسلم جديد وارتد..يتم نصحه ان ابى يترك

واحد مسلم قديم وارتد....يا اما يترك ارض المسلمين قبل ان يدركوه ولا يحاربهم باي شكل-لسان او يد-او يستتاب فان ابى يقتل


واحد مسلم بالاسم...قلنا دي مشكلة تعليم وتربية واحنا دلوقت في ظرف استثنائي ...رأيي ما تقدم اعلاه..والله اعلم



موضوعنا الاساي..واحد اسلم بيهرج او عايز مطلب شخصي...ده في رايي زيه زي من هو مسلم لفترة ثم ارتد

منين

من الآية دي

وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ


وتفسيرها

{ لا تعتذروا } عنه { قد كفرتم بعد إيمانكم } أي ظهر كفركم بعد إظهار الإيمان { إن يُعْفَ } بالياء مبنيا للمفعول والنون مبنيا للفاعل { عن طائفة منكم } بإخلاصها وتوبتها كجحش بن حمير { تُعَذَّبْ } بالتاء والنون { طائفةٌٌ بأنهم كانوا مجرمين } مصرّين على النفاق والاستهزاء .


والله اعلى واعلم
سبحانك اللهم ربنا وبحمدك..اشهد ان لا اله إلا انت...استغفرك واتوب اليك

رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ


At 5/06/2007 12:18:00 AM, Anonymous ...
الواضح كده إن النقاش أخد جانب تاني ومستوى بعيد جدا عن بدايته

يعني الأزمة أصبحت هل حد الردة ثابت شرعا أم لا؟

متهيألي سؤال علاء وجيه جدا لعمرو وبلوروز

هل لو قدر يقنعكوا بثبوته هتقتنعوا؟

كلام علاء عن مسمى جديد لما يحمله الفكر الإسلامي المسمى بالمعتدل الذي يمثله جمال البنا أو حسن حنفي أو نصر أبو زيد كلام منطقي جدا

بس هيوضح أكتر لو عمرو وبلوروز جاوبوا على سؤال علاء اللي ذكرته ده

لو جاوبتوا آه ممكن توافقوا لو ثبت صحة الحكم واستطاع الصارم إقناعكم
ساعتها يبقى الموضوع كان عبث وإن الأمر لا يختلف من هنا لهنا نفس الإحساس برخص النفس البشرية كل الموضوع كان اختلاف فقهي وتم فضه على أساس إن حياة الإنسان دي سهلة كده ورخيصة جدا محتاجة بس تلات أيام نقاش على مدونة عشان تهدر

لو الإجابة لأ يبقى كلام علاء عن مسمى جديد لما تحملونه من فكر هو المنطقي والحقيقي في هذا المقام

لأن إجابتكم هذه ستعني أنكم تؤمنون بمبادئ إنسانية ما ثم تحاولون تأصيلها في الدين الإسلامي وهذا يصبح نوعا من التلكيك والعبث أيضا لأنكم لا تكترثون لحكم الإسلام إن ثبت لكم بل تصرون على تطبيق مبادئكم الأصلية وتحاولون تلبيسها في الإسلام

يعني لا يسعني في هذه الحالة سوى أن أقول أنه حينها أي في الحالة السابقة يكون كلام السلفيين الذين يرفضونكم ويرفضون أفكاركم منطقيا أكثر منكم إذ هم دوما يرددون أنكم تلوون عنق النصوص لعرض أفكاركم الموجودة مسبقا

لو حصل مثلا وفكرت أرجع للإسلام هيبقى رجوعي للإسلام السلفي بتاع الصارم من يحملون نفس فكره لكن من رابع المستحيلات أرجع مثلا لإسلام جمال البنا

من فترة كنت بقرأ ليه عن التعددية في الإسلام

كلامه كان حلو أوي عن احترام المعتقدات والتعايش معها ولكنه للأسف كلام لا علاقة له بالإسلام في رأيي لأن الخطاب القرآني اصلا خطاب إقصائي من الدرجة الأولى أي أنه يقسم البشرية إلى

رجال مسلمين
ورجال كفرة

طبعا رجال ومش هاخش دلوقتي في موضوع المرأة في خطاب القرآن

هذه العنصرية البادية في خطاب القرآن لا تحتمل ما تفعلونه فيها من لي وتأويل وغير ذلك

الأديان تجعل أصحابها يسلمون لها لا تسلم هي لهم وإلا فإنها لا قيمة لها

الدين سيمنح أصحابه مبادئ وقوانين ما يعملون بها ولكنه لن يكون هو قماشة ينسجون منها أفكاره وإلا أصبح وجود الأديان أمرا عبثيا ويستحسن إلغاؤها والعمل بمادئ إنسانية وبشرية وضعية

أنا أفهم بصراحة هذه الحالة

الواحد مش عارف يخرج من الإسلام مرة واحدة لأسباب نفسية بحتة وبسبب تربيته الطويلة وعلاقته الممتدة بالدين ده فيقوم يحاول يخللي الإسلام دين نموذجي ويطبق عليه أفكاره الليبرالية

كلامي تقريبا كده عامل زي بتاع السلفيين عن الإسلام المعتدل

بس أنا بتكلم طبعا من ناحية مختلفة

مرتضى


At 5/06/2007 12:19:00 AM, الصارم الحاسم ...
عمرو بقى

انا فيصت فمش هارد عليك بالتفصيل ...وقت تاني


بالمختصر دلوقت

مازلت تعيش في الوهم يا حبي
(:


المدنيين اللي انت بتقول عليهم ...هيفرقعوك عند اول منحنى

انا اثق اكتر في كلام ربي

كَيْفَ وَإِن يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ لاَ يَرْقُبُواْ فِيكُمْ إِلاًّ وَلاَ ذِمَّةً يُرْضُونَكُم بِأَفْوَاهِهِمْ وَتَأْبَى قُلُوبُهُمْ وَأَكْثَرُهُمْ فَاسِقُونَ

وعشان كده بحافظ على هويتي..اللي في نفس الوقت بتمنعني من ظلمهم


إلى الغد إذا يا فيلسوف..إن شاء الله مساء الغد
(:


At 5/06/2007 12:26:00 AM, عمرو عزت ...
مرتضى :
لو سمحت اقرا النصف الثاني من ردي السابق

بمناسبة ردك
أنا أعتقد أن مفندي الإسلام يشتركون فعلا مع السلفيين في أنهم يتجاهلون تاريخية النصوص و سياقها الثقافي و الاجتماعي الذي وردت فيه

هما يشتركان في أطروحة أساسية يأخذانها كمسلمة : كل النصوص و التشريعات الإسلامية مطلقة و متجاوزة للزمان و المكان
السلفيون يريدون العودة إليها
و المفندون يتعاملون معها بمقاييس لم تصبح سائدة و معيارية إلا حديثا


*******************************


الى الغد اذا ان شاء الله


تصبحوا على خير بأمر الله

Anonymous said...

الكلام عن وجوب قتل المرتد زيه تمام الحديث بتاع لحميراء, وإن الرسول دخل بيها و هي بنت تسع وللا حداشر

عم الصارم لازم يعترف إنه بيدافع عن قضيه ساقطه, و ياريت يهوينا بمخ المزبله بتاعه و يروح يحارب الطواحين بعيد

بيفكرني بالمقرف اللي أسمه عماره وللا خرابه

الصارم الحاسم said...

أهويك من مدونتي ...مش فاهم

؟


كلامك عن الدكتور عمارة يدل على هويتك...عشان كده انت موتور منه


يا ترى وفي ذهنك العبقري ليه اليهود على عهد النبي ما استغلوش موضوع زواجه من السيدة عائشة ده ضده ان كان خطأ
؟


انت عارف ....طائفتك حاليا بتفكرني باليهود بتوع وقتها

أمــانــى said...

الســـــلام عليكم
جــــزاك الله خيــــرا على طولة بال حضرتك
وربنـــا يثبتك يااااااااااااارب آمــــــين
ممكن تسمحلى اعلق عند حضرتك

انا مش هاتكلم فى الموضوع لان الموضع اخد وقته كتير وحضرتك قمت بالواجب فطبعا كلامى مش هيزيد حاجة
بس اللى عايزة اقوله لحضرتك ان
بتوع خــراب التعبير اللى هما اصلا مش عارفين كوعهم من بوعهم
هما اصلا اكتر ناس مش بيعرفوا يتكلموا وبيتشنجوا فى الكلام ويشتموا اول ما حد يخالفهم مش احنــا
انا باقول الكلام ده للتوضيح لانهم فاكرين نفسهم ناس يما هنا يما هناك وهم اصلا ولا هنا ولا هناك
تــحـــــياتـــى لحـــضرتك

الصارم الحاسم said...

يااااه اخيرا حد ما بيشتمنيش

الله يكرمك ويعزك

على فكرة انا كمان ابن للجنوب...بس طول عمري عايش في الشمال



نورتيني يا فندم



الدم بقى للسرر مش الركب
(:

وان كنت اديت ضربة قاضية من شوية بفضل الله

الصارم الحاسم said...

مناقشااات النهاردة..المفروض اني كده خلصت ان شاء الله



At 5/06/2007 01:26:00 AM, Anonymous ...
موضوع الظروف التاريخية والبيئية للنص ده حمض أوي

معلش أعذرني في التعبير

أنا مش فيلسوف زيك يا عم ولا أعرف أقول الكلام الكبير ده كله

بس هو يعني الواحد ليه يربط نفسه بدين مضطر يقعد يبرر أحكامه الدموية والعنصرية

إيه أهمية الأديان بقى كده

طب ما أنا على هذا الأساس ممكن أخللي أي دين موجود يتحمل كل أفكاري الليبرالية الحديثة وبعدين أقول إن هو ده التفسير المعاصر للنص وإن الأحكام القديمة كانت بتقتضيها الظروف التاريخية والبيئية ساعة النزول

فيه حاجات في الإسلام من المستحيل تتبرر بأي كلام عن الظرف التاريخي أو البيئي

حتى لو أهملت تطبيقها وقلت إن تطبيقها غير مناسب حاليا حتى لو ده حصل مجرد وجودها أصلا مزري جدا ومستنكر

المفترض بالدين أن يرتقي بمن يوجه إليهم لا أن يجاريهم

يعني لو الزمن والبيئة في عهد محمد كانت عنصرية ودموية وبتحتقر المرأة وبتعادي الفنون فيبقى الطبيعي إن الدين ينزل عشان يصلح العيوب دي مش يجاريها

الطبيعي إنه يغير نظرتهم للمرأة كوسيلة للمتعة والخدمة مش ينزل يقوللهم نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم والطبيعي إنه طالما في عنف ضد المرأة في هذا المجتمع وفي هذا الزمن ينزل القرآن يقوم ده مش يقول فعظوهن واهجروهن في المضاجع واصربوهن

يعني الكلام عن الظرف التاريخي ده لا يقنعني بصراحة لأن الدين مطلق والإله حكيم وعارف بالمستقبل

مش عارف أوضح وجهة نظري أكتر من كده بصراحة لأني زي ما قلتلك مش بتاع كتابة خالص يعني

الصارم الحاسم

كويس إنك بعد كل هذا العناء قلت حكاية المرتد عن الدين بالوراثة نظريا

أنا من الأول عايز نظريا

تشبيه عمرو عزت مناسب جدا عن المحل والبياع

تحياتي

مرتضى


At 5/06/2007 01:56:00 AM, Alaa ...
يا مرتضى انا لم أعني الكلام بتاعك ده خالص.

أنا مش شايف أي تناقض ما بين ان الواحد يؤمن باله و مبادئ دينية أساسية و يقتنع أن ربه و دينه لا يمكن يتعارضوا مع مفاهيم العدالة و الانسانية و العلم فيقوم و تبقى دي مسلمته الرئيسية.

جمال البنا تقريبا بيقول ده على اتيحاء لما بيقول أن الفقه الجديد أول ركائزه العقل مش النص

في مشكلتني في اللي أنت بتقوله يا مرتضى، أولا أنت بتفترض أن قواعد الاستنباط و منهجية التفكير ( عند عمرو مطابقة للصارم الحاسم (أظن واضح مش بس من المتائج لكن من كيفية الوصول اليها أنه مش واحد).

ثانيا أنت بتفترض أن أي عجز في الاجابة ممكن يسبب خلل للشخص.

أنا مقتنع اقتناع تام بقدرة العلم على تفسير كل ظواهر الكون و آليات عمله، لو حضرتك طلعتلي بظاهرة عجزت عن تفسيرها تفسير علمي و منطقي هعتبر أني معرفش الاجابة لأن اقتاعي بالعلم لا يعني أني أعرفه كله، و لو لفينا على كل علماء الأرض و فشلنا في تفسير الظاهرة برضه اقتناعي بالعلم لن يهتز هعتبر أن ده واحد من ضمن زلايين الأسئلة اللي لسه البشرية مجاوبتش عليها لأنه العلم ما اتختمش.

الأهبل فقط هو اللي هيصدق في العفاريت لحظة ما يواجه ظاهرة غامضة.

أولا لا أتصور أن ناس زي عمرو عزت معتبرين الرسول و صحابته ناس لا تخطئ و حياتهم و سيرتهم يمكن منها استنباط اجابات عن كل حاجة تواجهنا في حياتنا.

و لا أظنهم معتبرين أن الغرض من الرسل و الأديان هو الاجابة على كل الأسئلة (زي كده ما أنا مش معتبر أن الغرض من العلم الاجابة على كل الأسئلة و تجربة ادعاء أن العلم هو المعيار في الأسئلة الأخلاقية بائت دائما بمصائب أكبر من مصائب الارتكاز على الدين).

نقضي لأسلوب الحوار كان من منطلق أني مش شايف أمل في اقناع شخص زي الصارم الحاسم بأنه يبطل يعيش في العصور الوسطى عن طريق مجادلته في معاني الأحاديث.

أنا فاكر مرة قرأت تشومسكي كان بيتكلم أنه في صغره بذل مجهود كبير في اعداد ورقة تفند كل ادعائات النازي "العلمية" "المنطقية" اللي بتثبت أن اليهود آفة و خطر و عنصر منحط الي آخره من منطلق أن ادعاء النازيين أن فكرهم عقلاني يخلي ينفع اثبات خطأ فكرهم باثبات تناقضه المنطقي و تعارضه مع الحقائق و المشاهدات. بعدها أكتشف أن مجرد موافقته على الحوار بمرجعية النازي في حد ذاته خطأ و يعزز من التفكير العنصري مش ينقضه.

دي فكرتي، لما تعامل الصارم الحاسم على أنه مرجعيته مقبولة و تصر على أنك تثبتله بمرجعيته خطأ كلامه يبقى أنت خسران خسران. لأن أنت عارف أنك لا يمكن تقبل بحد الردة لو هو غلبك في الكلام و مع ذلك مفترض أنه ممكن يقبل بالغاء حد الردة لو أنت غلبته في الكلام، في حين أن النتيجة معروفة و محسومة أنت لن تقنعه و هو لن يقنعك.

يا عم الصارم الحاسم أنا اخترعت مثال وهمي عشان أوريك فرضية أنت مش هتديها أي أهمية من غير حتى ما تسمع أحاديث و آيات لأن منظومتك الأخلاقية رافضاها و مفترضة أن الدين لا يمكن يكون في الكلام ده بغض النظر عن أي جدل، كان ممكن أستخدم أمثلة أخلاقية كانت موجودة فعلا في الاسلام و عفا عليها الزمن لدرجة ان السلفيين نفسهم مبيفكروش فيها لكن النتيجة كانت هتبقى أني أجرح مشاعر ناس أنا مش قاصد أجرح مشاعرهم من غير ما أوصل معاك لأي حاجة أصلا.


At 5/06/2007 02:45:00 AM, Anonymous ...
طيب ما هو الدعوة لأي دين لازم تبقى مبنية على تعاليمه

الدين في وجهة نظر أصحابه منزل من الإله

يعني ببساطة مينفعش آخد شوية تعاليم عنصرية وأقوم لاغيها وأقول دي عصرنة لأني مؤمن بأن إلهي عادل

وهو إيه مقياسك أصلا لعدل إلهك ماهو مقياسك هو التعاليم اللي جاية من عند إلهك دي

يعني لما تبقى تعاليم دموية يبقى أنا شايف إنها مستحيل تبقى من عند الإله إلا لو هو بقى إله متعطش للدم

يعني مينفعش أبرر تعاليم ديني المستنكرة إنسانيا عشان أنا مقتنع بأن هو الدين الحق

طب ما كده يبقى اقتناعك عبثي أصلا ووراثي بالدرجة الأولى لأنك أصلا بتحكم على الدين ده إذا كان هو الدين الحق وللا لأ من خلال تعاليمه

مافيش علاقة بين كلامي ده وبين كلامك عن العلم

أنا كمان مؤمن بالعلم ومؤمن إن احنا لسه بنحبوا لكن هنوصل لحاجات كتير لسه وطبعا مش لما أشوف عفريت ها أؤمن بيه وأتنازل عن مبدئي العلمي

التشبيه ده كله مالوش علاقة بكلامي وفي غير محله

اللي أقصده إن مقياس الحكم على الدين أصلا تعاليمه مش إن كل تعاليمه كويسة مثلا وفي ثغرة كده فأقوم زي العبيط سايبوا زي اللي صدق في العفاريت لمجرد حادثة مالاقالهاش تفسير علمي

ثانيا

مقلتش إن منهج عمرو مطابق لمنهج الصارم ومن يشبهونه

بالعكس تماما

أنا وضحت التناقض طبعا ما بين المنهجين وده اقتباس

.....................
لأن إجابتكم هذه ستعني أنكم تؤمنون بمبادئ إنسانية ما ثم تحاولون تأصيلها في الدين الإسلامي وهذا يصبح نوعا من التلكيك والعبث أيضا لأنكم لا تكترثون لحكم الإسلام إن ثبت لكم بل تصرون على تطبيق مبادئكم الأصلية وتحاولون تلبيسها في الإسلام
.................

مرتضى


At 5/06/2007 03:42:00 AM, Alaa ...
مبدأيا أكيد قادر ترصد أن فيه أمثلة عديدة لمسلمين غير عنصريين و متسامحين و انسانيين و كل الكلام الحلو ده و مع ذلك ايمانهم عميق و دور الدين في حياتهم كبير.

يمكن يكونوا أقلية، لكن عددهم كبير و موجودين عبر التاريخ بالتالي صعب أني أوافق أن فيه تناقض شرطي ما بين الايمان بالاسلام و القيم الانسانية، مليش دعوة بقى برأيك في النص زي كده ما مليش دعوة برأي الصارم الحازم في النص. النتيجة النهائية ايجابية

لما بقول سموا البتاع بتاعكم ده اسم ثاني عشان أنا متصور أن دي وسيلة أفضل لنشر عقيدة انسانية ايجابية بقطع الصلة بينها و بين عقيدة لا انسانية همجية. مش بقول سموه اسم ثاني لأني متصور أن استحالة يكون فيه اسلام متوافق مع القيم الانسانية.

أنا معنديش شك في امكانية تواجد اسلام متوافق مع القيم الانسانية لأني بشوفه حواليا طول الوقت و بعتز أن جذوري الثقافية و التاريخية و ربما الاثنية مرتبطة بيه بشكل ما.

ما تيجي يا مرتضى بدل الجدل العبثي ده نتناقش في حق الصارم الحاسم في الحياة و الوسائل المثلى لقتله لو ثبت انتفاء حقه في الحياة؟


At 5/06/2007 12:03:00 PM, الصارم الحاسم ...
استاذ علاء

مش شايف انك بتتكلم بنفس المنطق الاستعلائي اللي بتتهمنا بيه


اكيد الاسلام فيه نقاط اهم بكثير مما نتجادل فيه.انا افهم الإسلام والحمد لله واستطيع ان ازعم انني افهمه اكثر منك


لكن الفرق بيني وبين عمرو وبلوروز ومرتضى مثلا.. اني معنديش استعداد للتنازل في نقطة وان كانت صغيرة جدا واؤمن انه من النااااادر جدا ان الجأ اليها وان شاء الله لن الجأ اليها يوما ده بفرض اني بقيت يوما من صناع القرار ولا اظن اني سأكون والله يعلم
الغيب



...لكن معنديش استعداد للتنازل فيها ارضاء لك ولمن هم في نفس فريقك بدعوى الانسانية او الحرية او غيرها


مش هأقول ان عمرو وبلوروز عندهم استعداد للمهادنة في دين ربنا ..ارضاء لكم وانهم يبيعون دينهم برضا الناس....ده ما خطرش على بالي


ولكن ارى ان ما يفعلونه راجع لانهم يريدون التوازن من داخلهم بين ما يرونه انسانية ورفق بالبشرية وبين دينهم الذي يؤمنون به


لكني اراها-معذرة-رهافة حس زيادة عن اللزوم لاننا لن نكون ارفق بعباد الله من الله...
يمكن عشان احنا اتربينا في جو سلم داخل مصر على الأقل وكل مشاكلنا مقتصرة على الدراسة والعمل والمواصلات


لكن يبدو اننا لن نفيق الا على حد تعبيرك..ومن نريد الرفق بهم بانسانيتنا المزعومة على ابواب بيوتنا ...وعلى حد الفاظك ...بينيكوا بناتنا واخواتنا وزوجاتنا


الاسلام فيه ما هو اهم..ومش شغلانتنا في الحياة التسلي بقتل المرتدين او الكفار زي سعادتك......لكن لا ارى التنازل عن نص او حكم واحنا مش فاهمينه أو بنجادل وخلاص


ده رد عالسريع جدا...ان شاء الله في المساء هارد بشكل مفصل اكثر على عمرو والأخ مرتضى


At 5/06/2007 01:20:00 PM, Alaa ...
الصارم الحاسم أنت بتتكمل بكلام محفوظ

أنا متهمتكش في أي لحظة باستخدام منطق استعلائي،

و لا أنكر أني بتكلم بمنطق استعلائي، يا كابتن اللي بيفكر زيك عندي معتبره مشروع انسان مش انسان. و يوم ما يتم تنفيذ أول حكم بحد الردة في مصر هتلاقيني على طول تبنيت دعوة للنضال المسلح يستباح فيها دم كل سلفي.

برضه موضوع أنك فاهم الاسلام أكثر مني، طب ما ده اللي أنا قلته، دأنا حتى قلت أنك تفهم الاسلام أكثر من عمرو عزت و من جمال البنا.

و أنا فاهم أنك لن تتنازل عنها ارضاء لي، ده برضه في مغزى كلامي، حضرتك مش هتختار طواعية التنازل عنها من غير ما يحصل زلزلا شديد لمعتقدك (مش بأنك تبطل تبقى مسلم، بأنك تبقى تبقى مسلم بالطريقة دي) و الهزة دي ممكن تحصل لفرد لأسباب عديدة (راجع تدوينة محمود عزت الله لي وحدي) لكن لا أظن ان من ضمن هذه الأسباب جدال عن فحوى الاحاديث و الآيات. ولا اظن أن التحول ده ممكن يحصل لجماعة المسلمين (أو نسبة ضخمة منهم) من غير تغييرات جذرية في طبيعة مجتمعاتهم (سياسية و اقتصادية و اجتماعية).


At 5/06/2007 01:34:00 PM, الصارم الحاسم ...
انت عارف....بجد..انا حاسس اني تورطت في المناقشة دي بس مضطر اكملها لغاية الآخر



مش لان منطقي ضعيف..او اني مش لاقي حاجة اقولها...اظن طول المناقشات يقول العكس


بس لاني كنت افضل استغل الوقت ده كووووووووووووله في التعريف بالإسلام والنقاط الأهم فيه


اتمنى الناس اللي بتتابع تبقى تاخد بصة على المدونة بتاعتي ..ومواضيعها الأخرى ....تفر فيها يعني.....وبخاصة الأخ مرتضى


ربنا يهدي.....قادر على كل شئ


At 5/06/2007 02:51:00 PM, الصارم الحاسم ...
بس انت بتقولي انت ما تبعتبرنيش انسان اساسا

وانا بقولك وللمفتونين بيك ان عندنا اللي عايشين كده في الحياة زي حضرتك



إِنَّ اللَّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَالَّذِينَ كَفَرُوا يَتَمَتَّعُونَ وَيَأْكُلُونَ كَمَا تَأْكُلُ الْأَنْعَامُ وَالنَّارُ مَثْوًى لَّهُمْ


اظن ده كلام ربنا وواضح انه مش مرتبط بظرف تاريخي او بيئة وزمان ومكان


At 5/06/2007 06:39:00 PM, الصارم الحاسم ...
This post has been removed by the author.


At 5/06/2007 06:42:00 PM, الصارم الحاسم ...
عمرو باشا

انت بتساوي الاسلام بالماركسية يا عمرو..يعني انت شايف ن ممكن نقارنهم ببعض

لأ وبتساوي اللي داخل الاسلام زي اللي داخل محل هدوم..يختار قميص او تختار فستان


شايف ان ده تشبيه يليق


ياعمرو...يا عمرو


انت مؤمن الاسلام ده من عند ربنا واللا لأ؟

اكيد مؤمن


بس مسيطر على دماغك فكرة البيئة...اللي قعدنا قبل كده نتناقش
3
ساعات فيها ..وماجبتليش دليل واحد من القرآن والسنة على كلامك


قعدت تشكك في السنة ساعتها


أقولك فعل القرآن...تقوللي فسره...اجيب لك التفسير...تقوللي التفسيرات والتأويلات تختلف بين البشر...اجيب فعل الصحابة وفهم الصحابة...تقوللي البيئة واختلاف الزمن


طب ليه ما طبقتش موضوع اختلاف الزمن على اتفاقية ابريل
؟


يعني هو كان فيه حد زمان بيساعد مراته في شغل البيت اما الرسول عملها...ودلوقت بتعملها انت...اشمعنى..واللا عشان دي عجبتنا


واللا ما بنعملهاش بنية اساسا..ومش فارق معاك الثواب...اصل الثواب ده من معاني الماضي



فقط مبدأ الشك للشك


استعذ بالله من الشيطان الرجيم..


ممكن تضحك بس والله انا اعنيها


بتقول لا وجود للاسلام الصحيح...حديث النبي يكذبك ويقول ان ما تقوله غير صحيح



الحديث رواه الترمذي في سننه، ورواه ابن ماجه، ورواه الإمام أحمد في المسند، والحاكم في المستدرك، وهو حديث مشهور وله طرق متعددة.

يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: سنفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة وقبله: افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة، وافترقت النصارى على اثنتين وسبعين فرقة، وستفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة، كلها في النار إلا واحدة، قيل: من هي يا رسول الله؟ قال: من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي وفي رواية: قيل فمن الناجية؟ قال: ما أنا عليه وأصحابي


رواه أبو داود (4596) وابن ماجة (3991) والترمذي (2640)و(2852) وقال: حديث حسن صحيح.


وعشان اقطع الطريق على اي حد..انا لا ادعي اني منها وان كنت ارجو ان اكون وارجو ان نكون كلنا منها


ومش بنتقرب لربنا بدم المشركين زي ما هيخش يقول الاستاذ علاء...دمهم مش مشكلتنا في الحياة يعني...هم اهون علينا من ذلك.....وايمانهم احب الينا من دمهم...ومش لازم يؤمنوا عشان لا نأخذ دمهم يعني



اذا يا عمرو كل ما نقترب من فعل النبي والصحابة كل ما نقترب من الإسلام الصحيح


عايز تجيب الاسلام الحقيقي

عندك الحديث من صحيح مسلم

حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير الهمداني، حدثنا أبي، حدثنا زكرياء، عن الشعبي، عن النعمان بن بشير، قال سمعته يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وأهوى النعمان بإصبعيه إلى أذنيه ‏"‏ إن الحلال بين وإن الحرام بين وبينهما مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات استبرأ لدينه وعرضه ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام كالراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب ‏"‏ ‏.‏



لكن انت حاطط في نفسك هزيمة نفسية داخلية من البداية...مش هنحصل ومش هنقترب...لأ وكمان بتساوي نفسك بالمناهج البشرية والمناهج الملحدة بدعوى المساواة والحرية..طالما احنا مهزومين داخليا وبنقول مش هينفع


يمكن مش مهزومين داخليا...لكن بننهزم داخليا متعمدين...علشان احكام ربنا بعضها تقيل على قلبنا وصعب اننا نلتزم بيها كلها


فبتبقى الحيلة النفسية الدفاعية ..ده هو اساسا من الأصل الحكم مش موجود والتفسير غلط او انه غير موافق للبيئة والزمان



أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ عَلَى عِلْمٍ وَخَتَمَ عَلَى سَمْعِهِ وَقَلْبِهِ وَجَعَلَ عَلَى بَصَرِهِ غِشَاوَةً فَمَن يَهْدِيهِ مِن بَعْدِ اللَّهِ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ


أنأى بيك يا عمرو وبنفسي ان كون من هؤلاء...وأعوذ بالله



اما صاحبك علاء فللأسف ينطبق عليه الكلام اللي في الآية اللي بعدها علطول -ابتداءا من الآية 24 سورة الجاثية


وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ وَمَا لَهُم بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ *وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ مَّا كَانَ حُجَّتَهُمْ إِلَّا أَن قَالُوا ائْتُوا بِآبَائِنَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ *ُ قلِ اللَّهُ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يَجْمَعُكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيبَ فِيهِ وَلَكِنَّ أَكَثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ *وَلَلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرضِ وَيَومَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَخْسَرُ الْمُبْطِلُونَ




يتبع ان شاء الله


At 5/06/2007 06:57:00 PM, الصارم الحاسم ...
هتقول ان الرسول والصحابة كانو بيجتهدوا ويخطئوا

انت لم تقل اولا يجتهدوا ويصيبوا..فقط ركزت على الخطأ...ده انعكاس نفسي داخلي ..ده اولا


ماتنساش مع اني مش فيلسوف بس واخد درجة نهائية في علم النفس
(:
ولله وحده الحمد والمنة


الرسو والصحابة كانوا بيجتهدوا ويصيبوا اضعاف اضعاف ما كانوا يجتهدوا ويخطئوا...بس بعضنا لا يتذكر سوء الخطأ


الروسل كان بيخطئ...وينزل الوحي يصحح له..وكان بيخطئ من شدة خوفه وحرصه على الناس


الصحابة..ودي فينا لغاية دلوقت..كانوا بيحموا بعض بنيتهم الكويسة..يعني الإجماع


هتقول الاجماع خرافة....هقولك حديث النبي يكذبك يا عمرو


رواه الترمذي (2093)، والحاكم (1/199-200)، وأبو نعيم في الحلية (3/37) وأعله اللالكائي في السنة، وابن مندة، ومن طريقه الضياء عن ابن عمر-رضي الله عنهما-: "إن الله لا يجمع هذه الأمة على ضلالة أبداً، وإن يد الله مع الجماعة، فاتبعوا السواد الأعظم، فإن من شذ شذ في النار".

وده مش ارهاب فكري زي ما البعض هيخش يقول ...ده النواة الأساسية لما يسمونه اليومين دول التكتلات الكبرى والأحلاف

اسأل الله ان يحشرك ويحشرني بعيدا عن جمال البنا


يتبع


At 5/06/2007 07:06:00 PM, arabesque ...
الفكرة الدارجة كانت بتقول إن المسيحيين وأصحاب المعتقدات التانية في مصر لازم يتمسكوا بالمسلمين المعتدلين ويتصالحوا معاهم كحصن أمان لبقاءهم آمنين في البلد

بعد الكلام اللي قريته فوق عرفت إن احنا- أزعم أني مسلمة أفهم ديني بشكل مختلف عن الأخ الصارم ومقتنعة مع عمرو بفرضية الظرف التاريخي- احنا اللي محتاجين أصحاب المعتقدات الأخرى كحصن أمان ضد تكوين دولة دينية في مصر يحكم فيها البعض بما يراه "الإسلام الحق"ا


At 5/06/2007 07:22:00 PM, الصارم الحاسم ...
بتقول ان الخلافة ممارسة من ممارسات المسلمين الأوائل

كالعادة معندكش دليل

حديث النبي يكذبك


وقال : " إن الله زوى لي الأرض. فرأيت مشارقها ومغاربها. وإن أمتي سيبلغ ملكها ما زوى لي منها" رواه مسلم .


ممكن تفهمني الحديث ده على ضوء كلامك

وايضا

.
وعن أبي قبيل قال : كنا عند عبد الله بن عمرو بن العاص، و سـئل أى المدينـتين تفتح أولا القسطنطينية أو رومية ؟ فدعا عبد الله بصندوق له حلق، قال : فأخرج منه كتابا قال : فقال عبد الله : بينما نحن حول رسول الله نكتب، إذ سئل رسول الله : أى المدينتين تفتح أولا القسطنطينية أو رومية ؟ فقال رسول الله : مدينة هرقل تفتح أولا : يعني قسطنطينية.





حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ حَدَّثَنَا مُعَاوِيَةُ عَنْ ضَمْرَةَ بْنِ حَبِيبٍ أَنَّ ابْنَ زُغْبٍ الْإِيَادِيَّ حَدَّثَهُ قَالَ نَزَلَ عَلَيَّ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ حَوَالَةَ الأَزْدِيُّ فَقَالَ لِي وَإِنَّهُ لَنَازِلٌ عَلَيَّ فِي بَيْتِي بَعَثَنَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم حَوْلَ الْمَدِينَةِ عَلَى أَقْدَامِنَا لِنَغْنَمَ فَرَجَعْنَا وَلَمْ نَغْنَمْ شَيْئًا وَعَرَفَ الْجَهْدَ فِي وُجُوهِنَا فَقَامَ فِينَا فَقَالَ:
"اللَّهُمَّ لا تَكِلْهُمْ إِلَيَّ فَأَضْعُفَ وَلا تَكِلْهُمْ إِلَى أَنْفُسِهِمْ فَيَعْجِزُوا عَنْهَا وَلا تَكِلْهُمْ إِلَى النَّاسِ فَيَسْتَأْثِرُوا عَلَيْهِمْ ثُمَّ قَالَ لَيُفْتَحَنَّ لَكُمُ الشَّامُ وَالرُّومُ وَفَارِسُ أَوِ الرُّومُ وَفَارِسُ حَتَّى يَكُونَ لأَحَدِكُمْ مِنَ الإِبِلِ كَذَا وَكَذَا وَمِنَ الْبَقَرِ كَذَا وَكَذَا وَمِنَ الْغَنَمِ حَتَّى يُعْطَى أَحَدُهُمْ مِائَةَ دِينَارٍ فَيَسْخَطَهَا ثُمَّ وَضَعَ يَدَهُ عَلَى رَأْسِي أَوْ هَامَتِي فَقَالَ يَا ابْنَ حَوَالَةَ إِذَا رَأَيْتَ الْخِلافَةَ قَدْ نَزَلَتِ الأَرْضَ الْمُقَدَّسَةَ فَقَدْ دَنَتِ الزَّلازِلُ وَالْبَلايَا وَالأُمُورُ الْعِظَامُ وَالسَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ أَقْرَبُ إِلَى النَّاسِ مِنْ يَدَيَّ هَذِهِ مِنْ رَأْسِكَ "
أحمد 21449 وسنن أبو داود


روى الإمام أحمد في مسنده، عن النعمان بن بشير قال كنا قعودا في المسجد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان بشير رجلا يكف حديثه فجاء أبو ثعلبة الخشني فقال يا بشير بن سعد أتحفظ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأمراء فقال حذيفة أنا أحفظ خطبته فجلس أبو ثعلبة فقال حذيفة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبوة فتكون ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها إذا شاء الله أن يرفعها ثم تكون ملكا عاضا فيكون ما شاء الله أن يكون ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم تكون ملكا جبرية فتكون ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبوة ثم سكت."



طول عمر المسلمين لهم قائد واحد..والصالحين من المراء حتى من كانوا يستطيعون الاستتقلال كانوا لو اسما يتبعون الخليفة..الصالحون منهم كانوا حريصون على ذلك ....



الآن في مستقبلنا ان شاء الله سمها فدرالية...سمها امم اسلامية...سمها اي شئ ..


والله ما بتفرق معانا الأسماء
(:


لكن النبي سماها خلافة


واحنا بالتقدم التكنولوجي الموجود اليومين دول المفروض نكون اقرب ما يكون لفكرة الخلافة..لكنها الهزيمة النفسية اللي كنت بتحدث عنها

او الانهزام وليست الهزيمة




مين قال بقى اني سلفي...ماهياش شتومة(:
بس عايز اعرف


على فكرة..السلفي ما بيتكلمش في السياسة

ومش اخوان


ومش تكفيري..والا كنت كفرتك وكفرت بلوروز ومرتضى وآخرين كتير..لكن الحمد لله افهم ديني اللي بيفهمني انسانيتي وانسانية من حولي كويس اوي



انا واحد من المسلمين...وكفى
(:



انت بتقول ان الفكر اللي بستميه سلفي ده بيحارب فكرة
في المجتمعات الانسانية التي يتمتع فيها الافراد بالمساواة الانسانية باعتبارهم افرادا اولا , أفكار أديانهم تطبق داخل المجتمعات الفرعية الدينية التي يدخلها الفرد او يخرج منها طوعا و لكن نظاق نفوذ هذه الافكار لا يطبق بشكل سلطوي حتي علي الافراد المنضويين داخله , كما انه لا سلطان له علي باقي افراد المجتمع , و منهم من خرجوا منه , و الا صار هذا المجتمع ساحة بربرية لصراع الاديان , او استقر تحت سطوة دين واحد ,و هي صورة البشرية في العصور الوسطي و الدول و الامبراطوريات الدينية و الحروب العقائدية .


وانا بقولك انت مش فاهم دينك

السلام لا يحارب فكرة التعايش السلمي...لكن البشر لا يطبقون التنعايش السلمي

تقدر تقولي من ساعة هما ما تسلموا الراية اليه ىاللي حصل


غزو ونهب موارد واستعباد وسخرة....وحربين عالميتين...وقنابل ذرية بدون اي وازع وسيطرة اقتصادية وفقراء بالملايين بيموتوا والقمح بيترمي في المحيط....وسيطرة فكرية وحاربة للفضيلة


اتكلمت عندي في المدونة مع بلوستون في تعليق منفصل على نفس الموضوع ليه عندنا حروب في الاسلام زي ما كان عند سيدنا موسى حروب في اليهودية...يبقى اقراه


انت تعيش في الوهم يا صديقي


اي عالم اللي قطع اشواطا في التعايش السلمي..انت عايش في عالمنا ده وبتتكلم عنه
؟؟؟



في حين الاسلام بيقول سيطرة لكن اعط كل ذي حق حقه


ان حصل خطا في التطبيق فأخطاء غير المسلمين افدح من ده بكثير


وعموما كن انت التغيير الذي تريده في العالم..وليس هذا النموذج الذي نريده



ولكن ما تفقدش هويتك بدنيا غيرك

وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ * إِن يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِّثْلُهُ وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ


تلك الأيام نداولها بين الناس...صدقت يا ربي...لكن احنا مش زيهم ولن نكون مثلهم بأمرك وبمشيئتك




آخر حاجة انت بتقول في وسط كلام


و لكن لنتحدث عما أراه
في رأيي أنه حتي بافتراض ان الاسلام الذي أؤمن به يري وجود قتل المرتد
فانا كإنسان أري أن التعايش الإنساني أمر ضروري بين المختلفين من اهل الديانات و الافكار و المذاهب المختلفة


يعني حتى لو ثبت لك امر ربنا انت ناوي تركب دماغك وتقول انا بافكر احسن من ربنا


راجع نفسك يا عمرو واستعذ بالله



حد الردة مش الحاجة الوحيدة اللي ناقصة في اسلامنا لكن زي ما قلت لعلاء المفروض ميبقاش عندنا استعدا للتنازل...وان شاء الله مش هنلجأ له من الأساس



انا لم اقصد حدة..طبعا احنا صحاب اصلا...فيعني حدود الكلام بيننا مفتوحة..المفروض يعني ...دي وجهة نظري على الأقل


At 5/06/2007 07:26:00 PM, الصارم الحاسم ...
أخيرا بتقول

لأكون واضحا أكثر
إما هذه الصفقة التي يضطر فيها كل فريق لتنحية بعض ما يؤمن انه الافضل مطلقا

و إما نعيش تحت حكم الصارم الحاسم و رفاقه و هنا لن يجد علاء و مرتضي مثلا - بصفتهم ولدوا مسلمين و لم يعودوا كذلك - , إلا حمل السلاح دفاعا عن حياتهم في مواجهة أحكام الردة

و ربما يري أخرون ان عليهم قتل الاصوليين اعداء البشرية امثال الصارم الحاسم فان صارت لهم الغلبة , فعلي الصارم الحاسم حمل السلاح و الدفاع عن نفسه و هكذا


هما مش هيعملواه..هما بيعملوها فعلا


لكن انا لم اقل يوما تنحيتهم..من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر..ولكن يتميز من البداية


لكن اخشى ان غطرستهم المجنونة هي اللي هتأدي لاشتعال الأمور ..مش احنا اللي هنولعها..وساعتها هيبقى ما تهاجمه رد صغير جدا على ما سيفعلونه هم بنا ابتداءا

اذكرك ان دولة اسلامية اوروبية-كمش هاذكر اسمها-قبل ما حدث فيها من تطهير عرقي ...كان بعض مسلميها بيزوجوا بناتها للنصارى من جيرانهم

وجيرانهم دول هما اللي حملوا عليهم السلاح فيما بعد مع ميليشيات بني جنسهم



وعيش عالمك من حولك وشوف
والله اعلى واعلم


At 5/06/2007 07:32:00 PM, الصارم الحاسم ...
استاذ مرتضى


انصح سعادتك قبل ما تسيب دينك ده..خاصة انك مش قادر تسيبه والحمد لله وده يدل على ان فطرتك لسه صاحية

انك تعيش دينك من اوله...افعل عباداتاه كما كان يفعلها النبي...صلي...ثم صلي في جماعة...وصم كثيرا والحر جاي والثواب اكثر..وانفق علىلاالمساكين ولاعب اليتامى وارفق بهم...جرب تطلع عمرة وحج ولا تتكاسل ان كنت مقتدرا

واقرا في تاريخك وفي دينك اعمق شوية..في ما هو جميل فيه.اقرا عن الصحابة الوائل وعن المرابطين وصلاح الدين وقطز والشيخ عبدالقادر وشامل باسييف بتاع زمان وبتاع دلوقت..وعن حسن البنا


واسمع الشعراوي وزغلول النجار ....والحصري وعبدالباسط


وبعد ما تخلص كل ده خد قرارك


تحياتي

ايميلي هو
alsarem_alhasem@hotmail.com

يا ريت تبعت لي ايميلك ضروري ان شاء الله

وتشرفني في المدونة ان احببت


At 5/06/2007 07:34:00 PM, الصارم الحاسم ...
البتاع المجهول


انت قلت نفس التعليق في مدونتي

أهويك من مدونتي ...مش فاهم

؟


كلامك عن الدكتور عمارة يدل على انك موتور منه..ويجعلني اخمن هويتك على الأرجح


يا ترى وفي ذهنك العبقري ليه اليهود على عهد النبي ما استغلوش موضوع زواجه من السيدة عائشة ده ضده ان كان خطأ
؟


انت عارف ....طائفتك حاليا- ان كنت كما اظن- بتفكرني باليهود بتوع
وقتها


أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُواْ نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يُؤْمِنُونَ بِالْجِبْتِ وَالطَّاغُوتِ وَيَقُولُونَ لِلَّذِينَ كَفَرُواْ هَؤُلاء أَهْدَى مِنَ الَّذِينَ آمَنُواْ سَبِيلاً


At 5/06/2007 07:46:00 PM, الصارم الحاسم ...
يا عم الصارم الحاسم أنا اخترعت مثال وهمي عشان أوريك فرضية أنت مش هتديها أي أهمية من غير حتى ما تسمع أحاديث و آيات لأن منظومتك الأخلاقية رافضاها و مفترضة أن الدين لا يمكن يكون في الكلام ده بغض النظر عن أي جدل، كان ممكن أستخدم أمثلة أخلاقية كانت موجودة فعلا في الاسلام و عفا عليها الزمن لدرجة ان السلفيين نفسهم مبيفكروش فيها لكن النتيجة كانت هتبقى أني أجرح مشاعر ناس أنا مش قاصد أجرح مشاعرهم من غير ما أوصل معاك لأي حاجة أصلا


يا استاذ علاء ...انت جبت مثال اي عيل صغير عارف انه غلط ولا يجوز في ديننا ...وده يعزز قولنا ان ديننا دين الفطرة السليمة



لكن اساسا مبدأ الجهاد موجود في ديننا يعني اما اسمع قتل المرتد...فيها اصل...يبقى ممكن للوهلة الأولى اشك...لكن اما اقرأ افهم ليه


مثالك غير صالح برضه


الأخت ارابسك...ربنا يصلح حالنا جميعا..والله ما قصدت بلبلة..وربنا يسامحني ان كان كلامي ادى لذلك

بس متهيألي اذا الناس خدت وقتها في قرائته هيجد فيه عدد كبير شئ من المنطقية...غريب علينا يمكن بسبب نشأتنا


لكن من قال اني لو رحت لواحد اوروبي ملحد منذ الصغر وقلت له فيه اله انه هيصدقني من اول وهلة



استاذ علاء تاتي...انت بتقول انك مؤمن ان العلم يفسر كل شئ


ممكن تفسر لي صدفة ان الكعبة في مركز اليابسة-وليس مركز الأرض

ان كنت مهندس تقدر تعمل مساقط للكرة الأرضية وتثبتها بنفسك


وانت راكب اي طيارة في النهار بص فوقيك..وشوف اظلام السماء التدريجي فوقيك...بس ركز في شكل السما

وبعدين فسر لي الصدفة مع الآية
وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَابًا مِّنَ السَّمَاء فَظَلُّواْ فِيهِ يَعْرُجُونَ * لَقَالُواْ إِنَّمَا سُكِّرَتْ أَبْصَارُنَا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَّسْحُورُونَ


وغيرها كتير...فكر في دول وعندي كثير منه إن احببت ان شاء الله


At 5/06/2007 08:21:00 PM, bluerose ...
سريعا و لي عودة بكرة بعد آخر امتحان ان شاء الله

لطيفة حكاية تفسير القصص على المقاس

""ما افهمه اننا نبدأ بسرد الحكم الموجود...والثابت والأصل..ثم بعد ذلك نتفرع للفروع ودراسة كل حالة على حدة""

اذا كنا هنا أصلا مختلفين هو هذا الأصل "كما تسميه", فكيف يكون المبدأ أن نقر بما نحن مختلفين حوله أصلا , دراسة كل حالة على حدة تعني أنه عقوبة تعزيرية و ليس حدا من حدود الله


""
اذا هنا الموضوعه مرتبط بانهم رجيت توبتهم..

هذا لا يخالف ما قلته...فقد قلت عدة مرات...ومن الممكن ان تطول الفترة عن ثلاث ايام لتكون هناك فرصة للنقاش والتناظر طالما هو باحث جاد عن الحق""

يافندم حضرتك بتترجم الكلام بأي لغة ؟؟؟؟ عمر تحدث عن الاستتابة "أعرض عليهم الباب الذي خرجوا منه" و حدد رد فعله لو رفضوا و أصروا على ردتهم "فان أبوا أودعتهم السجن"



كلام الدكتور القرضاوي العقلي جميل و هو ليس دليل شرعي لكن النقاش العقلي شيء لطيف



""وسر التشديد في مواجهة الردة أن المجتمع المسلم يقوم أول ما يقوم على العقيدة والإيمان. فالعقيدة أساس هويته ومحور حياته وروح وجوده.

ولهذا لا يسمح لأحد أن ينال من هذا الأساس أو يمس هذه الهوية، ومن هنا كانت الردة المعلنة كبرى الجرائم في نظر الإسلام؛ لأنها خطر على شخصية المجتمع وكيانه المعنوي، وخطر على الضرورية الأولى من الضروريات الخمس التي حرص الإسلام على صيانتها عبر كل نسقه التشريعي والأخلاقي، وهي: "الدين والنفس والنسل والعقل والمال"، والدين أولها؛ لأن المؤمن يضحي بنفسه ووطنه وماله من أجل دينه.
""

المجتمع المسلم يقوم على العقيدة و الايمان كلام نظري جميل , لكنه يتعارض مع بشدة مع تسليط سيف لضمان الاستمرار في هذا الاعتقاد , لأن العقيدة أمر قلبي تماما لا يمكن اجبار أحد عليها و الا لما استطاع المسلمون الأوائل الاستمرار في الاسلام "سرا"

لا يسمح لأحد أن ينال من هذه الهوية كلام جميل بردو لكنه غريب , كيف يمكن النيل من اعتقاد بخروج فرد أو أكثر منه أو بعدم اعتراف فرد أو أكثر به ؟؟؟ اشعر بتناقض شديد أن يقول شخص مؤمن تماما بصحة الاسلام أن يخشى على معتقده من خروج شخص ما منه




""والإسلام لا يكره أحدًا على الدخول فيه، ولا على الخروج من دينه إلى دين ما؛ لأن الإيمان المعتد به هو ما كان عن اختيار واقتناع. وقد قال الله تعالى في القرآن المكي: "أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ" (يونس: 99)، وفي القرآن المدني قال تعالى: "لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ" (البقرة: 256).""

كلام جميل موافقة عليه , يتناقض كذلك مع تسليط سيف على رقبة المسلم لمنعه من الخروج من الاسلام



""ولكنه لا يقبل أن يكون الدين ألعوبة يدخل فيها اليوم من يريد الدخول، ثم يخرج منه غدًا على طريقة بعض اليهود الذين قالوا: "آمِنُوا بِالَّذِي أُنْزِلَ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَجْهَ النَّهَارِ وَاكْفُرُوا آخِرَهُ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ" (آل عمران: 72).""

طيب هؤلاء أنفسهم لم يتم قتلهم لمجرد الخروج




""ولا يُعاقِب الإسلام بالقتل ذلك المرتد الذي لا يجاهر بردته ولا يدعو إليها غيره، ويدع عقابه إلى الآخرة إذا مات على كفره، كما قال تعالى: "وَمَن يَرْتَدِدْ مِنْكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُولَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالآَخِرَةِ وَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ" (البقرة: 217)، وقد يعاقبه عقوبة تعزيرية مناسبة.

الإسلام يعاقب فقط ذلك المرتد المجاهر، وبخاصة الداعية للردة؛ حماية لهوية المجتمع وحفاظًا على أسسه ووحدته. ولا يوجد مجتمع في الدنيا إلا وعنده أساسيات لا يسمح بالنيل منها مثل: الهوية والانتماء والولاء، فلا يقبل أي عمل لتغيير هوية المجتمع أو تحويل ولائه لأعدائه وما شابه ذلك.""

كلام متناقض مع احترامي لقائله و الغريب أنه لم يأت بدليل من القرآن على الجزء الثاني كما أتى بدليل نصي على الجزء الأول , لأن القرآن يخلو من أي دعوة لقتل المرتد أيا كان




""والردة ليست مجرد موقف عقلي، لكي يقتصر الحديث فيها على مناقشة مبدأ حرية الاعتقاد، بل هي أيضًا تغيير للولاء، وتبديل للهوية، وتحويل للانتماء. فالمرتد ينقل ولاءه وانتماءه من أمة إلى أمة أخرى، ومن وطن إلى وطن آخر، أي من دار الإسلام إلى دار أخرى، فهو يخلع نفسه من أمة الإسلام التي كان عضوًا في جسدها، وينضم بعقله وقلبه وإرادته إلى خصومها، ويعبر عن ذلك الحديث النبوي بقوله: "التارك لدينه المفارق للجماعة" كما في حديث ابن مسعود المتفق عليه. وكلمة المفارق للجماعة وصف كاشف لا منشئ؛ فكل مرتد عن دينه مفارق للجماعة.""

كلام يؤيد ما قاله د/العوا أن قتل المرتد كان موقفا سياسيا لقائد سياسي حين كان الولاء قائم على الدين و الحرب الدين

""إن التهاون في عقوبة المرتد المعالن الداعية يعرض المجتمع كله للخطر، ويفتح عليه باب فتنة لا يعلم عواقبها إلا الله سبحانه، فلا يلبث المرتد أن يغرر بغيره وخصوصًا من الضعفاء والبسطاء من الناس، وتتكون جماعة مناوئة للأمة، تستبيح لنفسها الاستعانة بأعداء الأمة عليها، وبذلك تقع الأمة في صراع وتمزق فكري واجتماعي وسياسي قد يتطور إلى صراع دموي، بل إلى حرب أهلية تأكل الأخضر واليابس.
""

كلام بلاد دليل كذلك , و لم يفسر لماذا لا يستبدل الخوف على البسطاء بتعليمهم


الاستدلال بأفغانستان كان يحتاج من الدكتور أن يتحدث عن أفغانستان بعد سقوط الشيوعية و بحكم طالبان "الاسلامي" بحسب ادعائهم


At 5/06/2007 08:21:00 PM, bluerose ...
""بالمناسبة بكر بن وائل اللي احتجيتي بيهم ..خرج منهم سيف من سيوف الله هو المثنى ين حارثة الشيباني من اعظم القادة المسلمين لولا ان اكرمه الله بالشهادة في موقعة الجسر
""

شكرا على المعلومة مع اني مش لاقية لها علاقة بما قلت الا ان حضرتك لقيت كلمتين شبه بعض فحطيتهم


أنا قلت فعلا أن هناك أحاديث ضعيفة تتحدث عن قتل الرسول "ص" لمرتدين , شكرا على انك اوردتها , مع انك ماقلتش أنها أحاديث ضعيفة

كلام د/القرضاوي أن هناك عقوبة للمرتد اختلف في تحديدها تعني أنه ليس حدا من حدود الله , لم أسمع ان هناك حدودا اختلفت فيها العقوبة , هي عقوبة تعزيرية وضعت في أوضاع سياسية


"" بالمناسبة برضه...لاحظي اني اعتمد في معظم ما اقوله على رأي الدكتور القرضاوي..ما جبتش من اراء لا ابن عثيمين ولا ابن باز ولا الشيخ عمر عبدالرحمن ولا ابوالأعلى المودودي""

لاحظت يافندم , كل الآراء و القصص اللي اوردتها موجودة في صفحة واحدة في اسلام اون لاين



""فده كان يكاتب..يعني لم يكن بأرض النبي...فده لا يتعارض مع ما قلته انه لا يقيم بارض المسلمين...وفي قصة جبلة بن الايهم اللي ذكرتها في اول مشاركة لي عمر لم يبعث ورائه باحد في ارض الروم ولا قتله الصحابي حذيفة عندما رآه""

بصراحة دا أغرب كلام سمعته عن القصة دي
جبت منين انه كان يكاتب و لم يكن مقيما بأرض المسلمين ؟؟؟؟

الرجل كان كاتبا للرسول (و ليس مكاتبا) يعني يكتب ما يمليه عليه الرسول "ص" , الخلاف الوحيد حول القصة هو هل كان الرجل من كتبة الوحي أم كاتبا للرسول يكتب له ما يمليه عليه من رسائل لملوك الأرض , هو ادعى أنه كان يكتب الوحي و كان الرسول "ص" يمليه فيقول له اكتب ما تشاء و قال أن محمدا لا يعرف الا ما كتبته له, بينما روي أنه لم يكن يكتب الوحي لكن كاتبا للرسول يكتب له مادون الوحي

معلش دي تأليفة من حضرتك


""لم يعاقبهم مباشرة...ولم يكن النبي في وضع يسمح بحرب اهلية في المدينة....لكن فيما بعد تمادوا في غيهم فقوتلوا واخرجوا من المدينة في حوادث مختلفة...وارجعي لنقطة التسلسل الزمني اللي قلتها لك في الأول


لاحظي ان بعد يهود بني قريظة -4 هـ- لم يبق الا خيبر خارج المدينة وكانت اول
من قاتلهم المسلمين بعد صلح الحديبية-ان لم تخني الذاكرة""

كلامي محدد
هؤلاء لم يقتلوا لمجرد الردة , و لم يحاربوا لمجرد الردة العقائدية , حربهم لم يكن سببها الردة حتى لو التففت حول المعنى بقولك "تمادوا في غيهم"



""
ماشي..بس كتفصيل مواقيت الصلاة تماما نجدها مقترنة بفعل النبي صلى الله عليه وسلم
""

كليشيه لطيف مالوش علاقة بكلامي
يوجد أمر متكرر بالصلاة في القرآن ولا توجد تفاصيل , كما توجد حدود محددة في القرآن ولا توجد لها تفاصيل كذلك و ليس من بينها حد الردة ولا مجرد اشارة له

قلت آية و قلت بوضوح أن نص الردة غير ظاهر فيها ولا أفهم ما الذي تريده ؟؟ هل المطلوب أن أقتنع أنها تقول بقتل المرتد لمجرد أنك تقول ذلك؟؟؟؟

من أسلم حديثا لا يطبق عليه الحد ؟؟ طيب بما انك بتتكلم عن نفس و ازهاق روح ياريت تحددلي المدة الزمنية التي يطبق بعدها الحد هشان كلامك عشوائي جدا

سؤال : يعني ايه ماتسيبوش يضيع اذا كنت أصلا بتتكلم عن قتله؟؟؟؟؟؟ هو اخفاؤه الردة خوفا من السيف هو دا حفظه من الضياع؟؟؟؟؟


""موضوعنا الاساي..واحد اسلم بيهرج او عايز مطلب شخصي...ده في رايي زيه زي من هو مسلم لفترة ثم ارتد

منين

من الآية دي

وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ""

بردو الآية لم تقل بقتلهم :)))


At 5/06/2007 08:21:00 PM, bluerose ...
علاء

فكرة ان حد يقنعني أن حد الردة حقيقي مستبعدة , لكن على فرض ان حد جاب لي دليل ان الرسول "ص" و صحابته كانوا يقتلون المرتد لمجرد الردة , فسيظل موقفي كما هو من قتل المرتد , مش بس لاختلاف الوضع السياسي و الاجتماعي

و مش بس زي ماقال عمرو لايماني بالتعايش بين المختلفين , لكن خوفا على نفسي كذلك و على أولادي , بمجرد قبولي لمبدأ قتل المرتد سينسحب الأمر الى كل مختلف و يتم تكفيره و من ثم اباحة قتله , مش هاحكي عن قصص عارفينها كلنا عن تكفير مسلمين و "اهدار دمهم"



انا مش باناقش الصارم الحاسم لاقناعه , أنا متيقنة انه لا يسمع سوى صوته أصلا (كلامي هنا عن الفكر نفسه)
و يعلم الله , و هو نفسه عارف من زمان ان النقاش معه منفر جدا بالنسبة لي (كلامي هنا عن الشخص نفسه , فيه سلفيين النقاش معاهم ممكن)

لكن نقاشي معاه مش عشانه و انما لتجربة رأيتها بنفسي , انت قلت أنك عارف ان أغلب المسلمين ليسوا مع حد الردة لكن الأغلبية كذلك ليست ضده , و من تجربتي باقول لك ان كثيرين جدا ممن رأوا أن قتل المرتد غريب لأن التحكم في المعتقد بالتهديد غير مجد (و القصص عن تعذيب المسلمين و قتلهم في بداية دعوة الرسول كثيرة) , لم يرفضوا حد الردة الا لأنهم لم يجدوا من يقول أنه ليس حدا , هؤلاء بحاجة لدليل يفند الرأي القائل بقتل المرتد

كلامي هنا عرض لرأي مختلف , لا يهمني كثيرا اقناع الآخر به بقدر ما يهمني عرضه


At 5/06/2007 08:54:00 PM, الصارم الحاسم ...
This post has been removed by the author.


At 5/06/2007 09:11:00 PM, الصارم الحاسم ...
اذا كنا هنا أصلا مختلفين هو هذا الأصل "كما تسميه", فكيف يكون المبدأ أن نقر بما نحن مختلفين حوله أصلا , دراسة كل حالة على حدة تعني أنه عقوبة تعزيرية و ليس حدا من حدود الله



هو ماحدش قالك ان الصحابة كانوا بيفصلوا حتى في حالات الزنى والسرقة والقتل كل حالة على حدة

يعني تلاتة وزنوا..واحد يقتل وواحد يرجم وواحد يخلى سبيله..واحخد مستحل للزنى وهو مسلم.وواحد عاصي..وواحد لم يكن يعرف انه حرام اصلا


ماحدش قالهالك
ما قرأتهاش في كتب دكتور العوا





يافندم حضرتك بتترجم الكلام بأي لغة ؟؟؟؟ عمر تحدث عن الاستتابة "أعرض عليهم الباب الذي خرجوا منه" و حدد رد فعله لو رفضوا و أصروا على ردتهم "فان أبوا أودعتهم السجن"



انا اللي بتكلم باي لغة

بقولك رجيت توبتهم..وكان منهم بطل من ابطال الاسلام..كانت عشيرة لهم سابقة
في نصرة الاسلام

ايه اللي جاب لقب الشيباني اللي بتقولي اني حشرته لبكر بن وائل...فكر يكده..اما نشوف بتفهمي في تاريخ العرب واللا لأ
(:




كلام الدكتور القرضاوي العقلي جميل و هو ليس دليل شرعي لكن النقاش العقلي شيء لطيف



وكلام د.العوا برضه كلام عقلي لطيف..الفرق ان دكتور القرضاوي داعية ورجل دين محترف منذ نعومة اظافره..د.العوا مفكر..والصراحة شايف فيه نفس سمتك وسمت عمرو




المجتمع المسلم يقوم على العقيدة و الايمان كلام نظري جميل , لكنه يتعارض مع بشدة مع تسليط سيف لضمان الاستمرار في هذا الاعتقاد , لأن العقيدة أمر قلبي تماما لا يمكن اجبار أحد عليها و الا لما استطاع المسلمون الأوائل الاستمرار في الاسلام "سرا


افهمها ازاي دي


قلنا..ان من ذاق الاسلام بجد وتركه...يبقى بني آدم لا خير فيه..ويبقى سايبه لمطمع شخصي...اترجمهالك باني لغة

عربي-انجليزي-فرنساوي-الماني-عبري





لا يسمح لأحد أن ينال من هذه الهوية كلام جميل بردو لكنه غريب , كيف يمكن النيل من اعتقاد بخروج فرد أو أكثر منه أو بعدم اعتراف فرد أو أكثر به ؟؟؟ اشعر بتناقض شديد أن يقول شخص مؤمن تماما بصحة الاسلام أن يخشى على معتقده من خروج شخص ما منه


لا جديد





""والإسلام لا يكره أحدًا على الدخول فيه، ولا على الخروج من دينه إلى دين ما؛ لأن الإيمان المعتد به هو ما كان عن اختيار واقتناع. وقد قال الله تعالى في القرآن المكي: "أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ" (يونس: 99)، وفي القرآن المدني قال تعالى: "لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ" (البقرة: 256).""


لا اكراه في دخول الدين يا هانم




طيب هؤلاء أنفسهم لم يتم قتلهم لمجرد الخروج



لا جديد..رديت عليها قبل كده المرة اللي فاتت




فلا يقبل أي عمل لتغيير هوية المجتمع أو تحويل ولائه لأعدائه وما شابه ذلك.""

كلام متناقض مع احترامي لقائله و الغريب أنه لم يأت بدليل من القرآن على الجزء الثاني كما أتى بدليل نصي على الجزء الأول , لأن القرآن يخلو من أي دعوة لقتل المرتد أيا كان

جبت لك الدليل قلتي عليه اكلاشيه جحميل

واضح انك مش مؤمنة بالسنة او على حد قولك حتى وإن جبت الدليل مش هتنفذيه
(:



كلام يؤيد ما قاله د/العوا أن قتل المرتد كان موقفا سياسيا لقائد سياسي حين كان الولاء قائم على الدين و الحرب الدين


لا جديد




كلام بلاد دليل كذلك , و لم يفسر لماذا لا يستبدل الخوف على البسطاء بتعليمهم


كلام بلا دليل..مش بقولكم عايشين في عالم تاني

(:



الاستدلال بأفغانستان كان يحتاج من الدكتور أن يتحدث عن أفغانستان بعد سقوط الشيوعية و بحكم طالبان "الاسلامي" بحسب ادعائهم

انا لي اصدقاء منهم..مضيعين عشان ماحدش يفهم غلط...بس الناس بتتمنى رجوع طالبان


ما تصدقيش القناة الأولى والسي ان ان وسكاي نيوز


يتبع


At 5/06/2007 09:12:00 PM, \مشش ...
بلو روز أنا أسف على صياغتي اللتبسة تماما

آخر كلمتين قلتيهم دول هما اللي أنا مهتم بيهم

لو أنا فاهم صح أنتي موافقاني أن فيه نسبة كبيرة من المسلمين (اللي حوالينا على الأقل) رغم أنها مش مع حد الردة لكنها مش ضده برضه، و أهمية نقاشك هو اقناع دول مش اقناع أمثال الصارم الحاسم.

ده أنا موافق عليه تماما، أنا بس مش متأكد أن وسيلة التحاجي بالآيات و الأحاديث وسيلة مناسبة، فالفصل في مين كلاموا صحيح فيها يبدوا أمر شديد التعقيد.

في حين أن حاجة زي خوفك من توابع الاتفاق على حد الردة بناء على خبرات قريبة من الذهن يمكن يكون أداة فعالة أكثر بكثير.

و هو ده اللي أقصده بأنكم تتبنوا مسمى آخر (مش لازم تبطلوا تسموه اسلام طبعا، دي مبالغة من عندي) لكن متصور أن طول ما النقاش داير بطريقة التحاجي بأفعال السلف وجهته مش في صالح القيم الانسانية (اللي هي أنا متأكد أنها بالنسبة لك جزء لا يتجزأ من القيم الاسلامية).

الصارم الحاسم ايه ده السما لونها بيغمق؟ يا نهار أسود؟ أشهد أن لا اله الا الله و أن محمد رسول الله.


At 5/06/2007 09:23:00 PM, الصارم الحاسم ...
أنا قلت فعلا أن هناك أحاديث ضعيفة تتحدث عن قتل الرسول "ص" لمرتدين , شكرا على انك اوردتها , مع انك ماقلتش أنها أحاديث ضعيفة




انتي شككتيني في نفسي وخليتيني ابص تاني



احاديث ضعيفة
!!!!!!!!!!!!!!!!!

البخاري ومسلم ضعيفة
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

طيب

انتي ادرى






كلام د/القرضاوي أن هناك عقوبة للمرتد اختلف في تحديدها تعني أنه ليس حدا من حدود الله , لم أسمع ان هناك حدودا اختلفت فيها العقوبة , هي عقوبة تعزيرية وضعت في أوضاع سياسية


لا جديد..اول حاجة في ردي عليكي النهاردة




لاحظت يافندم , كل الآراء و القصص اللي اوردتها موجودة في صفحة واحدة في اسلام اون لاين



جت اوت يا دكتور...ده تجميع تلات ابحاث عندي من فترة+بحث فردي مني امس عن بعض الاحاديث ...يمكن اللي عمل واحد فيهم كان مقتبس من المقال




""فده كان يكاتب..يعني لم يكن بأرض النبي...فده لا يتعارض مع ما قلته انه لا يقيم بارض المسلمين...وفي قصة جبلة بن الايهم اللي ذكرتها في اول مشاركة لي عمر لم يبعث ورائه باحد في ارض الروم ولا قتله الصحابي حذيفة عندما رآه""

بصراحة دا أغرب كلام سمعته عن القصة دي
جبت منين انه كان يكاتب و لم يكن مقيما بأرض المسلمين ؟؟؟؟

الرجل كان كاتبا للرسول (و ليس مكاتبا) يعني يكتب ما يمليه عليه الرسول "ص" , الخلاف الوحيد حول القصة هو هل كان الرجل من كتبة الوحي أم كاتبا للرسول يكتب له ما يمليه عليه من رسائل لملوك الأرض , هو ادعى أنه كان يكتب الوحي و كان الرسول "ص" يمليه فيقول له اكتب ما تشاء و قال أن محمدا لا يعرف الا ما كتبته له, بينما روي أنه لم يكن يكتب الوحي لكن كاتبا للرسول يكتب له مادون الوحي


دي هاتاكد منها تاني..انتي شككتيني..يمكن تطلع فشنك زي موضوع الأحاديث الضعيفة اللي زعمتيه


بس هاتاكد برضه من التسلسل الزمني هنا...قبل ام بعد وجوب حكم الردة



""لم يعاقبهم مباشرة...ولم يكن النبي في وضع يسمح بحرب اهلية في المدينة....لكن فيما بعد تمادوا في غيهم فقوتلوا واخرجوا من المدينة في حوادث مختلفة...وارجعي لنقطة التسلسل الزمني اللي قلتها لك في الأول



هو خيبر كانوا هجموا على المدينة...طيب

فقط الرسول اجل الحكم لما بعد

وقلت من قبل..قد يؤجل الحكم..لكن ليس معانه ىالغائه بالكلية




كليشيه لطيف مالوش علاقة بكلامي
يوجد أمر متكرر بالصلاة في القرآن ولا توجد تفاصيل , كما توجد حدود محددة في القرآن ولا توجد لها تفاصيل كذلك و ليس من بينها حد الردة ولا مجرد اشارة له


ولا تزعلي نفسك

هاتيلي عذاب القبر من القرآن



قلت آية و قلت بوضوح أن نص الردة غير ظاهر فيها ولا أفهم ما الذي تريده ؟؟ هل المطلوب أن أقتنع أنها تقول بقتل المرتد لمجرد أنك تقول ذلك؟؟؟؟

قلت لك فعل النبي ..تتبعي تفسير الآية وسبب نزولها وايه النبي اللي عمله وانتي تفهمي





سؤال : يعني ايه ماتسيبوش يضيع اذا كنت أصلا بتتكلم عن قتله؟؟؟؟؟؟ هو اخفاؤه الردة خوفا من السيف هو دا حفظه من الضياع؟؟؟؟؟


يبقى اقري كويس يا دكتور

كنت بقول..اما حد يسأل وانت ليهى بتنصحه اساسا...سيبه براحته



لا جديد يا دكتور



ربنا يصلح الحال




من ناحيتي انا هنسى كل ما فات من مشاكل

وانتي حرة


At 5/06/2007 09:25:00 PM, الصارم الحاسم ...
البتاعة اللي مش عارف اسمه

يبقى اركب الطيارة بالنهار


ربنا يشفي


At 5/06/2007 09:59:00 PM, الصارم الحاسم ...
براحتك يا دكتور..لا حظي انك انتي اللي بتغلطي


كنتي تقدري تعرضي وجهة نظرك من غير ما توجهي لي الكلام
(:


واساسا كان عندي استعداد انسى اللي فات كله ونبدأ صفحة جديدة



شكرا على الاجابة...وبتتهميني انني انا اللي ما باسمعش غير صوتي


يعني بتقولي حتى لو جبت الدليل على فعل النبي ...برضه مش هتقتنعي


انا مش فاهم ايه النوعية دي من البشر..بقى انا اللي ما باسمعش غير نفسي


سبحان الله
(:
!!!!!

ما علينا
(:


At 5/06/2007 10:00:00 PM, bluerose ...
""بلو روز أنا أسف على صياغتي اللتبسة تماما

آخر كلمتين قلتيهم دول هما اللي أنا مهتم بيهم

لو أنا فاهم صح أنتي موافقاني أن فيه نسبة كبيرة من المسلمين (اللي حوالينا على الأقل) رغم أنها مش مع حد الردة لكنها مش ضده برضه، و أهمية نقاشك هو اقناع دول مش اقناع أمثال الصارم الحاسم.

ده أنا موافق عليه تماما، أنا بس مش متأكد أن وسيلة التحاجي بالآيات و الأحاديث وسيلة مناسبة، فالفصل في مين كلاموا صحيح فيها يبدوا أمر شديد التعقيد.

في حين أن حاجة زي خوفك من توابع الاتفاق على حد الردة بناء على خبرات قريبة من الذهن يمكن يكون أداة فعالة أكثر بكثير.

و هو ده اللي أقصده بأنكم تتبنوا مسمى آخر (مش لازم تبطلوا تسموه اسلام طبعا، دي مبالغة من عندي) لكن متصور أن طول ما النقاش داير بطريقة التحاجي بأفعال السلف وجهته مش في صالح القيم الانسانية (اللي هي أنا متأكد أنها بالنسبة لك جزء لا يتجزأ من القيم الاسلامية).""



أيوة , أنا لاحظت و بوضوع ان عدد كبير ان لم يكن أغلب من عرفت "و أغلبهم متدينين" , (و منهم أنا من سنوات) مش مع حد الردة و مش هاقول مش ضده لكنهم تربوا على عدم النقاش أمام من يقول "من الكتاب و السنة" حتى لو لم يأت بدليل و بالتالي هم ريحوا دماغهم و وقفوا موقف محايد رغم ان "فطرتهم" تستنكر اكراه انسان على دين و تستنكر بعد كل القصص التي تربوا عليها من تضحيات المسلمين الأوائل الذين قتلوا في سبيل المعتقد و كانوا يخفون اسلامهم خوفا من القتل أن يأخذ المسلمون نفس الدور بعد ذلك فيقتلوا من يترك دينهم

و دول مش هايقتنعوا غير بالنقاش بالطريقة دي , التحاجي للآيات وسيلة صحيحة تماما ,و هي كذلك الأكثر اقناعا

مش لازم تقنع الجميع , كفاية انك تعرض الرأي الآخر و عن تجربة هايقتنع الأغلبية لأنه مع الفطرة

حاجة زي خوفي من اللي ممكن يحصل مش هاتكون مقتنعة بما فيه الكفاية الا لو مرينا بالتجربة فعلا , و هي تجربة لا أتمنى أن نخوضها أصلا , خوفي بدأ من فترة حين تم تكفيري (بصراحة عمري ما تخيلت ان دا يحصل معايا أنا) بسبب قولي أن ختان الأنثى ليس من الاسلام أصلا , و اتهتمت اني انكر "معلوم من الدين بالضرورة" , طبعا متهمي أصلا جاهل مش فاهم هو بيقول ايه من الأساس , لكن الفكرة نفسها لفتت انتباهي ان حتى مع كوني مسلمة و ملتزمة معرضة لنفس الخطر خاصة ان أي حد ممكن يألف لك مليون قصة و ينسبها للسنة (كما فعل مناقشي في قصة كاتب الرسول الذي ادعى انه لم يكن يعيش بين المسلمين لمجرد انه يثبت وجهة نظره) و هو متخيل انه كدا بيجاهد و بيحمي الاسلام

التحاجي بأفعال السلف بالنسبة وسيلة للنقاش لأنك لو تغاضيت عن الظروف المحيطة هاتلاقي الموقف و عكسه دائما موجود و بالتالي فهو يفند رأي المحتجين بأفعال السلف


At 5/06/2007 10:53:00 PM, الصارم الحاسم ...
تا تا تا تا


لقيت الحديث يا دكتور


وانا مبسوط قوي


ونتيجته مفاجئة


اولا كلنا اتسطلنا


والحديث بهديه لعلاء سيف بالذات


لان في اغلب الأماكن اللي لقيته فيها


كان بيتكلم عن انه من دلائل النبوة


فلفظ البخاري اللي حضرتك اوردتيه


عَنْهُ - قال: كان رجل نصرانياً فأسلم، وقرأ البقرة، وآل عمران، فكان يكتب للنبي - صَلَّى اللهُ عليهِ وَسَلَّمَ - فعاد نصرانياً فكان يقول: ما يدري مُحَمَّد إلا ما كتبت له، فأماته الله، فدفنوه فأصبح، وقد لفظته الأرض، فقالوا: هذا فعل مُحَمَّد وأصحابُه لما هرب منهم نبشوا عن صاحبنا فألقوه. فحفروا له فأعمقوا فأصبح وقد لفظته الأرض. قالوا: هذا فعل مُحَمَّد وأصحابه نبشوا عن صاحبنا لما هرب منهم، فألقوه خارج القبر. فحفروا له وأعمقوا له في الأرض ما استطاعوا فأصبح قد لفظته الأرض فعلموا أنه ليس من الناس فألقوه


وكلنا اتسطلنا

ونسينا الدليل الأهم من الحديث


انه من دلائل النبوة


ومعجزة من معجزات النبي


مش لوي لأعناق الأحاديث..علشان نبرر عدم تطبيق حد الردة زي ما د.العوا بيقول


وزي ما قال صديقي ما علينا ومعجبكيش كلامه



مصداقا لقول الله

إنا كفيناك المستهزئين


ما هو ما ينفعش


واحد يبقى كاتب للنبي


ويهرب كده

ويطعن في دين ربنا براحته..ما يبقاش من عند ربنا







المفاجئة بقى
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



لفظ الحديث في صحيح مسلم


اتفضلي يا هانم


7217
- حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ رَافِعٍ، حَدَّثَنَا أَبُو النَّضْرِ، حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ، - وَهُوَ ابْنُ الْمُغِيرَةِ - عَنْ ثَابِتٍ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ كَانَ مِنَّا رَجُلٌ مِنْ بَنِي النَّجَّارِ قَدْ قَرَأَ الْبَقَرَةَ وَآلَ عِمْرَانَ وَكَانَ يَكْتُبُ لِرَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَانْطَلَقَ هَارِبًا حَتَّى لَحِقَ بِأَهْلِ الْكِتَابِ - قَالَ - فَرَفَعُوهُ قَالُوا هَذَا قَدْ كَانَ يَكْتُبُ لِمُحَمَّدٍ فَأُعْجِبُوا بِهِ فَمَا لَبِثَ أَنْ قَصَمَ اللَّهُ عُنُقَهُ فِيهِمْ فَحَفَرُوا لَهُ فَوَارَوْهُ فَأَصْبَحَتِ الأَرْضُ قَدْ نَبَذَتْهُ عَلَى وَجْهِهَا ثُمَّ عَادُوا فَحَفَرُوا لَهُ فَوَارَوْهُ فَأَصْبَحَتِ الأَرْضُ قَدْ نَبَذَتْهُ عَلَى وَجْهِهَا ثُمَّ عَادُوا فَحَفَرُوا لَهُ فَوَارَوْهُ فَأَصْبَحَتِ الأَرْضُ قَدْ نَبَذَتْهُ عَلَى وَجْهِهَا فَتَرَكُوهُ مَنْبُوذًا ‏.‏



من غير تشكيل عشان الناس تقرى كويس

تاني


7217
- حدثني محمد بن رافع، حدثنا أبو النضر، حدثنا سليمان، - وهو ابن المغيرة - عن ثابت، عن أنس بن مالك، قال كان منا رجل من بني النجار قد قرأ البقرة وآل عمران وكان يكتب لرسول الله صلى الله عليه وسلم فانطلق هاربا حتى لحق بأهل الكتاب - قال - فرفعوه قالوا هذا قد كان يكتب لمحمد فأعجبوا به فما لبث أن قصم الله عنقه فيهم فحفروا له فواروه فأصبحت الأرض قد نبذته على وجهها ثم عادوا فحفروا له فواروه فأصبحت الأرض قد نبذته على وجهها ثم عادوا فحفروا له فواروه فأصبحت الأرض قد نبذته على وجهها فتركوه منبوذا ‏.‏


الحديث بيقول ايه

فانطلق هاربا حتى لحق بأهل الكتاب


تاني

فانطلق هاربا حتى لحق بأهل الكتاب



احمد الله ان اجرى الحق على لساني وعلى يدي...هكذا فهمت الحديث من أول وهلة


انتي عارفة

كان ممكن اطنش

او اقول طالما الناس مش عاجبها الحكم ده..خلاص امشي مع بلوروز وعمرو

لكن انأى بالاسلام ان يكون مخادعا


ده حكم ربنا..وانا باثق في ربنا


وانتهت بالنسبة لي


انا كان عندي استعدا ارجع للحق ان تبين لي خطأي


يا ترى بقى عندك انتي وعمرو استعداد دلوقت




يبقى خللي بالك على اولادك..عشان الاسلام لا يلتهمهم


ياريت تبقي تقرأي الكلام اللي ناقشت بيه علاء ومرتضى وعمرو بلوستون عشان فيه نقاط اخرى لم نتناولها معا




الى اللقاء في عمليات اخرى يا دكتور

رأفت الهجـ...آآآآآآآآ.....الصارم الحاسم


آه رابط الحديث


صحيح مسلم
كتاب صفات المنافقين
الحديث رقم
7217

http://www.al-eman.com/hadeeth/viewchp.asp?BID=1&CID=151&SW=منبوذا#SR1


ان شاء الله في تدوينة جديدة الليلة

هاتكلم فيها عما هو اهم


الى اللقاء

ENSAN said...

هاقول..مافيش حد بيخرج من الاسلام الا انه يرى تقييدا له في هوى ما....مافيش واتحدى:
الفرد اللى دخل الاءسلام ممكن يكون له غرض دنيوى و ممكن يكون له غرض دينى سعادتك ما فتشتش فى ضمائر الناس و اختبرت السبب الرئيسى لتغيير الدين ... و ان كان هناك البعض مستعد لمواجهة حد الردة للخروج عن الاسلام يبقى اية الغرض الدنيوى اللى حايخليه يموت ؟؟؟ أكيد أنه فعلا غير مقتنع بالاسلام ... طيب انت ليه سهلت له أنه يبقى مسلم من الأول و انت عارف انه عاوز يغير دينه علشان الجواز و الطلاق ....لية بتمنع أهله أنهم يقابلوه أو ان أى راجل دين يناقشه علشان ما يتركش المسيحية ( تم الغاء جلسات النصح و الاءرشاد ) ....طلع قانون بمنع تغيير الدين علشان الجواز فقط ...اتأكد انه فعلا مقتنع بالاسلام قبل ما تقبله ....مش الاسلام بيحارب الرعونة ...أليس من الأولى أن يمنعها من البداية بدون سفك دماء ؟؟
.


النصرانية واليهودية مفهومش...بس ممكن يتحط حسب المزاج طالما كل حاجة عندهم ممكن تتعدل:
يا سلام ... طيب ما نعدل فى الزواج و الطلاق زى ما كل حاجة عندنا بتتعدل علشان الناس ما تخرجرش من المسيحية علشان تتطلق ....فيه ملحدين تركوا المسيحية ...لية ماطلعناش حد ردة بمزاجنا ليه ما عدلناش فى الانجيل حسب نظريات النقد فى أوروبا ؟؟ ....المسيحية مش محتاجة لسيف يحميها اسرائيل , الشيوعية , النازية ...كل هؤلاء يحتاجوا لسيوفهم لحمايتهم . السيد المسيح نفسه كان يعلم بمسلمه ( المرتد ) يهوذا وقال له ما أنت فاعله فافعله بأقصى سرعة ...فكيف أنكر صحيح الدين المسيحى فى ترك الانسان لحريته الدينية ....حتى و لو كان الغرض ثلاثين من الفضة ....الباب مفتوح
دعنى أخبرك بما هو أقوى من حد الردة ...كلمة الله يا أخ صارم :لأن كلمة الله حية و فعالة و أمضى من كل سيف ذى حدين , و خارقة الى مفرق النفس و الروح و المفاصل و المخاخ , و مميزة أفكار القلب و نياته ( عبرانيين 3:4).
ثم حد الردة كلن موجود عند الرومان ....اذ استشهد الملايين من المسيحيين لأنهم لم يبخروا للألهة ...

كلمة أخيرة : أنت تتكلم عن الموضوع بنظرة اسلامية بحتة و ليس بنظرة انسانية .... أنا شايف انك بتمنع العنف لفظا و تؤيده شكلا و موضوعا و الدليل هو تجريحك المستمر فى المسيحية

Ensan said...

اضافة : أنا قرأت بعض التعليقات بعد أن كتبت تعليقى :
اهانة الدين المسيحى لا تعنى اثارة أية أسئلة عنه مثل اية سفر التثنية ألتى أتيت بها ...المسيحية لا تخفى شىء و الكل له الحق فى السؤال ..اهانتك للمسيحية هى أنك تقول دوما أن بها قصور و تحريف و أنا لا أعتقد أن هناك عقاب على سب المسيحية .

الصارم الحاسم said...

الأستاذ انسان..وكأننا لسنا مثلك
(:


ومن سيصدر هذه القوانين..دولتنا تحت القيادة الحكيمةوالرشيدة لحامي كل الطوائف ما عدا المسلمين

ومن سيطبق حد الردة

هؤلاء الناس يتلاعبون لثقتهم انهم لن يطولهم اي عقاب ناهيك عن حد الردة...بل وبلغت بهم الصفاقة لرفع قضايا ضد الدولة لعدم موافقتها-الشكلية-لهم على تلاعبهم


من قال لك انه لا يوجد حد ردة في المسيحية الآن وانه تم استحداثه حتى وان لم يكن بشكل رسمي...انت لا تعيش في مصر؟...لماذا تعيش ماريان وكريستين مطاردتان خائفتان من القتل دون اي حول او قوة من الدولة


الاسلام لا يتعارض مع الانسانية كن يتعارض مع الاحلام الوهمية...لماذا لم ترد على ما قلته بخصوص فلسفة الجهاد في الاسلام وما حدث لاتباع المسيح الأوائل

انا لا اهين المسيحية بقولة ان هناك تحريف..هذه حقيقة ..والا فلماذا نسمع ونقرأ دائما عن حذف كنيسة في مكان ما لعبارة من الانجيل او اضافة اخرى

لماذا ترجمات المسيحية بنفس اللغة نجد فيها اختلافا في المعاني نفسها وليس في الفاظ تحمل نفس الدلالة

لماذا يوجد عدة اناجيل وليس انجيلا واحدا...ولماذا توجد مذاهب تختلف تماما في توجهاتها وفي مفهوم الايمان فيها وتختلف مع بعضها البعض ولا تحاول مقارنتها بقراءات القرآن السبع التي لا تختلف في معانيها ومدلولاتها اللفظية


لوامذا لم ترد على اسئلتي عن صفر التثنية ومعنى كلمة فارقليط

وما هو سر الزواج المقدس الذي لا يصح معه الطلاق في الكاثوليكيةوالارثوذوكس ...ياريت توضيح تفصيلي مش كلمتين..ولماذا مع هذا السر المقدس يوجد طلاق في مذهب البروتستانت مثلا


ولماذا لا يوجد ذكر للنبي محمد في الانجيل حتى للتحذير منه خاصة انه من اكثر ممن اثروا في البشرية بغض النظر عن رأي كل طائفة على الرغم من انه هناك اشارات عن هتلر وبونابرت

هل حذف عمدا

لماذا الجميع الآن في عودة المسيح كل من وجهة نظره على الرغم من انه ان لم تصح نبوة محمد فاين النبي الخاتم الذي بشر به النجيل والتوراة
؟


تساؤلات..تساؤلات

هل سأجد منك ردا عليها ام ستختفي كما اختفى آخرون


تحياتي عامة لك ولاسلوبك المحترم في النقاش

Ensan said...

ازاى يا عم صارم كلنا انسان ...
أنا حاسس من بعض كلامك ان الردة مش موضوع حماية للمجتمع بقدر ما هى انتقام .
بالنسبة لحلة مريان و كرستين أنا ماكنتش متابع قوى الموضوع ...أنا أشعر أن موضوع تهديدهم كما تقول مبالغ فيه ان وجد أصلا أما اذا كان حقيقى فهذا ليس من المسيحية فى شىء يعنى لو واحد مسيحى زنا مش ممكن حاقول ان المسيحية بتحلل الزنا .
المووضوع بالنسبة للحالات المشابهة هو ليس فى من يرتد أو لماذا ..السؤال هل تم اغراؤه أو الضغط عليه ..؟ لذا يجب التأكد من حسن اسلام الشخص و اللا أضر هذا بالاسلام نفسه ) هنا الاءختلاف ودى غلطة المسلمين لأنهم بيفرحوا بالناس دى بدون أى تدقيق و فى الغالب الناس دى بتقر بتسرعها و بتطلب الرجوع أو بتعيش بالطول و بالعرض و أى دين موجود بالبطاقة ما يفرقش .
يعنى أنا سمعت أن فى أكتوبر الماضى فى الزقازيق جاب المسلمين واحد أسلم و دخلوا به الكنيسة واحتفلوا به و لبسوه أبيض ....على ما أعتقد أن هو ده التلاعب بالدين لأن هذا الانسان كان أولى به معرفة دينه الجديد من أنه يثير المشاعر بهذا الشكل ...لو كان صادق هو شخصيا كان احترم خصوصيته فى علاقته بربه لكنه تعامل مع الدين كما يتعامل أغلب المسلمين ...أهلى و زمالك !!!!!
فرق كبير بين انسان يستبدل عقيدته بغقيدة أخرى لكى يحصل على امتياز معين . و بين انسلن أخر يستبدل عقيدته رغم علمه أنه سيجرد من كل امتيازاته ....نتيجة هذا الستبدال : مارى منيب أسلمت / عمر الشريف / محمد على كلاى / مراد هوفمان و لم نسمع يوما ما أن كانت لهم مشكلة فى البطاقة أو أهم خافوا من اعلان اسلامهم ....الله يعرض نفسه ولا يفرضها .
سفر التثنية : لا تأتى بأيات منتقاه بدون الأخذ فى الاعتبار باقى السفر الموجودة فيه ( لاتقربوا الصلاة ) أو الظروف ألتى نزلت فيها ( أسباب التنزيل بمفهومك ) ...أبناء اسماعيل هم أولاد عم اليهود و ليس اخوتهم و قد نقلت لك الرد :
جاء في تثنية 34: 10 أنه «لم يقم بعد نبي في إسرائيل مثل موسى» بمعنى: إلى الوقت الذي كُتب فيه سفر التثنية. وكلمة «بعد» تفيد أن بني إسرائيل توقَّعوا أن يكون النبي منهم لا من خارج شعبهم.
أما عبارة «من وسطك» فهي واردة في أكثر النسخ. ومع ذلك فالمعنى بها وبدونها ظاهر. صحيح أن إسماعيل أخٌ لإسحاق من أبيه، فيكون بنو إسماعيل وبنو إسرائيل إخوة، ولكن الأَوْلى أن نعتبر أسباط إسرائيل الاثني عشر إخوة بعضهم لبعض، أكثر من اعتبارهم إخوة لبني عمومتهم. وواضح أن الكلام موجَّه إلى بني إسرائيل (يعقوب) في القول: «فالآن يا إسرائيل ماذا يطلب منك الرب إلهك إلا أن تتَّقي الرب إلهك.. وتعبد الرب إلهك» (تثنية 10: 12). وقد كثر في سفر التثنية اعتبار بني إسرائيل إخوة لبعضهم البعض (انظر 3: 18 و15: 7 و17: 15 و24: 14). وفي تثنية 17: 15 وردت عبارة مشابهة للتثنية 18: 15، 18 بخصوص مَن يجب أن يتوّجوه عليهم ملكاً، يقول فيها مخاطباً بني إسرائيل: «فإنك تجعل عليك ملكاً. الذي يختاره الرب إلهك من وسط إخوتك تجعل عليك ملكاً. لا يحل لك أن تجعل عليك رجلاً أجنبياً ليس هو أخاك». ولهذا فإن بني إسرائيل من أول تاريخهم إلى نهايته لم يتوّجوا أجنبياً ملكاً عليهم.
أما النبي المنتظَر فموعودٌ به أن يُرسَل إلى بني إسرائيل. وأما النبي الذي يقصده المعترض فأعلن رسالته بين غير بني إسرائيل. أما وجوه المشابهة المشار إليها في آية البحث بين موسى والنبي المنتظَر أن يقوم من بني إسرائيل، فمشروحةٌ في تثنية 34: 10-12، وتنحصر في نقطتين: (1) معرفة الله وجهاً لوجه عند كلٍّ من النبيين. (2) المعجزات العظيمة لكل منهما.
ونقول أخيراً إن الله نفسه فسّر في الإنجيل ما أنبأ به في التوراة، وأظهر أن النبي الموعود به هو المسيح (قارن تثنية 18: 15، 19 «له تسمعون» مع متى 17: 5 ومرقس 9: 7 ولوقا 9: 35. ثم أن المسيح ذاته طبّق هذه النبوَّة وغيرها من نبوات التوراة على نفسه (يوحنا 5: 46 انظر تكوين 12: 3 و22: 18 و26: 4 و28: 14). أولاً: لأنه من نسل يهوذا، وبالتالي من بني إسرائيل (متى 1:1-16 ولوقا 3: 23-38 وعبرانيين 7: 14) وصرف معظم حياته بين بني إسرائيل، وإليهم أرسل رسله أولاً، ولم يرسلهم إلى الأمم إلا أخيراً (متى 10: 6 ولوقا 24: 47 ومتى 28: 18-20). وفي أعمال 3: 25، 26 تصريح بأن آية البحث تشير إلى المسيح.
-الفاراقليط كلمة غير موجودة بالأنجيل أعتقد أنك تعنى البيريقليط أى المحمود .. و هذه أيضا غير موجودة فالموجود هو باراقليط أى الروح القدس ألذى حل على التلاميذ فى اليوم الخمسين وهذه كلمة يونانية و ليست لاتينية .
-على ماأعتقد أن موضوع الترجمات يتطلب منك أنت شخصيا أن تتحقق من الاختلافات ...القصور موجود فى اللغة و ليس فى الوحى فبرغم عدم وجود اختلافات جوهرية بين الترجمات اللا أنه يوصى بتعلم اللغة الأصلية للانجيل و ذلك لما فى النص الأصلى من معانى روحية : قرأت أنه استحالة ترجمة القرأن بل الممكن ترجمة معانى القرأن : صلاح منتصر على ما أظن كتب مرة فى الأهرام أن عبارة بسم الله الرحمن الرحيم أخذت أسبوعين من باحثة فى ترجمتها ..أى أن النص الأصلى هو الأساس.
-هناك انجيل واحد مكتوب عن طريق عدة كتاب و كل كاتب خاطب شعب مختلف و لغة مختلفة و عرفهم بالسيد المسيح من جانب مختلف ...فهناك من كتب عن لاهوته / انسانيته / التنبؤ عنه فى العهد القديم /المسيح الملك و الأناجيل تتكامل و لا تتنافر ( مثل اختلاف الرواية فى الحديث ) .
-أنا بس عايز أعرف متى سمعت عن حذف الكنيسة لأية أين هى تلك الأية ...و هل كان اليهود سيتركوننا نحرف حرف واحد و هم يعلمون الانجيل جيدا ( دى كانت حاتبقى مصيبة و هم متربصون بالمسيحيين ) ؟؟
و لو كنا غيرنا حرف واحد من زمان ما تركونا ... ولو هم حرفوا حرف واحد من التوراة ليحذفوا أى كلام عن السيد المسيح ما تركناهم ...و لو المسيحيين عدلوا فى كتابهم منذ الأيام الأولى ما تركهم الوثنيون ...و لو كان أريوس ( اللى أنت بتحبه!!) يعلم أن هناك أية واحدة محرفة لكشفها بل أنه هو نفسه دلل على صحة كلامه من الانجيل و لكن الرد جائه من الانجيل.
و أين المبادىء ألتى يختلف عليها المسيحيون ...هل اختلفوا على ولادة السيد المسيح ؟؟ أعماله ؟ صلبه و قيامته و صعوده الى السموات ( أنت نفسك قلت أنه ما زال حى ) . أنا أيضا أرى اختلاف تطبيق الاسلام من بلد لبلد و فرد لفرد ...مافيش مشكلة.
-يعنى ايه سر الزواج ؟ : يعنى أعتبر أنا و مراتى واحد ..لسنا بعد جسدين بل جسد واحد ..انفصالنا يعنى انفصالنا عن الله ذاته لأن الله خلق أدم واحد وحواء واحدة ....هكذا كانت ارادة الله منذ البدء و هو يريدنا أن نعيش أنقياء مع بعضنا لا أن نبحث عن أسباب للطلاق يعنى لما تزوجنا فى الكنيسة هذا يعنى أن الله بذاته كان معنا وهو ألذى زوجنا ...فلو تخيلت حضرتك للحظة أنك فى حضرة الله لأمر معين كيف يمكنك أن تتنازل عن هذا الأمر ...ما مدى اعتزازك به ...يعنى الزواج مش مجرد عقد ينفسخ أبدا هو حياة مشتركة مع الله مؤثث هذا البيت ....أنا عارف أن البروتستانت بيطلقوا و هذا لأنهم لا يطبقوا هذا السر من الأساس ...ناس مودرن و مريحين دماغهم انما أية تحريم الطلاق موجودة فى الانجيل وواضحة و نحن ملتزمون بها لأاننا لا ننتظر من هذا العالم الفانى شىء لا مصلحية مادية و لا شهوة جنسية .
أنا لا أعلم أن هناك اشارات عن هتلر أو نابليون فى الانجيل ...قد يكون البعض قد رأى ذلك ولكن أين لا أعلم .
-وجود اسم محمد أو حذفه يتطلب منك أن تأتى بالدليل أين و متى و كيف حرف الانجيل و الأهم بأى لغة .... عندما ظهر الاسلام كلن الانجيل موجود فى كل أرجاء الكون بعدة لغات و لم يأت أحد حتى الأن بأى نسخة مغايرة لما معنا ...القول بتحريف الانجيل ( هو كده و خلاص ) لن يحل المشكلة :
ظهرت بالأسواق منذ عدة تقريبا طبعة من القرأن غير صحيحة بها تداخل بين بعض الصور ...تم جمع النسخ لأنها لا تتطابق مع القرأن الصحيح ( قرأت هذا فى أخبار اليوم منذ عدة سنوات ) ...ما ألذى جعلك تكتشف الأخطاء فى النسخ ؟؟ لأنك عندك الأصل ... هل كان من الممكن انتشار هذه النسخ أكثر ؟؟ ممكن و لكنها كانت ستكتشف فى يوم من الأيام... و ببساطة نعرف أى قرأن به أخطاء فى الطباعة و تحتفظ بالصحيح ...
نفس المنطق ينطبق على الانجيل كيف تم جمع ملايين النسخ بعدة لغات قبل مجىء الاسلام و التفاق على الأيات ألتى سوف تحذف ( انجيل و توراة ) ثم ارجاعها لأصحابها و الاعتذار عن أن سبب جمع النسخ هو التحريف – لم نسمع عن مثل هذا الحدث فى أى من كتب التاريخ .
الانجيل و التوراة لم يبشروا بنبى خاتم انما بالخلاص ( كل المجازر اللى بيعملها اليهود النهاردة من أجل المسيح المنتظر ألذى سوف يخلصهم ) كل نبؤات العهد القديم كانت عن وعد الله للانسان أنه لن يتركه يهلك أو يموت ( الموت الحقيقى هو الاءنفصال عن الله ) و قد جاء و مملكته ليست من هذا العالم و مجده سمائى و ليس أرضى .
رسالة الانجيل أن ربنا بيحبنا ...ربنا مش بيكرهك .
معذرة للاطالة و لكن مادمت سألت من واجبى أن أجاوب

الصارم الحاسم said...

معذرة للتأخير

ولماذا انتقم...اتهام جعلني ابتسم


ده شرع وده حد....انت بتحاول تبين ان المسيحية دين محبة...معنديش مانع...لكن الاسلام دين محبة وواقعية ايضا



انت مش متابع موضوع ماريان وكريستين..معملتش سيرش على النت عشان تشوف الفيديو الطويل رأي العين اللي نص مصر شافته...اشمعنى ده اللي ما شفتوش
(:

حتة التدقيق انا معاك فيها فعلا...الموضوع مش موضوع عدد وخلاص


لكن اغلب الحالات اللي رأيتها او سمعت عنها لمن اسلموا حسن اسلامه ويمكن افضل كمن مسلمين كتير بالوراثة


الحكاية اللي انت جايبها لو حصلت فعلا وفي ظل الحكومة الحالية الحامية لكل شئ ما عدا الاسلام ...كانت الدنيا اتقلبت


ماري منيب -عمر الشريف- اسلموا في زمن غير زمننا بالقيادة بتاعته


اما مراد هوفمان ومحمد علي كلاي..اولا مش عشان امتيازات وبلاش اسلوب رمي الكلام اللي ملوش اي اصل (: ده بدون داعي

ثانيا اسلموا في الغرب اللي هو الآن او حتى وقت قريب مضى كان بيدي حرية عقيدةاكثر من بلدك حاليا



شوف انا هارد عليك من كلامك...لانك انت نفسك وقعت في التناقض


اولا انت قلت ولاد عمومتهم...طبيعي اما اوصف علاقة اقارب ببعض اني ممكن اطلق عليهم اخوة


انت قلت

جاء في تثنية 34: 10 أنه «لم يقم بعد نبي في إسرائيل مثل موسى» بمعنى: إلى الوقت الذي كُتب فيه سفر التثنية. وكلمة «بعد» تفيد أن بني إسرائيل توقَّعوا أن يكون النبي منهم لا من خارج شعبهم

نسيت كلمة مثل هنا ايضا....فقط امسكت في بعد...متفقين على بعد لا خلاف ..ولكن بعد تعني مازال غير موجود..متفقين..


لكن كلمة مثل تعني مثل موسى..واثبتنا ان محمد مثل موسى وليس عيسى عليه السلام هو الذي مثل موسى


اما في بني اسرائيل..فلا تعني في كل الأحوال انه سيكون من بني اسرائيل....النبي ارسل في الناس كافة بما فيهم بني اسرائيل


لماذا لم يكن التعبير الالهي-بفرض انه الهي-كما ذكرته استخدم كلمة من وليس في


الأهم
انت تقول ان النبي الموعود هو المسيح


اصحاح يوحنا
16:25

يقول السيد المسيح
ابن البشر ذاهب والفارقليط - او البارقليط كما قلت- من بعده يجئ لكم بالسرا ويفسر لكم كل شئ وهو يشهد لي كما شهدت له فاني اجيئكم بالأمثال وهو يجيئكم بالتأويل

انت قلت بارقليط=محمود

والسيد المسيح يقول ما اعلاه عن البارقليط..احكم بنفسك


يقول القرآن في سورة الصف

وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُم مُّصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءهُم بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ


لسه مخلصتش

سفر اشعياء
29-12

يقول
او يدفع الكتاب لمن لا يعرف الكتابة ويقال له اقرأ هذا فيقول لا اعرف الكتابة

والقرآن يقول
سورة الأعراف

الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلاَلَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُواْ بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُواْ النُّورَ الَّذِيَ أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ

وايضا

قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ يُحْيِـي وَيُمِيتُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ



انت يتقول

-أنا بس عايز أعرف متى سمعت عن حذف الكنيسة لأية أين هى تلك الأية ...و هل كان اليهود سيتركوننا

وانت برضه اللي بتقول

أما عبارة «من وسطك» فهي واردة في أكثر النسخ

متهيألي كنت بتحتج على مثلك اللي انا كتبتها المرة اللي فاتت

طيب قل لي بقى

هي مثلك ولا من وسط..وما تفسيرك للاختلاف اللي بيؤدي لاختلاف المعنى ده


راجع تاني قريبا اكمل ان شاء الله...لسه فيه كلام كتير

Ensan said...

انا مش بارمى كلام لكن فيه واحد خاف يبقى مسيحى و الأخر ماخافش يبقى مسلم لأنه على الأقل ماضيعش امتيازات عنده بسبب اسلامه يعنى كلاى فاز ببطولات كتيرة و هو مسلم .
المسيحية فعلا دين محبة و منطق أيضا فمن المنطق أن هناك من يجحد ايمان ما و من العدل كل العدل و الرحمة و القوة أن أترك له حرية الاختيار .
أرجوك راجع ما أنا كتبته : البيريقليط أو الفيريقليط غير موجودتين بالانجيل ( الموجود هو الباراقليط PARAKLETOS )) روح الحق المعزى أى الروح القدس و لكن ان ذهبت أرسله اليكم ( يو 16-7 ) و لو صحت هذه الأية على نبى الاءسلام ففى هذا دلالة خطيرة ...أى أن يسوع سوف يرسله أى أن يسوع هو اله نبى الاءسلام . .
أولا كلمة اخوتك ظهرت كثيرا فى عدة مواضع تث 17-14 فانك تجعل عليك ملكا ألذى يختاره الرب الهك من وسط اخوتك تجعل عليك ملكا ألذى يختاره الرب الهك .../ اذا بيع لك أخوك العبرانى أو أختك العبرانية .....تث 15-12
لا أعتقد أن الله قصد هنا أبناء اسماعيل .
أنا لم أحتج على مثلك أنت تسأل لماذا أتى الوحى بمن وليس فى ( لا أفهم ما تريد ) ...ولكنك مهتم بكلمة مثلك و فى هذا أنت محق: أوجه التشابه بين موسى و السيد المسيح :
1-التعامل مع الله مباشرة وجها لوجه و فما لفم , بدون وساطة ملاك أو أى طريقة أخرى من طرق الاءعلان و الوحى الألهى ( خر 33 11)
2- تقوم مهمته على المعجزات و العجائب العظيمة كما فعل موسى أمام أعين المصريين و بنى اسرائيل .
3- أن يقطع عهدا مع الله كما قطع موسى النبى عهدا مع الله فى حوريب ( خر 34-27)
وهذا ما تحقق فى المسيح و لم يتحقق فى غيره و التماثل ألذى تقوله لا يصح أن يكون هو المقياس لأنه تماثل بعيد تماما عن التماثل المقصود فى النبوة و المقصود فى النبى الأتى , بل و ينطبق على معظم الأنبياء :
1- جميع البشر و الأنبياء مازالوا يرقدون فى قبورهم .
2- كما كان كل من يشوع و قضاة اسرائيل و صموءيل النبى قادة و زعماء بالمفهوم المزعوم ( الجهاد) و كلن فى يدهم سلطان الموت كما كان كل من داود و سليمان ملكا و نبيا و قاد الكثيرون معارك حربية .
الاءختلاف بين موسى و نبى الاءسلام :
1- موسى جاء من شعب الله المختار و نبى الاءسلام من العرب .
2- موسى ولد فى مصر و هو ولد فى مكة .
3- موسى كلم الله وجها لوجه وفما لفم وتناقش مع الله ويمع صوته ..
4- موسى تربى فى قصر فرعون كأمير و تعلم بكل حكمة المصريين ( غير أمى ).
5- مات موسى بطريقة طبيعية و حرس الملاك ميخائيل قبره بعكس نبى الاسلام ( مات مسموما من امراة يهودية ).
6- موسى توفى و عمره 120 سنة و نبى الاءسلام 62 سنة .
التماثل بين موسى و المسيح :
هو التماثل فى النبوة وليس فى الأمور البشرية ألتى يتماثل فيها معظم البشر
1- التعامل مع الله مباشرة فما الى فم و عيانا أتكلم معه : ليس أحد يعرف الأب لا الابن ومن أراد الاابن أن يعلن له ( مت 11-27) الله لم يره أحد قط الابن الوحيد ألذى فى حضن الأب هو خبر ( يو 1-18).
2- معجزات موسى أمام بنى اسرائيل و المصريين و المعجزات المصنوعة من السيد المسيح أمام ألاف البشر مثل اقامة الموتى و الخلق و التحكم فى المادة و أمر الرياح و البحر أن يصمتا بكلمة من فمه و اقامة نفسه من الأموات و صعوده الى السموات .
3- وكما قطع موسى النبى عهدا مع الله صنع المسيح العهد الجديد بدمه : دمى ألذى للعهد الجديد ألذى يسفك من أجل كثيرين لمغفرة الخطايا ( مت 26-28).
كما سبق و تنبأ أنبياء العهد القديم ها أيام تأتى يقول الرب و أقطع مع بيت اسرائيل ومع بيت يهوذا عهدا جديدا . ليس كالعهد ألذى قطعته مع أبائهم يوم أمسكتهم بيدهم لأخرحهم من أرض مصر.......أجعل شريعتى فى داخلهم و أكتبها على قلوبهم و أكون لهم الها و يكونون لى شعبا . انها شريعة روحية تكتب على القلوب وليست مجرد شريعة فروض و ثواب و عقاب , انها شريعة محبة .
4- كانتا والدتا موسى و المسيح من نسل يعقوب و كانتا مؤمنتان بالله الحى و لم تكونا مشركتان .
5- وقد ختن موسى و المسيح فى اليوم الثامن حسب عهد الله مع ابراهيم
6- ولد موسى و المسيح و الشعب يرزح تحت العبودية على عكس نبى الاءسلام فقد كان أهله أحرارا .
7- تأكيد الانجيل صراحة أنه النبى الموعود : وجدنا ألذى كتب عنه موسى فى الناموس و الأنبياء يسوع ابن يوسف ألذى من الناصرة ( يو 1:45) مع تصريح السيد المسيح نفسه : لأنكم لو كنتم تصدقون موسى لكنتم لكنتم تصدقوننى لأنه هو كتب عنى ( يو 5:46)
سفر أشعياء: لا مضمون الأية و لا نصها يفيدك فى شىء ..ليست الأية عن نبى أمى ...هو توبيخ من الله لبنى اسرائيل لانغملسهم فى الخطية وعدم فهمهم لأقواله و الأية من بدايتها :
الرب سكب عليكم روح ذهول , و أغمض عيون أنبيائكم و غطى روؤس الرائين بينكم فصارت جميع رؤياكم غامضة كأقوال كتاب مختوم تناولونه لمن يعرف القراءة و تقولون له اقرأ هذا فيجيب لا أقدر لأنه مختوم ثم تناولونه لمن لا يعرف القراءة و تقولون له اقرأ هذا فيجيب لا أعرف القراءة .
الأية تعنى أنه لن يقرأ الأية أى واحد ...أهذا هو معنى النبوة ؟؟؟!!!
1- لا تأتى كما أخبرتك بجزء من أية بعد حذف أولها أو أخرها أنا أعلم أن هناك الكثير من الأيات ألتى يمكنك أن تلوى عنقها ( طارق نور أخو عامود النور ) قد يكون عندى رد الأن و قد لا أعرف بحسب ثقافتى الدينية و مش ممكن كل أية فى الانجيل تفسرها وحدها زى ما قلت لك و أنت لم تقرأ نصها الأصلى و لا درست لاهوت .
2- أرجوك اسأل الشيخ محمد هداية ذات نفسه و قد سمعته فى قناة دريم الأربعاء الماضى و هو يرجو المسلمين بعدم الاستشهاد على النبوة الاا بالقرأن أى أنه ينكر على أحمد ديدات كل ما جاء به من تفسيرات للأنجيل ( أنت تقتبسها ) لأنه لم يجد بها ما يريد .
3- أنت أخذت النقاش لمنطقة بعيدة عن غرضه ...( حد الردة فى الاسلام ) و هذا هو الموضوع الأساسى ألذى أنت اخترته ...فما هو علاقة ذلك بسفر التثنية أو النبوات ....موضوع الردة يا أخ صارم موضوع انسانى بحت ليس له علاقة بصحة الدين من عدمه ....يعنى ممكن واحد يعتنق البوذية ...ليس عليه حرج مش معنى أن البوذية أو الهندوسية أديان وضعية أو أننى لا أؤمن بها أن أقتل فورا من يعتنقها ...أنا أعرف مسلمين كثيرين قد يكون رأيهم غير رأيك فى أشياء كثيرة و بالطبع أنا أقبلهم على ما هم عليه ( حايعيشوا و يموتوا مسلمين ) لأنهم بنى أدمين و أعتقد أنك أوصلت لى نظرتك عن المسيحيين ( وجهة النظر الاسلامية ) أن المسيحيين يجب أن يععيشوا أذلاء و أنهم فى مرتبة أدنى من المسلمين لا لسبب اللا لأنهم غير مسلمين و لازم تكون واضح و عنيف معهم لأنهم بينكروا الاسلام ...

الصارم الحاسم said...

هخلص المناظرة دي الأول وبعدين نرجع للموضوع الأصلي عشان نقفله

بالنسبة للامتيازات..انت جبت من الشرق الغرب...في الشرق نعم من يرتد مصيره معروف لكن في الغرب من يترك الاسلام او يدخل فيه على احسن الأحوال مش بتفرق معاهم ظاهريا يعني...عشان كده انا ارى انك بتخلط الأمور



قساوستك لا يطبقون ما تقوله عن المسيحية ..من انها تترك كل شخص لايمانه واللي بيحصل لمن يسلم في مصر اكبر دليل على كده...اشهر مثال حالي وفاء قسطنطين وماريان وكريستين


عشان كده الاسلام دين واقعي...عارف ان العقلية دي من البشر اللي بترفض الحق لا يجب ان يسمح لها بالسيادة..لانه لو حصل لن تطبق المبادئ اللي انت بتتغنى بها..ول تسمح للناس بالحرية...او مش انت ...انت تبدو شخص محترم فعلا...لكن من قال لك انها كذلك



يا راجل ...بقى انا قلت ان المسيح هو اللي هيرسل البارقليط...شككتني في نفسي وخلتني ارجع اقرا كلامي
(:


انا قلت بالنص


اصحاح يوحنا
16:25

يقول السيد المسيح
ابن البشر ذاهب والفارقليط - او البارقليط كما قلت- من بعده يجئ لكم بالسر ويفسر لكم كل شئ وهو يشهد لي كما شهدت له فاني اجيئكم بالأمثال وهو يجيئكم بالتأويل


يا ترى في اي طبعة واي انجيل بالضبط هي بارقليط..واي انجيل هي فارقليط

وانت شايف ان الكتاب المقدس مش ممكن يجيب لفظ من اي لغة كاشارة

بجد
(:


على فكرة انا باناقشك من كتابك لسببين


لانك ان كنت غير مؤمن بكتابي-ودي حرية ليك انا لا اجبرك عليها- فمش من المنطقي اني اكلمك منه

ثانيا...لاني مؤمن ان الانجيل مع ايماني من قرآني بتحريفه الا انه لا يزال فيه بقية من كلام الله واي بشر مهما بلغت دقته في الاخفاء فسيفوت عليه شئ يبقيه الله كدليل عليه الى يوم القيامة


كلامك عن دلالة اخوتك..احيلك الى علماء اللغة كي يقولوا لك ان نفس الكلة تجئ في عدة سياقات بعدة معاني مش معنى واحد في كل مكان


مقارنتك بين السيد المسيح وعيسلى

1
اول مرة اعرف ان السيد المسيح كان هو كمان كليم الله

مش مشكلة هاتكلم فيها بعد عدة سطور


2
وسيدنا محمد كل معجزة من معجزات من قبله من الانبياء حدثت معاه..كلها

بل وزيادة عليها شق القمر

لكن مع حدوثها...لم تكن الاساس في اقناعه للناس بما انه النبي الخاتم ...عشان تبقى الكلمة اللي جاء بها على مر العصور لان من سيؤمنوا بها بعده من كل اجناس الأرض لن يروه...ولان دينه المفروض انه دين البشرية من زمنه الى يوم القيامة..خاصة ان دينه دين ودولة مش روحانيات بس

3
وقطع الله عهودا مع نبيه محمد...المجال اضيق من ان اذكرها


الاختلافات

الاختلافات اللي حضرتك جايبها من بابا النبي ده كان اسمه موسى وده كان اسمه محمد
(:

1-
ايه المشكلة

في لآخر ده ارسل للناس كافة..وده ارسل للناس كافة


2-
بجد
والمسيح ولد في بيت لحم
(:

3
وسيدنا محمد ايضا...بل ورآه في رحلة المعراج

4
كان الزم النبي الخاتم يبى امي..كي لا يتهم انه نقل ودرس الكتب اللي تحدث عنها من قبل

يالمناسبة يدنا محمد كان على فقره بس من اشراف قومه

وسيدنا موسى تزوج...وسيدنا محمدج تزوج..وسيدنا عيسى لم يروى عنه انه تزوج...قد يكون فعل

5
في الآخر الاتنين ماتوا ودفنوا بطريقة طبيعية

6
ايه المشكلة
وده كان طويل اوي -سيدنا موسى- وده كان ربعة في الرجال
(:



التماثل بيس سيدنا عيسى وموسى
1
رديت عليها

2
رديت عليها

3
رديت عليها

الشريعة الاسلامية شريعة روحية وشريعة مجتمعية شاملة

الشريعة اليهودية مثلها

الشريعة المسيحية-بكلامك نفسه- روحية فقط

مش قلت لك انت اللي بتتكلم اهو من عندك مش انا
(:

5
ارد عليك بأواخر سورة التحريم عندنا ان احببت في دي....واظن ان ما ورد في اواخر السورة لا يناقض ما عندكم


ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلَا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ
وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ
وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ


5
ايه علاقة الختان بالموضوع
؟؟؟؟؟

انا بكلمك عن ولادة-موت-حياة طبيعية--ظروف نبوة-طبيعة نبوة

على فكرة
سيدنا موسى كان اصلع...سيدنا محمد وسيدنا عيسى ما يروى ان كان شعرهم طويل
(:


6
لو شئت قلت لك ان العرب كانوا تابعين للفرس والروم

لكن عموما سيدنا عيسى وسيدنا موسى الاتنين كانوا بني اسرائيل
ام النبي فمن خارج بني اسرائيل..وللناس كافة

7
مش شايف اي حاجة في النص الل انت جبته بيقول صراحة ان عيسى هو النبي الموعود

اللي شايفه انه ربنا قال لليهود كل صفات النبي الموعود..لوم يقل لهم صراحة انه لن يكون من بني اسرائيل..لوم يقل لهم العكس ايضا

وتركهم لايمانهم وقتها ابتلاءا لهم



ختاما انت جمعت في تلات نقط

1
بناقشك من كتابك
اما ان ناقشتك من كتابي فالموضوع محسوم..لكن لن يكون عادلا وقتها


2
رديت غعليها قبل كده

3

وهو الأهم

انت تريد ان تقول ان الاسلام - او نحن المسلومن- نقول اكراه

وانا قبت من البداية لا اكره في الدخول لكن من يدخل يعلم جيدا قبل نا يدخل

وهذا الشرط اللي كان معروف جدددددا زمان وكان بيطبق بلا لي - وبعقل ايضا - لم يمنع الاعداد الغفيرة اللي دخلت الاسلام


جبت لك الموضوع ده لاني عمري ما عرضته على حد الا وهرب من المناقشة...شكرا على ردودك


لا يقول الاسلام بقتل معتنقي الديانات الأخرى...يقول بقتل من يصد الناس عن معرفة الله والايمان به كما يشاءون هم بدون ضغوط..ولكن فيه شرط خاص..من يدخل الاسلام...يعلم انه لا مجال للتراجع ...ومةن يدخل الاسلام ويفهمه جيدا يدرك لماذا هذا الشرط وانه عادل جدا



كون انك فهمت اني اقول يعيشوا اذلاء فدي مشكلتك ومشكلتكم (:...لكن كلامي كان واضح

تاني


قساوستك لا يطبقون ما تقوله عن المسيحية ..من انها تترك كل شخص لايمانه واللي بيحصل لمن يسلم في مصر اكبر دليل على كده...اشهر مثال حالي وفاء قسطنطين وماريان وكريستين


الاسلام دين واقعي...عارف ان العقلية دي من البشر اللي بترفض الحق لا يجب ان يسمح لها بالسيادة..لانه لو حصل لن تطبق المبادئ اللي انت بتتغنى بها..ول تسمح للناس بالحرية



اهيد ما قلته لبلوستون هنا



لكن التجربة القديمة والحديثة اثبتت ان النوايا الطيبة والسمو الروحي وحدهما لا تكفي للدفاع عن حق او نشر عدالة او خير

كم من اتباع المسيح عليه السلام ماتوا شهداء..على حد قول زميل نصراني في المكتب اللي امامي كلهم تقريبا ماتوا شهداء


كم من النا خافوا من قسطنطين ومن قبله ولم يتبعوا دين المسيح عليه السلام

الناس بتنقاد للاقوى يا عزيزتي بلوستون وبتخاف منه
لكن في الاسلام الذي اعرفه قوة رحيمة بتستخدم لتوصيل الحق وليس لفرض الدين على الناس...آه فيها فرض للعدالة على الأقل في المعاملات لكن ده الأفضل

سلي تاريخ عائلتك هنا في مصر هيقولك كيف كانت معاناة نصارى مصر قبل الاسلام والاضطهاد المذهبي..آه المسلمين دخلوا حكم البلد لكن لم يبخسوا اهل مصر حقوقهم...بدليل ان حضرتك محتفظة بنصرانيتك حتى الآن ولو ارادوا ابادة جد جد جد حضرتك لفعلوا لوما استطاع احد منعهم


وحديثا ...راجعي مثال امريكا كمثال وحيد من ألاف المثلة وهتعرفي ان الحق لابد له من قوة تحميه

بل وراجعي حال مصر الآن...وليه الحكومة مبرطعة على الشعب
وماذا كانت النتيجة في النهاية...مزج الديانة المسيحية بالديانة الوثنية على عهد قسطنطين

سمعتي عن كسرى انوشروان

كسرى انوشروان بعت له نبينا محمد البدوي كما تقولون عليه رسالة لدعوته وقومه للاسلام مقدمتها "من محمد رسول الله الى كسرى عظيم الفرس..." فلم يكمل قراءتها وكاد ان يقتل من اوصل له الرسالة بل وبعث اثنين من مقاتليه لقتل النبي-ظانا ان اثنين يكفون لقتل النبي وسط الصحابة في المدينة


نبينا لم يقتلهم...كما هو متوقع بل بلغتنا "خدهم على قد عقلهم" وقال لهم غدا اذهب معكم ..اكن يستطيع ان يأمر عمر او علي او قيس بن سعد بن عبادة ان يقتلوهم بمنتهى السهولة

في الغد قال لهم ان ربي قد كفانيه او شئ من هذا القبيل ...وفعلا وصلت الأخبار ان ابن كسرى قتله واستولى على العرش..وآمن الرجلان...صدقي القصة او لا تصدقيها

الشاهد منها..لمجرد ان اسم النبي سبق اسم كسرى بعث بمن يقتله فما بالك ان طلب اليهم تبليغ الرسالة

راجعي قصة النجاشي الملك الذي اسلم..لكن خاف قومه ولم يستطع دعوتهم للاسلام...مجرد دعوتهم

كفار قريش كانوا يؤذون النبي واصحابه...كثير كمن القبائل لم تسمع للنبي الا بعد حلفه مع قريش..اللي اثبت لهم قوته وحيد-بتشديد الياء - قريش عنهم..فكان هنا وقت النقاش والحوار والاقناع اللي انتي بتقولي انه مش موجود في ديننا ...بس الحوار ده كان مبني على قوة...وهي دي طبيعة معظم البشر


عشان العقليات دي ربنا انزل في ديننا القتال والجهاد...عشان الناس اللي تحتهم مش هتجيلهم فرصة مجرد يسمعوا عن الدين الا بهذا


دهى ديني كما افهمه وكما اعرفه..ان وصلك شئ آخر فمش ذنبنا



والسلام عى من اتبع الهدى

تحياتي...على الرغم من كل شئ انت شخص محترم وشجاع من الناس اللي الواحد يحب فعلا يتعامل معاها
(:

ENSAN said...

شكرا يا أستاذ صارم على هذه المجاملة :
الكلمة الموجودة فى الاءنجيل هى هذا النص :لأنه ان لم أنطلق لا يأتيكم المعزى ولكن ان ذهبت أرسله اليكم ( يو 16:7) أصل الكلمة باليونانى PARAKLETOS) ) روح الحق المعزى و هو المقصود بالترجمة العربية ...جرب الكلمة على الياهو حاتتطلع الترجمة بالءنجليزى .وألذى استخدم النص الأصلى و قال عليه البيريقليط ( المحمود) مش احنا ..المسلمين هم اللى أثاروا الموضوع من هذه الزاوية
موضوع التحريف بمفهومك الاسلامى حايبقى انتقائى يعنى اشمعنى عرفت أن الاية دى فى سفر التثنية مش محرفة ما يمكن اتشال اسم منها ودلالة أكبر أو بمعنى أخر الأية اللى تلاقى فيها مصلحتك بتستخدمها واالى مافيهاش تبقى محرفة ...علشان كدة لازم يبقى فيه أرضية مشتركة وبحث علمى بعيد عن الأديان تستخدمه المسيحية للتدليل على صحةّّّّّ الانجيل...عموما أنا قلت أن فيه جهل عظيم بالمسيحية و أن من النادر أن يقرأ مسلم الاءنجيل لا لشىء اللا للمعرفة فقط و البحث الأكاديمى
موضوع الكهنة اللى مش بيطبقوا الاءنجيل موضوع صعب ...يعنى أنا قلت لك أن جلسات الاءرشاد لمن يريد أن يعتنق الءسلام اتلغت ..لو أنت تعتبر أن مجرد مقابلة شخص لمناقشته فى قرار اسلامه ( كى لا يتسرع ) بداخل مباحث أمن الدولة و بحضور شيوخ مسلمين حايبقى خطر على الاءسلام وبه اجبار ..المشكلة هل هناك اغراء أو اجبار ...روح الأزهر و تأكد من أن هناك من يسلم بدون أى خوف ..زور الناس دول فى بيوتهم و اسألهم ..أى مشكلة بتحصل على شخص أسلم بتقى بسبب التأكد من أن هناك لعبة ما قد حدثت ...يعنى أنا أعمل مشكلة على واحد مصر على الاسلام لية ... ؟؟
عموما المشكلة الأهم وأرجو أن تتفهمنى هى ارتداد شخص مسلم بالولادة عن الاءسلام و هو ده الأساس فى الحرية ...يعنى هو اختار المسيحية و بيحارب للابقاء على حياته ولا يتلاعب بالدين ..هنا الاكراه الحقيقى اللى يمكن علشانه كتير من المسلمين بيجيبوا أمثلة من التاريخ علشان يقننوا الحرية الدينية وكتير من الناس دول بيترموا فى السجون و على أحسن الأحوال بيهربوا خارج البلد .
ومن الكلام ده ممكن ألاقى رد على حكاية أن الشريعة لازم تكون مادية وروحية ....بس أيضا الشريعة اليهودية كانت عقابية وبها حدود ولكن الله بحسب اعتقادى كان يريد الشريعة الروحية فى النهاية هى ألتى تقود البشر يعنى :
أعتقد أن دولة مثل اليابان عندها :
1 حرية دينية ( شريعة روحية خاصة بكل انسان ) .
2 قانون مدنى .( شريعة مدنية خاصة بالشعب كله )
3 قوة أمنية و جيش قووين .( قوة تحمى الحريةوليس دين معين )

لم نسمع أنه تم حماية البوذية أوحتى الاءلحاد عن طريق الجيش مثلا ( النموذج التركى فى العلمانية و تهديد الاسلاميين غير صحيح و غير محايد ) .

Ensan said...

شكرا لاتاحتك الفرصة لهذا الحوار

الصارم الحاسم said...

هاعمل اللي احسن من كده ان شاء الله...هأحاول اجيب النص الأصلي غير المترجم واترجم الكلمة بنفسي
(:

عندي ابحاث مش بحث واحد عن صحة الانجيل ......بس مش موضوعنا لذا لم اوردها
(:


اللي فتح معايا الكلام ده قلت فرصة حد يجاوبني لاني كل ما اسأل حد يتهرب من الاجابة..انا اللي بشكرك على الحوار


يا عمي انا شفت ناس اسلمت..ووشفت ناس اتقتلت بسبب اسلامها..وشفت ناس اتسمت....وشفت واحد انضرب عليه نار واتقطعت ايده بسبب اسلامه


الناس اللي عندكم بتطلق الكلام جزافا وخلاص

لذا اقول لك ان ممن يعلمك هذا الكلام لا يطبقه...من يعلمك هذا الكلام قد يدافع عن مثلي...عن كافر ..عن اي شئ .....اي فضيلة يدعو لها الاسلام قد يحاربها فقط لانها قادموة من الاسلام

خد انت لفة على النت وشوف عينة


البابا شنودة....7 مارس 2003...برنامج حواري مع رواية راشد اذيع على التليفزيون المصري الرسمي ....بيحرف آية من القرآن لكي يخدم غرضه

قال بالنص...ازاي فيه ناس بقتول الانجيل محرف مع ان القرآن بيقول
وسمع قال ايه
يا ايها الذين ءامنوا لن تكونوا على حق حتى تقيموا التوراة والانجيل

معروف ان في القرآن يا ايها الذين ءامنوا تخاطب المسلمين


لا يوجد في القرآن كله آية بهذا النص..لكن التعود على الحذف والاضافة بالمزاج والتحريف قد تؤدي لهذا

اقرب آية في اللفظ في القرآن لما قاله البابا عكس ذلك تماما

قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّىَ تُقِيمُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا فَلاَ تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ

اي انكم - يا اهل الكتاب يعني اليهود والنصارى- لا تقيموا حتى التوراة والانجيل ..ثم خطاب للنبي يقول له ان كثيرا منهم يزيودون طغيانا بما ينزل عليك من القرآن


يا ترى البابا اكبر سلطة دينية لا يعرف ما يقول وما يستشهد به...خاصة هذا الاستشهاد الخطير..ام انه التعمد ولي الحقائق المعتاد


والتسجيل موجود في مكتبة التليفزيون ان اردت او اراد اي شخص التأكد


من تريد ان تخدع يا صديقي الانسان
(:


مثالك عن اليابان..دول ناس اهتموا بحياتهم الدنيا فقط...واثيبوا فيها اما في الآخرة ليس لهم فيها نصيب


وليس عندهم جيش قوي كما تقول....في حين ان الاسلام يدعو لجيش قوي لحماية الحق والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وحماية العدالة

قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا
الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا
أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلَا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا
ذَلِكَ جَزَاؤُهُمْ جَهَنَّمُ بِمَا كَفَرُوا وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَرُسُلِي هُزُوًا


لو كان المسلمين عندهم جيش قوي فعلا قائم على منهاج النبوة والخلفاء الراشدين لم تكن لتحدث أشياء كثيرة



موضوع الاكراه والحريات اظن تكلمت عنه بما فيه الكفاية هنا وعند عمرو ومن تربى مسلما حقا لن يترك دينه..اما من تربى في كنف متلاعب فسيترك دينه..عشان كده عندنا بالاضافة حد من ينكر معلوما من الدين بالضرورة

يبقى تابع تدوينتي القادمة ان شاء الله تجد تفاصيل اكثر


اشكرك انت على الحوار
(:

ensan said...

أرجو منك فعلا مراجعة النص الأصلى لأن على ما أعتقد صور المخطوطات موجودة على الانترنت .
اتهامك للبابا فيه تحامل كبير ...هو يعنى مثلا مش فيه أية تعنى أن الرسول جاء مصدقا لما بين يديه من التوراة والانجيل ؟؟؟ تقدر تاخد السطر الأخير و تقول اننى باحرف فى القرأن ؟؟؟ يعنى أنت لقيت فرصة تمسك فى الراجل وتخبطه تهمة فى معنى هو عاوز يوصله ؟؟؟طيب ما أنت كررت أية مرتين غلط من الانجيل اصحاح يوحنا
16:25

يقول السيد المسيح
ابن البشر ذاهب والفارقليط - او البارقليط كما قلت- من بعده يجئ لكم بالسر ويفسر لكم كل شئ وهو يشهد لي كما شهدت له فاني اجيئكم بالأمثال وهو يجيئكم بالتأويل
وأنا فهمت قصدك وصححت لك لأنها من يو ( 16:7) أو يو ( 15:26) و أغلب الظن أنك نقلتها من كتاب اسلامى فسرها حسب ما يخدم غرضه و لم تتحر الدقة ( ...هل أنا بهذا السذاجة أن أخذها كدة من بقك وأبنى عليها الكلام .)
كل الحكلية أنك أكيد بتكرهه ( طبعا أنت لا تذكر أى موقف وطنى للكنيسة أو مش عاوز تذكر لها أى موقف كلنا خونة ووحشين وكفار ) وطبعا رميك لءاتهام هو متعود على كدة فيه تجنى وتجريح كبير أنا لم أهن أحدا ولا اتهمت أحد أنه زود أو نقص كل اللى قلته لا تأخذ نصف أية أو ربع وتبنى عليها فرض حتى ما جئت به من أية أونصف أية اهتميت أن أفهم غرضك و لم أقل لك أنك متعود على كده .
وبعدين الكنيسة واخدة خط أصيل من 2000 سنة ...مافيش رد على الاهانات الشخصية ...الرد اللى يستاهل هو الرد الدينى و الشرح فقط أما الكهنة و البابا و أى فرد فعليهم تحمل الاهانات تمثلا بالسيد المسيح ...على ما أعتقد أن فيه مواقع كثيرة على الانترنت بتجرح فى البابا وبابا روما ( يعبد قرد مسلوخ على الصليب ) و أخر شىء هو ظهور كتاب بيتهم فيه الراهبات و الرهبان بالزنا داخل الكنائس و الكنيسة لم ترد على الكتاب لأن عدم اعمال العقل و رمى أفظع الاتهامات أصبح شىء عادى فى مجتمعنا ...ياترى ده حوار أديان أم حرية أم ماذا ؟؟؟
بالتأكيد حاتابع تدويناتك من أن لأخر و لو عندى رد حاقول بالرغم من معلوماتى الدينية الضعيفة أنا فى النهاية شخص ضعيف ووصفك لى بالشجاعة وصف غير صحيح ...الشجعان فعلا من تم القائهم للأسود ونشرهم ( واحدة اسمها القديسة دولاجى ذبح الوالى الوثنى دقلديانوس أولادها الأربعة على رجليها واحد واحد ثم ذبحها هى فى الأخر ). وكفاية بقى انا تعبت من الكتابة !!!!!!

الصارم الحاسم said...

هدي نفسك يا استاذ انسان اولا


ثانيا

زي ما قلت لك ده كان برنامج على التليفزيون المصري الرسمي وذكرت لك
تاريخ اذاعته بالتحديد


انت بتقول انا نقلت اية غلط..ان بقولك انا نقلتها من الانجيل مباشرة...يمكن النسخة اللي معاك مختلفة...وده اللي انا بقولك عليه


وبعدين انت ما قلتليش اني نقلتها غلط انت قلت لي انا اقتطعتها من سياقها

الاهم

انا في المسلمين ليس كالبابا شنودة في المسيحيين الأرثوذوكس

اما انا اغلط... ده ان غلطت...فانا شخص عادي


اما هو يغلط....غير مقبولة منه

خاصة
:

هو لم يغلط في حرف او كلمة...او يقتطع عبارة من سياقها ...هو قال جملة لا توجد في القرآن..ولا توجد اي جملة مماثلة لها في المعنى في القرآن كله


اما اعلى سلطة روحية كنسية في العالم للأرثوذوكس يغلط غلطة زي دي


إما انه لا يستحق منصبه لهذا الجهل الشديد-طبعا هتقول مش انا اللي احدد يستحق منصبه ام لا...عندك حق بجد مش تريقة

او انه متعمد الخطأ


دي مش غلطة من نوع غلطة مطبعية....دي حاجة من الاتنين اللي فوق


وكل ده ما تحاولش تدخله في خانة الاهانات الشخصية..احنا بنتكلم عن حدث حقيقي وموثق


انا لا انكر اني اكره البابا شنودة..جدا...مش لانه نصراني..لكن لانه من وجهة نظري داعي فتنة...ويعلم الحق وينكره


لكن احترمه اكثر من مثلا شيخ الأزهر بتاعنا...لانه بيفهم عنه..وبيعمل بجد لمصلحة طائفته


لكني لا اكرهك انت يا استاذ انسان-واحب اتشرف باسمك ان احببت-ولا اكره كثيرين منكم..ولعل الله يهيئ لي يوما انا كشخص مجهول اني ابرهن على كلامي


اما الشجعان اللي ذكرتهم.....بالإضافة لهم أزيد من كانوا يحاربون وهم خمسة وعشرين الف قصاد مائتي الف لكسر شوكة الظالمين وتحرير الناس...ومن وحديثا من قطعوا وهرسوا بالدبابات واغتصبت نسائهم وبناتهم وهم عزل في البوسنة بيد الصرب الأرثوذوكس كي يرتدوا عن دينه...وقرات وقتها فتوى من كنيستهم بتحليل ذلك لهم


كنت بأقول إني الحمد لله من ساعة اما التزمت وفهمت كثير في ديني-بحمد الله - وانا بادعي من آن لآخر اني اقابل في جنته الناس دي اللي القوا للاسود
اللي كانوا على المسيحية الحقة واصحاب الأخدود وكل اخواننا اللي سبقونا بالإيمان من اول آدم حتى قيام الساعة


اتوقع منك بما ان ثقافتك عالية جدا وانا فعلا سعيد بالحوار معك..انك تجرب تقرأ في تاريخنا ايضا وفي قرآننا وفي تفسيره وممكن ارشح لك عدة كتب ان احببت..وافضلها في وجهة نظري هو الملحمة الاسلامية الكبرى عمر للكاتب علي احمد باكثير-طبعة مكتبة مصر بالفجالة.....الكتاب بيحكي خلاصة ما تعلمه الصحابة من نبيهم...في ميادين الدين والسياسة والقتال والاسرة في شكل مسرحي قصصي رائع


تحياتي لك مرة اخرى..انت تستحقها ..وارجو ان تراني انت كذلك ايضا

ensan said...

شكرا يا أستلذ صارم بس أحب أقول لك أن السيدة ألتى أنا ذكرتها كانت تؤمن بصلب السيد المسيح ...أنا أرى أن المناقشة وصلت الى ما كنا نريده كل عبر عن رأيه أنت بالذات سمعت وجهة النظر المسيحية ألتى يتم التعتيم عليها على أساس اننا لا نملك أى ردود ...سوف أتابعك من لأن لأخر و أعلق ان كان فى الامكلن ...المحبة تكسب يا أخ صارم ....المحبة تكسب .

الصارم الحاسم said...

من هذه السيدة اللي ذكرتها
..معلش ما خدتش بالي



ولا احد يعتم على وجهة نظركم..البابا شنودة حرف القرآن على التليفزيون الرسمي عامدا ولم يحاسبه أحد...فيه دليل اكبر من كده على انكم واخدين اكثر من حقكم
(:


أما المحبة التي تكسب

فانت نفسك حكيت عمن القوا للأسود على عهد الرومان..وكانت النتيجة كما أعرفها هي القبول بتحريف الدين لكي يؤمن به قسطنطين واتباعه

هذه كانت نتيجة الدفاع عن الدين بالمحبة فقط...رحم الله الشهداء على اي حال


ولهذا ففي الاسلام مع وجود المحبة ولكن الأهم الثبات على الدين ومبادئه ولا مجال للمراوغة..حتى وان ادى الأمر للدفاع عنه ببذل النفس..لكي تصل - وليس تفرض- لكي تصل كلمة الله الحقة للناس...ثم يؤمنوا او لا



اعد قراءة التاريخ ...وطبقها حتى على غير الدين...ستجد ان كلامي محق..لابد للمحبة من قوة تحميها


وتحياتي لك
(:

الصارم الحاسم said...

كلمة أخيرة في الموضوع ده

كانت بلوستون قالت على حديث من بدل دينه فاقتلوه على الرغم من انه موجود في البخاري الا انها قرأت -غالبا في أحد كتب جمال البنا- ان الأوزاعي أحد رواة الحديث ليس فوق مستوى الشبها ..وقلت لها سأبحث

الصراحة نسيت في زحمة التعليقات بس اللي خلاني لا اهتم بالبحث اني وجدت نص الحديث برواته في صحيح البخاري ولم أجد فيه الأوزاعي
!!!!!!

الحديث أهه بكامل تفاصيله



: حديث:حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنْ عِكْرِمَةَ، أَنَّ عَلِيًّا ـ رضى الله عنه حرق قوما فبلغ بن عباس فقال: "لو كنت أنا لم أحرقهم لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (لا تعذبوا بعذاب الله) ولقتلتهم كما قال النبي صلى الله عليه وسلم (من بدل دينه فاقتلوه)


آدي ابن عباس بيقول ان النبي قال من بدل دينه فاقتلوه


صحيح البخاري


باب لا يعذب بعذاب الله

رقم
3054


رابطه

http://www.al-eman.com/hadeeth/viewchp.asp?BID=13&CID=115&SW=لا-تعذبوا#SR1

Anonymous said...

لكن لماذا لم يطبق حد الردة في طلحة بن خويلد؟