Sunday, June 10, 2007

خواطر على هامش الردة....2

تعليق من اخت مجهولة فضلت انه يتفرد له تدوينة

السلام عليكم ........اهلا بحضرتك اولا في تشريفك للمدونة

وحضرتك تسألي براحتك..وتسألي التخين في العلماء ....طالما حضرتك فعلا باحثة عن الصواب ...واللي مايردش او يستخف بيكي عليه من الله ما يستحق

وانا مش من العلماء لكن هجاوب حضرتك في حدود ما اعرفه..والله اعلى واعلم...واحنا بنستفيد من بعض في الاتجاهين

كثيرين كانوا هكذا وهذا ليس عيبا ابدا...نسمع حكم استغرب جدا طب وليه وليه..ولكن والحمد لله من كتر ما
وجدت تفسيرا لما لم افهم مغزاه من البداية اصبحت اثق والحمد لله بشكل مطلق في احكام الاسلام

فالآن عندما اسمع شئ جديد لم اسمع عنه من قبل....واتيقن من انه صحيح...اثق به قبل حتى ان اعرف سببه..طالما وثقت في صحته..فهناك يقين تكون في احكام الله وما نقله رسوله طالما ثبتت

وهذا ما أشارت اليه الآيات

وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً

والآيات

هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ في قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاء الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاء تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلاَّ اللّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِّنْ عِندِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ الألْبَابِ

ولكن هذا لايمنع ابدا من معرفة السبب

الاسلام لا يحارب ولا يجبر احد ممن اعتزل المسلمين فلم يقاتلهم..ابدا

لكن الاسلام يفرض سيطرته على قدر الإمكان..لماذا

لانه وبالتجربة العملية....ان تركت الساحة لمن لا يؤمنون بالله..مهما كانوا من الطيبة لكن هنوصل في نقطة لان احكام الدين والايمان بالله لن تكون مرضية لهم

احنا بنقول بالعامية...اللي مالوش خير في ابوه وامه مالوش خير في حد

طب وماذا عمن لا يعترف بالخير لمن خلق ابوه وامه

مع ان الله سبحانه وتعالى غني حتى عن هذا...

الحديث القدسي في صحيح مسلم
‏‏ 6737
- حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن بن بهرام الدارمي، حدثنا مروان، - يعني ابن محمد الدمشقي - حدثنا سعيد بن عبد العزيز، عن ربيعة بن يزيد، عن أبي إدريس الخولاني، عن أبي ذر، عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما روى عن الله، تبارك وتعالى أنه قال ‏"‏ يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدوني أهدكم يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعموني أطعمكم يا عبادي كلكم عار إلا من كسوته فاستكسوني أكسكم
يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفروني أغفر لكم
يا عبادي إنكم لن تبلغوا ضري
فتضروني ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني
يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئا.... يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد ما نقص ذلك من ملكي شيئا
يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المخيط إذا أدخل البحر
يا عبادي إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها فمن وجد خيرا فليحمد الله ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه ‏"‏

ولكنه وضع لنا القواعد ...خلقتكم-الله سبحانه وتعالى خلقنا .....تعيشون على ارضي..وهبت لكم العقل كي تفكروا به...سخرت لكم الأرض بموادها ومخلوقاتها وكرمتكم عليهم...ارسلت لكم الرسل مبشرين ومنذرين ...اعطيت لكم العلامات على وجودي سواء في كتبي التي ارسلت الرسل بها او في صفحة الكون كله ...تصلون لها باستعمال العقل الذي وهبته لكم

استخدموا كل هذا في معرفتي والايمان بي...هذا حق الله الذي وهبنا كل هذه النعم ووضع لنا العلامات على طريق الحق ...وان لم تفعلوا..جازيتكم على الخير في الدنيا اما في الآخرة فليس لكم من الخير نصيب

والجهاد نوعين..جهاد الدفع وهو الدفاع عن ارض المسلمين اذا تعرضت للاعتداء وهو فرض عين..وجهاد الطلب وهو الجهاد لاخضاع الأرض لشريعة الله وهو فرض كفاية..ان قام به البعض بما يكفي المسلمين سقط عن الباقين..وان لم يكفوا اثموا جميعا..وفي نفس الوقت مع عدم التسبب في مهلكة او مفسدة اكبر ....وهذا لا يعني الركون بسبب الضعف...لكن السير جديا في امتلاك اسباب القوة
وايضا استيفاء الشروط قبل الحرب..الدعوة للاسلام وان طالت طالما هناك قبول مبدئي للاستماع من الطرف الآخر دون مماطلة...او الدعوة للجزية..ثم الحرب ان لم تكن الأولى ولا الثانية
لماذا الجزية...احيل حضرتك على هذا الموضوع ...والله اعلى واعلم

والجهاد في الإسلام لا يتعارض مع التعارف والحوار للاقناع...فاخضاع الأرض لحكم الله لا يعني اجبار الناس على الاسلام..هي اقامة الشريعة الإسلامية - المقصود هنا على منهاج النبوة -لاقامة العدالة والناس سواسية هنا فلا اقتطاع حق غير مسلم لصالح مسلم بدون وجه حق

اذن لماذا اخضاع الناس لحكم الاسلام....لأن التجربة العملية اثبتت ان القوانين الوضعية او الشرائع المحرفة تجلب الوبال على الناس ..لذا شرع الله لنا هذا بل وتوعدنا بالعقاب كمسلمين ان لم نفعل ذلك

ولنسر تاريخيا

ماذا فعل قوم ابراهيم معه عندما كسر اصنامهم واقام هو عليهم الحجة....تكبروا وطغوا والقوه في النار...ثم نجاه الله منهم
ماذا فعل فرعون مصر مع ابراهيم عليه السلام..حاول اغتصاب زوجته استغلالا لقوته كملك مصر ...نجاها الله منه

ماذا فعل فرعون مصر مع بني اسرائيل ...بطش بهم ونكل بهم حتى هربوا مع نبي الله موسى عليه السلام
ولم تكن لهم صولة بعدها الا بالجهاد في سبيل الله ...كل انبياء بني اسرائيل بعدها كانوا مجاهدين..أشهرهما سليمان ودواود عليهما السلام

ونكمل تاريخيا..عيسى عليه السلام..ماذا حدث معه

حتى مع النوايا الطيبة للحاكم الروماني وقتها - لا حظي النوايا الطيبة واسقطيها مثلا على موقف جاك شيراك الرافض لقانون الحجاب ولكنه اطاع ساركوزي والبرلمان في فرضه على مسلمات فرنسا - حتى مع نواياه الطيبة لكنه اطاع بني اسرائيل في محاولة قتله ثم ان نجاه الله ورفعه اليه

ثم ماذا حدث مع اتباع المسيح عليه السلام..اغلب اتباع المسيح الأوائل ماتوا شهداء باضطهاد الرومان...ثم كانت النتيجة في النهاية كي يؤمن بها ملك الروم قسطنطين -لاسباب سياسية - هو المزج بين الديانة الوثنية والمسيحية..فتشوهت المسيحية عما جاء به عيسى عليه السلام

هل هنا نفعت النوايا الطيبة...الله اقام هكذا الحجة على البشر من انفسهم ...وفي هذا عبرة لنا انه في احيان لابد من الجهاد والقتال..والا فالنتيجة تشويه دين الله..اساءة استغلاله...او صد الناس عن عبادة الله

والناس تنقاد لأقوى..اما الاسلام فيكون الأقوى ولكنه لا يجبر الناس على الايمان...فقط يضمن لهم الحرية في البحث والاعتقاد
ثم ماذا حدث من اتباع هذا الدين المحرف...اقاموا الرعب في اروروبا في العصور الوسطى واعملوا فيها التخلف بكلام ما انزل الله به من سلطان في وقت كان فيه المسلمين في اوج قوتهم - وكان عند المسلمين على اساس الشريعة مع واختلاف مستويات القوة والضعف في الالتزام لكن كان الاساس هي الشريعة الاسلامية

ولم تتقدم اوروبا الا بنبذ الدين المحرف وفصله عن الدولة

ولم يتخلف المسلمين الا بنبذ دينهم وشريعتهم وعدم الاتزام به والحكم بالقوانين الوضعية...الحاضر والماضي خير شاهد على ذلك

راجعي ايضا ما حدث مع رسول الله من صد الكفار الناس عن دعوة النبي...ولم تستمع القبائل له الا بعد ان اثبت قوته لهم - بصلح الحديبية وتجدي بعد صلح الحديبية ان عدد المسلمين تضاعف من ثلاثة الاف الى عشرة الاف فتحوا مكة بعدها بسنتين كانوا سنتين سلم تامتين مع العرب
....وهذا يؤكد الحقيقة ان الاسلام بقوته فرض السلام بالقوة وضمن حرية الاختيار للناس ..وقتها سمع الناس

سمعتي عن كسرى انوشروان

كسرى انوشروان رسالة لدعوته وقومه للاسلام مقدمتها "من محمد رسول الله الى كسرى عظيم الفرس..." فلم يكمل قراءتها وكاد ان يقتل من اوصل له الرسالة بل وبعث اثنين من مقاتليه لقتل النبي-ظانا ان اثنين يكفون لقتل النبي وسط الصحابة في المدينة
نبينا لم يقتلهم كما هو متوقع ...بل بلغتنا "خدهم على قد عقلهم" وقال لهم غدا اذهب معكم ..كان يستطيع ان يأمر عمر او علي او قيس بن سعد بن عبادة ان يقتلوهم بمنتهى السهولة

في الغد قال لهم ان ربي قد كفانيه او شئ من هذا القبيل ...وفعلا وصلت الأخبار ان ابن كسرى قتله واستولى على العرش..وآمن الرجلان...
الشاهد من القصة..لمجرد ان اسم النبي سبق اسم كسرى بعث بمن يقتله فما بالك ان طلب اليهم تبليغ الرسالة

راجعي قصة النجاشي الملك الذي اسلم..لكن خاف قومه ولم يستطع دعوتهم للاسلام...مجرد دعوتهم

نعود لموضوع الحجاب في فرنسا..لماذا هذا القانون..لان الحجاب بدا ينتشر بين مسلمات فرنسا
ولان عدد مسلمي فرنسا الآن بالملايين..واصبحوا جزء بارز في المجتمع

ولان فرنسا من اكثر الشعوب الاوربية استماعا للعقل وقربا من العرب حاليا...ولان الحجاب ينتشر تأثيره..وبه ينتشر الاسلام...فلا بد من بتره

ولا يهم وقتها الحديث عن الفضيلة ومكارم الأخلاق

ننتقل على النقطة التالية

كيف سيطبق القانون في ظل وجود المسيحيين

اولا...هل نحن مؤمنون بالله...اذا لا نلتمس رضا الناس في سخط الله..واقامة الشريعة واجبة وفرض علينا كمسلمين...اذا ليس بسبب وجود نصارى او غير مسلمين عموما في اي قطر اسلامي نتجاهل امر الله ارضاءا لاحد

وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ عَمَّا جَاءكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاء اللّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَـكِن لِّيَبْلُوَكُمْ فِي مَآ آتَاكُم فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَى الله مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ

ثانيا .... لماذا تفرض - بضم التاء- العلمانية على المسلمين في الخارج...الآن كل دولة حرة في فرض قوانينها ...ومصر ذات اغلبية مسلمة..ترى بطبيعة الحال ضرورة فرض الشريعة..اذا حتى بالمقاييس الدنيوية العادية حقنا في فرض الشريعة الاسلامية

ثالثا..استعيرها من تعليق اخي ما علينا

تعال نبني مدينة بعيد عن كل الأنظمة وعن كل الأديان .. حنأسسها كما نحب .. مدينة قائمة على العدل حيث لا مكان للجريمة ولا للفساد ولا للخيانة .. سكانها هذه المدينة هم البشر .. مش حنجيب ملائكة .. لأ .. لكن هذه المدينة نحتاج لنظام السؤال .. هل النظام المطلوب هو النظام الأمثل أم الأفضل .. النظام القائمة على مثالية أم نظام قائمة على مناسبة الأحكام لطبيعة البشر .. الأفكار البشرية القائمة على المثالية .. الاشتراكية وحرية التملك والديمقراطية وإلغاء عقوبة الإعدام .. هذه الأفكار أثبتت فشلها وجوانبها السلبية التي طغت على مميزاتها أحكام الإسلام قائمة على مراعاة الطبيعة البشرية وحاجتها أحيانا للردع .. حنختار إيه لمدينتنا؟

اضرب ابني عشان اعلمه ما يعملش الخطأ ولا اطبطب عليه واقوله ما تعملش كده تاني وانا عارف إنه حيعمل تاني وتالت ورابع

رابعا وهي الأهم

اساسا احكام الاسلام لا تنتقص من حقوق النصارى ...قائمة على العدالة في المعاملات ..والحرية لهم في الأحوال الشخصي..طالما لم ينشروا فاحشة ..او يصدوا احد عن البحث في دينه ودين الاسلام واختيار ما يحب
اذا هذه النقطة المفروض انها لا تسبب مشاكل..المشاكل تظهر الآن فقط كاستقواء في غير محله

اما في نقطة خلط الدين بالسياسة..اظن ان حضرتك متفقة معنا كلنا ان الدين والسياسة في السلام لا ينفصلان..وعامة احيلك على تدوينات أخونا الديب في هذا الموضوع..رجاء تتبعي الروابط هذه واضغطيها

http://eldeebs.blogspot.com/2007/03/1.html

http://eldeebs.blogspot.com/2007/03/2.html

http://eldeebs.blogspot.com/2007/03/3.html


لم نخرج ابدا عن الدعوة لله بالحكمة والموعظة الحسنة...يمكن بعضنا اشد واعنف قليلا من الآخر لكن هذا ايضا موجود في ديننا ..وطبيعة في البشر

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال إن الله ليلين قلوب رجال فيه حتى تكون ألين من اللبن وإن الله ليشد قلوب رجال فيه حتى تكون أشد من الحجارة وإن مثلك يا أبا بكر كمثل إبراهيم عليه السلام قال من تبعني فإنه مني ومن عصاني فإنك غفور رحيم ومثلك يا أبا بكر كمثل عيسى قال إن تعذبهم فإنهم عبادك وإن تغفر لهم فإنك أنت العزيز الحكيم وإن مثلك يا عمر كمثل نوح قال رب لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا وإن مثلك يا عمر كمثل موسى قال رب اشدد على قلوبهم فلا يؤمنوا حتى يروا العذاب الأليم

تحياتي لحضرتك جدا ولحرصك على معرفة دينك وما يرضي الله فليس الجميع الآن يفكر بهذه الطريقة وعدد كبير يبدأ بالانكار ويصلب رأسه ، ولا يثق في احكام الله بظهر الغيب كما تفعلين..

12 comments:

Anonymous said...

شكرا جزيلا يا اخ الصارم انا اللي بعت لحضرتك (مجهوله) وحقيقي جزاك الله خير عن اهتمامك عن طريقه عرضك للموضوع واللي فهمني الموضوع نقطه نقطه
وانا مازلت بجمع كل ما يخص الاخوان
للمره التانيه شاكرا جدااااااا
ربنا يكرمك ويرضي عنك

الصارم الحاسم said...

لا شكر على واجب

بس على فكرة..اللي قلته لا يخص الإخوان...بل على العكس بعض الاخوان لا يعجبهم هذا الفكر


احاول في ما ذكرت ان اقترب قدر المكان من مفهوم اهل السنة والجماعة اللي المفروض يوحدنا كمسلمين

رفقه عمر said...

انا عايزة اطلب طلب ورجاء لانى كل مرة ادخل بصراحه المدونه واخرج تانى من غير ما اقرا ولا كلمه
اولا الخط صغير جدا
الموضوع بيكون كبير قوى
بحس انى بتوه فى النص وخصوصا ان القراءه من على الكمبيوتر بتتعبنى
بجد نفسى استفيد من كتاياتك لانها ماشاء الله قيمه بس مش عارفه اقرا من الخط الصغير لو امكن يعنى من فضلك انك تكبر الخط شويه من فضلك

Anonymous said...

اولا اشكرك لتاني مره علي اهتمامك (مجهوله) وعشان تبقي عارفاني لما اجي اعق علي اي حاجه انا اسمي ساره جمعه
بشكرك علي اهتمامك لاني كتير سالت ومحدش رد ولاني شوفت تعليقاتك في مدونات كتيره واصرارك علي اثبات صحه ما لديك ودي صفه احب انها تكون موجودخ في كل بني ادم ومسلم بالاخص
ثانيا
اللي حضرتك قلته كلام جميل وانا لا اختلف معاك فيه ولكن
ان ما قد سبق ذكرته لحضرتك اني واقعه في فخ من الافكار والافكار المضاده لم يكن هباء
فعلي سبيل المثال
دخلت علي مدونه الاستاذ عمرو عزت وكان الموضوع عن الرده ويكفيه تطبيق الشريعه علي المرتد
وكان في ردود ليك كتيره جدا جميل فضلت متبعاها علي العلم اني قريت ال 283 كومينت المهم ان لما الاستاذه بلو روز
بدات تجيب ردود حضرتك احترمت قوه ردها لذلك بحت كي تخرج براي اخر يعاكس ما قالته ولوهله شعرت انك مش هتغير اللي في دماغك مهما كان بس اللي اهم من كدا يا استاذي اني ملقتش رد مقنع عن عقوبه المرتد انما اللي اهتدي ليه عقلي ان كدا بقي يبقي الدستور بتاعنا صح الا وهو ان فيه احكام فيها اقاويل كتير وان الخلفاء في بعض الامور كانت تختلف احكامهم
ثالثا ودا الاهم انا كمواطنه مسلمه احب اني اعيش في ظل مجتمع يطبق شريعته ولذلك سالت عن الاخوان ولكن اتضح لي ان موضوع تطبيق الشريعه يستلزم مجهود شاق من علمائنا ومع العلم ايضا ان مقتنعه بعد انفصال السياسه عن الدين ولكن اسفه باللغعه العاميه كدا
مش كل من هب ودب يرفع لافته دينيه عشان شعبنا المصري الغلبان اللي انا اسفه برضو مؤمن عن جهل ويتكلم رافع الافته انو الاسلام هو الحل
استاذي الموضوع في جوانب كتيره اوي
واعتقد ان في حاجه مهمه اسمها الاولويات وردد عليا يا استاذ الصارم اذا كنت مخطئه فانا اتقبل النقد
الاولويات التي اراها هي تربيه جيل صغير (الاطفال) وجيل اخر مكن التأثير فيه اللي اكبر منه بالممعني الحقيقي للدين الاسلامي وننحي ساحه القتال السياسه جانيا شويا هو نفسه مبدا الجهاد فا مش من العقل اني اجاهد مدام محدش بيحاربني اروح اجاهد وانا اللي جوا عايزه يتصلح ويتعدل ولا ايه؟
خليني اقولك مثال علشان اوضحلك انا اقصد ايه بالظبط
اتفرجت علي برنامج في قناه دريم والاستاذ كان بيقول لما تحصل خناقه بين اتنين وانتي داخل تهدي في النص ولتكن خناقه علي مبلغ من المال هتيجي حصرتك تقول يا جماعه عيب دا شيطان والله هدوا نفسكوا واستعيذوا بالله وتمشي وتسيبهم لا
انت كدا محلتش حاجه انت لازم تشوف الخلاف وتساعد علي حله اه تقول يستعيذوا بالهه من الشيطان وتبــــــــــدأ تحل دا الليانا اصدي عليه اني في مواضيع كتير جوا الكجتمع عايزه تتحل
لاني شايفه ان عدد كبير جدا من المنضمين للاخوان هم في معزل تام عن قيادات الاخوان عشان كدا انا لما اقرر الانضمام للاخوان ابقي عارفه النظام ماشي ازاي وبرضو عشان كدا بدور
اسفه علي طول تعليقي بس حبيت اوضح خواطر ومعتقدات شخصيه قد تحمل في داخلها الخطا واذا كانت كذلك احب اعرف ما هو خطأئي
ساره جمعه

الصارم الحاسم said...

الأخت رفقة

واضح ان مشكلة الخط كبيرة فعلا

المشكلة ان الفنط اللي بستخدمه ما بيعجبنيش اما يكبر ...ويار ريت اذا حد يدلني على فنط وخط كويسين وازاي استخدمهم

فمع اني مهندس اتصالات-ياللفضايح-الا اني لم اهتم اكثير بال
HTML

أخدت فيه كورس من زمااااااااان ولم اعمل به فنسيته وتخصصي بعيد عنه خااااالص ...ومافيش وقت عشان اقرأ فيه باحاول القط بس من هنا وهنا

عموما كبرته حتى اشعار آخر وهاستخدمه كده لغاية ما حد يدلني

أنا آسف لكم جميعا

الصارم الحاسم said...

أخت سارة

هأرد على حضرتك بس استأذنك لغاية آخر اليوم او غدا صباحا ان شاء الله لأن اسئلتك مهمة جدا وعايزة تركيز

الصارم الحاسم said...

مبدئيا ان كنتي بتفكري تنضمي للاخوان فلا تترددي حتى وان كان هناك من يتحفظ عليهم..فالانضمام لهم يهيئ مجتمع وصحبة ممتازة...وفرص كثيرة للخير وللايجابية وهم اجدهم افضل فصيل جماعي عامل على الساحة حاليا - والله اعلم - فلا مانع ابدا من التعاون معهم....خاصة ان السلفيين مثلا لا يوجد رابط يضمهم وصعب ان يكون هناك حاليا....وفي الآخر كلنا واحد وهدفنا واحد وخلافنا ليس الخلافات القاتلة-دي وجهة نظري


وكون اني اقول لك اني لست من الاخوان او لي تحفظات على بعض افكارهم...لكن عدم انضمامي لهم بشكل رسمي وتنظيمي ليس بسبب تحفظاتي عليهم ولا بسبب تحفظات لهم علي ..... لكن هي الظروف جت كده بالمعنى الحرفي....والعلاقات موجودة والحمد لله.....والأفضل ان يكون الانسان مرتبط بجماعة لان يد الله مع الجماعة وده ايضا ادعى وأحفظ للثبات على دينه وعلى طاعته


لكن..قد تري داخلها او من بعض افرادها ما لا تتوقعينه او ما لا يعجبك


بس ده قليل جدا جدا وان كان موجود....ولا تجعليه مدخل للشيطان لك تجاههم....فكلنا بشر ولسنا معصومين من الخطأ...وكلنا عرضة للضعف....والهدف والمميزات الدعوية والخيرية التي تكسب الانسان الثواب داخل الجماعة تجعله يتحمل ما قد يحدث..وهو مرة ثانية قليل جدا


ما استطيع تأكديه لك ..انهم ليسوا متطرفين ابدا...ابببببببدددددددا...ابسلوتلي....على العكس هم اكثر سماحة بكثير من فصائل اخرى ظهرت واندثرت وقليل منها ما هوم موجود الآن



راجع تاني فيما بعد ارد على باقي النقط ان شاء الله

الصارم الحاسم said...

وعقبال ما ارجع يا ريت تقرأي الموضوع ده والتعليقات عليه

http://eldoctorx.blogspot.com/2007/06/blog-post.html



حاولي تركزي في قرائته..اسولبه صعب شوية على البعض لكن مهم جدا

mesteka said...

ساره جمعه
شكرا خي الصارم علي اللينك انا قراته وفهمت كل ما يشير اليه واعتقد انه ثبت الفكره التي اقتنع بها والتي اشرت اليها في تعليقي السابف
وحقيقي اتمني التواصل الفكري معك وطرح ما يدور في راسي وكان عندي فكره قد تكون مجزيه هي لما لا تجتمع انت واصحابك من الاخوان او من غير الاخوان لعمل ما يشبه المؤتمر ويكون كل اسبوع مثلا لطرح قضي ه معينه ونعرف راي الجميع فيها حقيقي سوف تكون فكره مربحه علميا
وتنقسم الي فريقين فريق يطرح القضايا وفريق يرد بما لديه
شكراا

Anonymous said...

الأخت سارة

لا شكر على واجب مرة تانية...ده واجب وليس تفضلا طالما ان ربنا معطي الانسان الرد والا في وجهة نظري يأثم الانسان

وراجعي الآيات

عَبَسَ وَتَوَلَّى
أَن جَاءهُ الْأَعْمَى
وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّهُ يَزَّكَّى
أَوْ يَذَّكَّرُ فَتَنفَعَهُ الذِّكْرَى
أَمَّا مَنِ اسْتَغْنَى
فَأَنتَ لَهُ تَصَدَّى
وَمَا عَلَيْكَ أَلَّا يَزَّكَّى
وَأَمَّا مَن جَاءكَ يَسْعَى
وَهُوَ يَخْشَى
فَأَنتَ عَنْهُ تَلَهَّى
كَلَّا إِنَّهَا تَذْكِرَةٌ
فَمَن شَاء ذَكَرَهُ

فالله سبحانه وتعالى عاتب نبيه فيها لانه ترك من يسأل ويريد ان يفهم ...صحيح كان حرصا من النبي في هذا الموقف على ان يدعو سادات قريش لانه يرى انه بهم ستنتشر الدعوة أكثر لكن الله وضع لنا القواعد بأن الاسلام يعز المرء وليس الناس من يعزون الإسلام..وأن السلام يعز بقدر اخلاص وحرص من يؤمنون به..وليس بمراكزهم وصفاتهم في المقام الاول


انت تحتارين بين الافكار والافكار المضادة...اقول لك الضابط ما هو الاتقى لله عز وجل..وما هو الأقرب لفعل الصحابة والتابعين


عندنا حديث ضابط في الموضوع ده

الحديث من صحيح مسلم

حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير الهمداني، حدثنا أبي، حدثنا زكرياء، عن الشعبي، عن النعمان بن بشير، قال سمعته يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وأهوى النعمان بإصبعيه إلى أذنيه ‏"‏ إن الحلال بين وإن الحرام بين وبينهما مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات استبرأ لدينه وعرضه ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام كالراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب ‏"‏ ‏.‏



المشكلة اننا نريد الآن فقه جديد في فترة من اذل الفترات للمسلمين ونبني الفقه الجديد على قواعد العالم - الكافر الفاسق ودي مش شتيمة بقدر ما هي صفة - مع ان ان النبي في دعوت اصطدم بالفاسد في العالم حوله ولم يتكيف معه وفي نفس الوقت أيد ما هو صالح


فمثلا في موضوع الردة هناك من يحتج بفعل عمر بن عبدالعزيز في تركه للمرتدين...لكن في عهد عمر بن عبدالعزيز كان الاسلام في اوج قوته..كانت الدولة من الداخل بها فساد وهذا هو ما ركز عليه لكن خارجيا كانت اقوى دولة في عصرها


ولحسم الجدال ارجعي لآخر مشاركة في الموضوع هنا في المدونة -الموضوع الأصلي كلام في حد الردة ستجدي آخر تعليق برقم 60 مني فيه حديث واضح وصريح بحد الردة ومن صحيح البخاري اقوى واصح كتاب بعد القرآن

رابط التعهليق ها هو

http://alsarem-alhasem.blogspot.com/2007/05/blog-post.html#c7387256647458863434



وستجدي في المناقشة مع د.بلو روز بخصوص حديث المسيحي الذي اسلم ثم ارتد واستشهد به د.العوا...ستجدي عند عمرو عزت اني اثبت ان تص الحديث في صحيح مسلم يثبت انه هرب لذا لم يطبق عليه الحد

الموضوع ليس اثبات رأي وحمية على الرأي...وليس لاني لا اريد تغيير رأي تشبثا فيه..هتجدي ان برضه في مناقشتي مع د.بلو روز غيرت رأي في نقطة عدم تطبيق حد الردة على من اسلم حديثا عندما ثبت هذا..طالما ثبت

هنا بيت القصيد..هل ثبت...هل هناك دليل ...ام انها اختراعات مرتبطة بظرف طارئ نعيش فيه ونجعلها قانون دائم

لاحظتي محور كلامي عند تدوينة الدكتور المحارب..اتفق تمااااااااما مع الكلام...لكن ان نجعله قانون دائم ونلغي به حدود واركان للأبد وحطي الف خط تحت للأبد...فلا والف لا



وان اقطناها على حد الردة..نعم قد لا نطبق الحد...نعم نحن في ظروف لا تمكنا من تطبيق الحد -مثلا في مصر لا تطبيق للشريعى فلا حد للردة مطبق- ..نعم قد نزيد في مدة الاستتابة

لكن هذا لا يعني الغاء الحد وشطبه في الاسلام...بل احيانا سنستخدمه وفي عصرنا..الأصل ان يطبق..الستثناء مرتبط بالحالات

فكرة الكلام هنا هي نقطة الخلاف الجوهرية في تطبيق الشريعة عموما


ولهذا فالحكومة عندما لا تطبق الشريعة ليست على حق بتاتا.....وفكرة انا لا نطبق الشريعة لتعدد الآراء فكرة خاطئة تماما....لان اساس دي ناس لا تستبرئ ولا تضع الله في اذهانها ...هم بيتلككوا فقط

الشريعة واضحة والفكر واضح وكل انسان يعلم بداخله ما يرضي الله وما يغضبه وما هو اتباع لهواه...وارجعي لحديث التقوى والشبهات

صحيح الموضوع يستلزم مجهود شاق..حقا...لكن ولقد خلقنا النسان في كبد ولتا راحة في الدنيا مش عشان نريح دماغنا وبسبب تعدد الآراء نلغي الشريعة

الإخوان مثلا ليسوا من هب ودب يا اخت سارة..الحكومة تقول هذا ...لكن اما تري الإخوان ومؤهلاتهم العلمية والجتماعية والفكرية والدينية تري انهم فعلا ليسوا من هب ودب


الحكومة بفشلها المتوالي في كل المجالات هي من هب ودب


كلامك عنى التربية جميل جدا ...لكن هل تترك الحكومة من يوقم بالتربية

هل عاصرتي عمرو خالد في عزه اما كان في مصر

كانت التربية على اوجها..ماذا فعلا الحكومة ...ضيقت عليه حتى اضطرته للخروج من صمر

انا عشت هذه الأيام..كانت ايام صحوة حقيقية ...كانت الدروس والتربية في كل مكان ومن كل الاتجاهات

ماذا فعلت الحكومة..اتبعت سياسة تجفيف المنابع...بدعوى الأمن القومي

مع ان الامن القومي ليس في البعد عن الدين وكتم الدين واقصائه..وياريتهم قدروا حتى يحافظوا على الأمن القومي-لمزيد من الكلام في هذه النقطة راجعي سلسلة الأمن القومي هنا في المدونة

الآن في مصر لا دروس تقريبا الا في حدود ضيقة جدا....تضييق على الاعتكاف..اعتقالات في كل ناحية....كتم للحريات

ده من اسباب القتال السياسي

اما الجهاد...فكل بلاد المسلمين واحد....ده مفهوم لم نتربى عليه جميعا..كل بلاد المسلمين واحد والجهاد واجب فيها جميعا ان قدر المرء

لكن ...بالقاعدة القرآنية

وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ

يجب ان يبقى ايضا من يقوم بالتعليم والاقتصاد والقيام على شئون الناس

القصد..انه لا جانب يلغي الآخر...طالما كلاهما متاح...متاح هنا يضبطها الاستطاعة قدر المكان ..وليس التخذيل والضعف بدعوى اننا غير قادرين..لاننا نعن قد نكون غير قادرين في مرحلة...لكن هل نعمل لكي نكون قادرين في المستقبل

مبارك بقاله 62 سنة في الحكم..كل ده بيصلح البلد....اليس هذا دليلا على الفشل الذريع

انا متابع مع حضرتك حتى النهاية ان شاء الله..واحنا بنستفيد من بعض في الاتجاهين

بالنسبة لفكرة حضرتك هي معقولة بس عمليا صعبة جدا

اولا امنيا....انسي
(:

ده الإخوان مش عارفين يعملوا انتخابات بشكل عملي...تقولي كل التيارات تجتمع...ادينا مجتمعين على النت لغاية اما ربنا يفرجها
(:


ثانيا...شخصيا ..اعتبر نفسي اصغر من كده بكتير..ان شاء الله في المستثبل اما مثلا يحيى عياش او منعم يبقوا المرشد العام..وعمرو عزت يبقى مثلا زعيم التيار اليساري...بلوستون مثلا تبقى زعيمة التيار الوطني المسيحي ..وما علينا او الدكتور المحارب زعماء التيار السلفي السني - كل دي تخيلات - ممكن نبقى نعمل كده


تحياتي لك ..ومتظر ردودك واي شئ تريدي النقاش فيه ..قدر ما اعلم

mesteka said...

ساره جمعه
استاذ الصارم حقيقي انا لم اقصد اهانه للاخوان المسلمين بقولي كل من هب دب انا اقصد كل من يأخذ الدين كستار له
ثانيا في امور ديني الحمد لله انا اعلم ليس بالكثير بس الفخ اللي سبق قولت لحضرتك عليه هو العيش في ظل دوله ودستور اسلامي
الحكومه بتقول ان دا غلط وانا شايفه بالفطره لاقتناعي اللامتناهي في السلام انه صح
بس ببحث عن وجه الاعتراض عند الحكومه علي تطبيق الدين الاسلام واحنا الغالبيه العظمي مننا مسلمين الحمد لله
ثالثا في مشكله كبيره جدا جدا جدا فو ما تتخيل
الا وهي انا واحده من الناس اللي كانت متابعه للاستاذ عمرو خالد
واقتنعت بالطريقه اللي عايز يحيا بها الاسلام
الخطر يكمن في لما اتكلم مع حد من اللي بيعارضوا دخول الدين في السياسه
يبدا يقولي ان عمرو خالد دا كذا وكذا وذكا ومحدش خرجوا من مصر دا خرج لواحده عشان دراسه== مين عمرو خالد دا لا دارس في ازهر ولا حاجه==
انا كان ردي فعلي بسيط جدا بس غيري ممكن يقتنع
ردي= لما احب اخد فتوي هاروح لعالم دارس اخد منه الفتوه ولو الاستاذ عمرو خالد قال حاجه غلط مش هاخده منه
لاني مش من انصار مدام انت مش مقتنع بالشخصيه متاخدش منها حاجه

علي اي حال مجرد التواصل مع حضرتك افادني كثيرا واتتمني ان تبقي دمونتك دائما ويفضل التواصل والفكر دائما يا رب انشاء الله
ربنا يرضا عنا جميعا
تحياتي

الصارم الحاسم said...

انا فاهم كويس انك لم تقصدي اهانة الاخوان

فطرتك صحيحة وسليمة ان شاء الله وبإذن الله هتلاقي الأمور مشيت معاكي كويس

عمرو خالد ليس متطرفا ابدا..وخرج من مصر رغما عنه لانه كان هيتحنط..ابسط ديلي..هو كان بيتنقل بين لبنان و لندن للدراسة والتصوير..الاسهل كان يتنقل بين القاهرة ولندن

لكن للأسف الان اظن انه عنده مشكلة في الأولويات...فليس محمودا الآن ابتعاده عن السياسة والنضال السياسي


سعيد جدا انا برضه للتواصل مع حضرتك وتحت امرك في اي وقت

تحياتي